العودة   منتديات عسير > ~*¤ô§ô منتديات عسير العامة ô§ô¤*~ > عسير القسم الإسلامي > - الدعوة إلى الله ، والفقه والمواعظ والإرشاد ، والتغطيات والمقالات :
التسجيل التعليمـــات التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

ينتهي : 05-03-2015
مساحة إعلانية
ينتهي : 08-09-2015
مساحة إعلانيةمساحة إعلانيةمساحة إعلانية
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
قديم (س 05:41 صباحاً) 26/06/2009, رقم المشاركة : 41
معلومات العضو
آل فايع
( جزاه الله الجنة )

الصورة الرمزية آل فايع

إحصائية العضو







آل فايع غير متواجد حالياً


رد: الآن فسر حلمك - قاموس تفسير الأحلام -

قواعد في تفسير الرؤى
-------------------------



بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

الحمد لله رب العالمين ، و الصلاة و السلام على سيدنا محمد الصادق الوعد الأمين ، اللهم لا علم لنا إلا ما علمتنا ، إنك أنت العليم الحكيم ، اللهم علمنا ما ينفعنا و انفعنا بما علمتنا وزدنا علماً و أرنا الحق حقاً و ارزقنا اتباعه ، و أرنا الباطل باطلاً و ارزقنا اجتنابه ، واجعلنا ممن يستمعون القول فيتبعون أحسنه ، و أدخلنا برحمتك في عبادك الصالحين .

أيها الإخوة الكرام :
الرؤيا الصالحة ، من المبشرات ، الرؤيا الصالحة يراها الرجل الصالح أو ترى له ، و الرؤيا أسلوب من أساليب الاتصال المباشر بين الله وبين المؤمنين ، الأنبياء صلتهم الوحي ، أما الأولياء والمؤمنون الصادقون فالرؤيا الصالحة طريقة من الإعلام المباشر من الله عز وجل ، تبشيراً أو تحذيراً أو تطميناً .

و الرؤيا لا يمكن أن يبنى عليها حكم شرعي كما لا يبني عليها تقييم للأشخاص ، لأن الإنسان ولو رأى النبي عليه الصلاة والسلام وأفتى له بغير الشرع ترد الرؤيا ويثبت الشرع ، هي للاستئناس وليس ليبنى عليها حكم شرعي .

سوف أتكلم عن بعض القواعد في تفسير الرؤيا لأن من أكثر الأسئلة التي تردني بعد الخطبة أو بعد الدروس ، أن أخاً كريماً رأى رؤيا يحار في تفسيرها، الحقيقة كما قلت في درس سابق : إنّ التفسير اختصاص و هناك علماء كبار في مقدمتهم ابن سيرين و كذلك الشيخ عبد الغني النابلسي أيضاً له باع طويل في تفسير الرؤيا ، وله كتاب يعد أصلاً في هذا الموضوع

قال بعض العلماء من أراد أن يفسر الرؤيا عليه أن يتقن فهم القرآن والسنة واللغة العربية واشتقاقاتها وكثيراً من العلوم الاجتماعية والنفسية وأن يعرف أصول التعبير ، ويدرك أحوال السائلين ، لأن هناك أشياء كثيرة تدخل في تفسير الرؤيا.

أولاً كيف نفسر الرؤيا من خلال القرآن الكريم ؟

اللباس الجديد في المنام بشرى بالزواج، الدليل قال تعالى :

هُنَّ لِبَاسٌ لَكُمْ وَأَنْتُمْ لِبَاسٌ لَهُنَّ عَلِمَ اللَّهُ أَنَّكُمْ كُنْتُمْ تَخْتَانُونَ أَنْفُسَكُمْ فَتَابَ عَلَيْكُمْ وَعَفَا عَنْكُمْ فَالْآنَ بَاشِرُوهُنَّ وَابْتَغُوا مَا كَتَبَ اللَّهُ لَكُمْ وَكُلُوا وَاشْرَبُوا حَتَّى يَتَبَيَّنَ لَكُمُ الْخَيْطُ الْأَبْيَضُ مِنَ الْخَيْطِ الْأَسْوَدِ مِنَ الْفَجْرِ ثُمَّ أَتِمُّوا الصِّيَامَ إِلَى اللَّيْلِ وَلا تُبَاشِرُوهُنَّ وَأَنْتُمْ عَاكِفُونَ فِي الْمَسَاجِدِ تِلْكَ حُدُودُ اللَّهِ فَلا تَقْرَبُوهَا كَذَلِكَ يُبَيِّنُ اللَّهُ آيَاتِهِ لِلنَّاسِ لَعَلَّهُمْ يَتَّقُونَ (187)
( سورة البقرة)

فهذا تفسير وفق كتاب الله ،

و كذلك السفينة : نجاة من همّ أو مشكلة ، قال تعالى :
فَأَنْجَيْنَاهُ وَأَصْحَابَ السَّفِينَةِ وَجَعَلْنَاهَا آيَةً لِلْعَالَمِينَ (15)
( سورة العنكبوت )

أكل اللحم في المنام يدل على الغيبة ، والدليل قال تعالى :
يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اجْتَنِبُوا كَثِيراً مِنَ الظَّنِّ إِنَّ بَعْضَ الظَّنِّ إِثْمٌ وَلا تَجَسَّسُوا وَلا يَغْتَبْ بَعْضُكُمْ بَعْضاً أَيُحِبُّ أَحَدُكُمْ أَنْ يَأْكُلَ لَحْمَ أَخِيهِ مَيْتاً فَكَرِهْتُمُوهُ وَاتَّقُوا اللَّهَ إِنَّ اللَّهَ تَوَّابٌ رَحِيمٌ (12)
( سورة الحجرات)

البيضة في المنام تدل على المرأة ، لقول الله تعالى :
كَأَنَّهُنَّ بَيْضٌ مَكْنُونٌ (49)
( سورة الصافات )

الحديد يدل على شدة وقسوة ، قال تعالى :
لَقَدْ أَرْسَلْنَا رُسُلَنَا بِالْبَيِّنَاتِ وَأَنْزَلْنَا مَعَهُمُ الْكِتَابَ وَالْمِيزَانَ لِيَقُومَ النَّاسُ بِالْقِسْطِ وَأَنْزَلْنَا الْحَدِيدَ فِيهِ بَأْسٌ شَدِيدٌ وَمَنَافِعُ لِلنَّاسِ وَلِيَعْلَمَ اللَّهُ مَنْ يَنْصُرُهُ وَرُسُلَهُ بِالْغَيْبِ إِنَّ اللَّهَ قَوِيٌّ عَزِيزٌ (25)
(سورة الحديد)

وقد يدل على التوفيق والغلبة على العدو ، والآية أيها الإخوة دقيقة جداً ، معنى ذلك أن الأسلحة تصنـع من الحديد ، فيه بأس شديد ، والمصانع والجسور وكل الأدوات تصنع من الحديد ، ففي كلمتين من آية واحدة أشار الله عز وجل إلى منافع الحديد في الحرب ومنافع الحديد في السلم.

والحجارة تدل على القسوة والشدة في القلب والمعاملة ، قال تعالى :
ثُمَّ قَسَتْ قُلُوبُكُمْ مِنْ بَعْدِ ذَلِكَ فَهِيَ كَالْحِجَارَةِ أَوْ أَشَدُّ قَسْوَةً وَإِنَّ مِنَ الْحِجَارَةِ لَمَا يَتَفَجَّرُ مِنْهُ الْأَنْهَارُ وَإِنَّ مِنْهَا لَمَا يَشَّقَّقُ فَيَخْرُجُ مِنْهُ الْمَاءُ وَإِنَّ مِنْهَا لَمَا يَهْبِطُ مِنْ خَشْيَةِ اللَّهِ وَمَا اللَّهُ بِغَافِلٍ عَمَّا تَعْمَلُونَ (74)
( سورة البقرة )
والحديد أيضاً كمــا يروي علماء التفاسير و الأحلام ؛ يدل على تعلم صنعة أيضاً ، قال تعالى :
وَلَقَدْ آتَيْنَا دَاوُدَ مِنَّا فَضْلاً يَا جِبَالُ أَوِّبِي مَعَهُ وَالطَّيْرَ وَأَلَنَّا لَهُ الْحَدِيدَ (10)
( سورة سبأ )

أيها الإخوة الكرام : إليكم هذا المثال : أخ كريم يعمل في حقل الدعوة أهداني كتيباً عن الرؤيا ، ذكر في هذا الكتيب أن إنسانة سألته عبر الهاتف أنها رأت في النوم أنها ترتدي ثوباً أبيض مزركشاً وزميلاتها يقلن لها هيا ادخلي هذا القصر ففرعون ينتظرك ، هذا الأخ الكريم اجتهد وفسر هذه الرؤيا بأن إنساناً قاسياً شديداً بعيداً عن أن يكون زوجاً مثالياً خطبها فحذرها من متابعة هذا الزواج .
تحذير من الله عز وجل ، يبدو أنها صالحة ومطيعة لربها ، تروي هذه الإنسانة بعد حين أنها انصرفت عن هذا الزواج ولم يتم الزواج ولكن بعد حين تبين أن هذا الذي خطبها شرس الأخلاق ، قاسي المعاملة يعني أنه متفرعن إن صح التعبير ، هذه الرؤيا نموذجية أراد الله عز وجل أن يحذرها من متابعة هذا الزواج .

و كونها ترتدي ثوباً أَبيض مزركشاً ، يعني هذا أنها عروس ، وزميلاتها يقلن لها هيا ادخلي هذا القصر ففرعون ينتظرك ، إذاً إشارة تحذيرية ، فهذا منام واضح ، و ليكن واضحاً أن الرؤيا غير الحلم ، الحلم منام غير واضح فيها تناقضات فيه شطحات ، فيه عدم ترابط له أسباب جسمية : طعام ثقيل ، اضطراب نفسي ، نوم على خوف ، نوم على مشكلة .

أيضاً هذا من كتاب الله عز وجل ، و هو تفسير مقبول ، ذكرت لكم أن الإمام مالك حينما رأى ملك الموت وقال يا ملك الموت كم بقي لي من عمري ؟ فأشار له ملك الموت بيده و فرق بين أصابعه ، ازداد اضطراباً حينما استيقظ ، أخمس سنوات أم خمسة أشهر أم خمسة أيام أم خمس ساعات ، أم خمس دقائق ؟ فسأل الإمام ابن سيرين وهو إمام في تفسير الأحلام ، فقال : يا إمام إن ملك الموت يقول لك : إن هذا السؤال أحد خمسة مغيّبات لا يعلمها إلا الله ، و هذا تفسير رائع .

ثانيا :في الحديث الشريف .

الغراب والحية والعقرب والفأرة وكل ضار من الحيوانات يدل على الفسق ، لأنه يغادر مكانه للأذى ، وكذلك الفاسق يؤذي نفسه وغيره ، وقد سمى النبي عليه الصلاة والسلام هذه الحيوانات المؤذية فواسق ، وسمى الفأرة فويسقة ، وتقتل في الحل والحرم ، فمن رأى مثل هذه الحيوانات التي ذكرها النبي بأنها فواسق، فهذا يدل على شيء من الفسق متلبس فيه فليحذر أن يتابع ما هو فيه .
قال شاب سأل بعض مفسري الأحلام : إنه رأى في المنام أنه يسعى لتناول زنبق جميل في بحرة في بيت ، ثم قال : فرأيت حيات وعقارب وحشرات كثيرة تحيط بتلك البحرة فما تأويله؟ فقال له مفسر هذا الحلم أظنك خطبت فتاة جميلة من أسرة غير متدينة ، و غير ملتزمة بأوامر الشرع . هناك حالات كثيرة ؛ البنت طاهرة مستقيمة و لكن لها أم مخيفة ، هذه الأم تفسد سعادة ابنتها ، هذه إشارة أن هذه الزنبقة الجميلة بنت حسناء في بحرة صافية لكن حولها حيات وعقارب . يعني مَن حولها من أفراد أسرتها .
إذاً يمكن أن نفسر المنام والرؤيا من خلال كتاب الله عز وجل ومن خلال سنة رسوله صلى الله عليه وسلم ،


ثالثاً: و أحياناً ظاهر الاسم يسهم في تفسير الرؤيا.

فمثلاً اسم فاضل : يدل على الفضل ، راشد : يدل على الرشد ، سالم : يدل على السلام ، الأسماء في الرؤيا تعني مضمونها ، تعني معناها اللغوي لا معناها الاصطلاحي ، الإنسان قد يكون اسمه راشد ؛ وهو غير راشد ، قد يكون اسمه كامل ؛ وهو غير كامل ، قد يكون اسمه سعيد وهو أشقى الناس ، فالأسماء في حياتنا قد تدل على مسمياتها وقد تدل على معناها اللغوي وقد لا تدل ، وقد يكون مسمى بلا اسم ، لكن في المنام قالوا الأسماء تدل على معناها اللغوي ، راشد في القرآن يعني : رشد .
أيضاً هناك طريقة في تفسير الرؤيا في المعنى أو واقع الشيء ، فالنرجس والورد يدلان على قلة البقاء وقصر العمر ، لذبولهما بسرعة وورق النخل أو الآس يدلان على طول البقاء وطول العمر لتحملها عوامل الطبيعة أكثر من غيرهما .
إن يكن حبك ورداً فحبي لك آسُ
يعني إن كان حبك لي سريع الذبول فحبي لك كالآس مديد ، فالورد والزنبق كل منهما سريع الذبول ، والآس وورق النخل كل منهما بطيء التلف ، لذلك كان عليه الصلاة والسلام يضع ورق الآس أو نبات الآس على القبر لأنه مديد ، أو يضع جريداً من النخل أيضاً .

وكما تعلمون أنّ النبي عليه الصلاة والسلام سمع صوت إنسانين يعذبان في المقبرة فقال عليه الصلاة والسلام :
" عَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ قَالَ : مَرَّ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ بِحَائِطٍ مِنْ حِيطَانِ الْمَدِينَةِ أَوْ مَكَّةَ فَسَمِعَ صَوْتَ إِنْسَانَيْنِ يُعَذَّبَانِ فِي قُبُورِهِمَا فَقَالَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : يُعَذَّبَانِ وَمَا يُعَذَّبَـانِ فِي كَبِيرٍ ثُمَّ قَالَ : بَلَى كَانَ أَحَدُهُمَا لا يَسْتَتِرُ مِنْ بَوْلِهِ وَكَانَ الآخَرُ يَمْشِي بِالنَّمِيمَةِ ثُمَّ دَعَا بِجَرِيــدَةٍ فَكَسَرَهَا كِسْرَتَيْنِ فَوَضَعَ عَلَى كُلِّ قَبْرٍ مِنْهُمَا كِسْرَةً فَقِيلَ لَهُ يَا رَسُولَ اللَّهِ لِمَ فَعَلْتَ هَذَا قَالَ : لَعَلَّهُ أَنْ يُخَفَّفَ عَنْهُمَا مَا لَمْ تَيْبَسَا أَوْ إِلَى أَنْ يَيْبَسَا "
و قالوا أيضاً : شاعر ذهب يزور قبر صديقه ، فرأى شقائق النعمان قد أزهرت ونبتت في الربيع على قبر أخيه ، ثم التفت عائداً وهو يرى شقائق النعمان لم تغادر قبر أخيه فتصورها تخاطبه قالت شقائق قبره : ولرب أخرس ناطق ، فارقته ولزمته ، فأنا الشقيق الصادق .

أيضاً فتاة رأت في المنام على وجهها حبوب ، هذه الحبوب تستحي أن تقابل الناس بها ، سألت أحد العلماء لتفسير هذه الرؤيا ، فقال لها: إن الوجه هو أكرم ما في الإنسان ، قد استخدمه الشعراء للمديح ، و الفخر والثناء ، فإن صفاء الوجه ونقاء الوجه علامة نقاء السريرة وصفائِها ، أما إذا كان مرض في الوجه وشيء مزعج هذا دليل أن يوجد شيء في حياة الإنسان يستحي أن يقابل الناس به ، فلما سألها هل في حياتك شيء تستحي أن تقابلي أهلك به ، قالت : والله تزوجني شاب وأنا أعلم أنه مغنٍ وله أعمال لا ترضي الله عز وجل وأنا أكتم عن أهلي حقيقة أعماله التي لا يعلمونها ، فلهذا كان التفسير واضحاً ،


رابعاً: أحياناً اللغة العــربية يمكن أن تسهم في تفسير الرؤيا

يعني السن رمز لعمر الإنسان قلع الضرس أو قاطع من القواطع ، أو ناب يدل على : وفاة قريب أو حبيب أو جار أو قريب ، الضرس للكبير ، والقواطـع للشباب والناب للطفل والفك العلوي للرجال والسفلي للنساء ، هكذا قال شراح الرؤى .

لماذا العلوي للرجال ؟ الرجال قوامون على النساء ، والسفلي للنساء ، و رؤيا السن و هي تتحرك وتضطرب من مكانها يدل على المرض ، روت كتب السير أن أميراً رأى في نومه أن أسنانه كلها قلعت إلا واحداً ، فدعا من يؤول له هذه الرؤيا ، قال له أحدهم : يموت أهلك كلهم ثم تموت أنت بعدهم ، فأمر بتأديبه ، طبعاً هذا المفسر لم يحسن الجواب ، ثم جاء مفسر آخر يقول له : أنت أطول أهلك عمراً أيها الأمير فطابت نفسه وأمر بإكرامه ، والمعنى واحد، فقلع السن و الضرس والناب يدل على الموت هكذا يرى بعض المفسرين .

حول موضوع العمر هناك طرفة في اللغة ، قد يكون إنسان المعنى واضح في ذهنه ، لكنه لا يحسن التعبير عنه ، مثلاً شخص سأل رجلاً اسمه هشام القرطبي عن سنه : أي عمره ، كم تعد ، قال أعد من واحد إلى ألف ألف أي مليون ، قال له الرجل أردت كم تعد من السن، قال: أعد اثنين وثلاثين ستة عشر في الفك الأعلى وستة عشر في الفك الأسفل ، قال له : إنما أردت كم لك من السنين ، أريد عمرك ، قال : ليس لي منها شيء كلها لله عز وجل ، قال : أردت ما سنك ؟ قال له : عظم ، قال : أردت ابن كم أنت ؟ قال : ابن رجل وزوجته ، قال : كم أتى عليك ؟ قال : لو أتى علي شيء لأهلكني ، قال : حيرتني ، ماذا أقول لك ، فقال له : قل لي كم مضى من عمرك ، فالسؤال الأول غلط والثاني غلط ...
إنسان آخر زوجته لم تحمل وأوشك أن يطلقها ، فرأى في المنام أنه ركب في فمه سناً من الذهب فالذي أولّ هذه الرؤيا اعتمد على أن قلع السن موت و تركيب السن ولادة ، وما دام من الذهب أي ستأتيه فتاة، فأولّ هذه الرؤيا أنه عن قريب ستنجب زوجتك بنتاً .

مرة ثانية الرؤيا الواضحة جداً تؤيدها تأويلات لطيفة من الكتاب والسنة واللغة ، والواقع،


خامساً :و كذلك الأمثال السائرة لها علاقة باللغة

فاليد الطويلة تدل على معروف وخير ، فلان أطول منك يداً أي كرماً ومعروفاً وقال صلى الله عليه وسلم لزوجاته : أَوّلكنّ لحوقاً بي بعد موتي أطولكن يداً ، يعني : أكثرهن معروفاً .

الاحتطاب في الرؤيا ، يدل على نميمة وإيقاع الشر ، لأنه يستعمل لإيقاد النار وهو رمز العداوة والشر ، وهذا مأخوذ من قوله تعالى :
وَامْرَأَتُهُ حَمَّالَةَ الْحَطَبِ (4)
( سورة المسد )

لم تكن تحمل الحطب لكن الحطب الذي ذكره الله عز وجل هو الحطب الذي يوقد نار العداوة والبغضاء ، الذي يوقع بين الناس هذا يعبر عنه بالمحتطب .
أراك لســـــتَ بوقاف ولا حذر كالحاطب الحاذق الأعواد في الغلس
قال أحد الشعراء :
لا تأمن الموت في طرف ولا نفس
وإن تمنّعـت بالحجــاب والحرس

أراك لســــت بوقاف ولا حذر
كالحاطب الحاذق الأعواد في الغلس

ترجو النجاة ولن تسلك مسـالكها
إن السفينــة لا تجري على اليبس

فالذي يرى إنساناً يحمل حطباً في المنام يعني يحمل الحقد والعداوة والبغضاء ، ويوقع بين الناس .
أيضاً إذا الإنسان رأى في منامه أنه يغسل يده ، يعني علامة اليأس من شيء هو واقع فيه، غسلت يدي منه ، فهذا المثل يعين على تفسير بعض الرؤيا .

الكبش في المنام يدل على التضحية و الإخلاص لأنه يُضحى به في عيد الأضحى ، ويذكرنا بإخلاص سيدنا إبراهيم لله عز وجل قال تعالى:
فَلَمَّا بَلَغَ مَعَهُ السَّعْيَ قَالَ يَا بُنَيَّ إِنِّي أَرَى فِي الْمَنَامِ أَنِّي أَذْبَحُكَ فَانْظُرْ مَاذَا تَرَى قَالَ يَا أَبَتِ افْعَلْ مَا تُؤْمَرُ سَتَجِدُنِي إِنْ شَاءَ اللَّهُ مِنَ الصَّابِرِينَ (102)فَلَمَّا أَسْلَمَا وَتَلَّهُ لِلْجَبِينِ (103) وَنَادَيْنَاهُ أَنْ يَا إِبْرَاهِيمُ (104) قَدْ صَدَّقْتَ الرُّؤْيا إِنَّا كَذَلِكَ نَجْزِي الْمُحْسِنِينَ (105)
( سورة الصافات )

والكبش أيضاً يدل على سيادة وقوة ، أو يدل على عزة وإباء ، فالعرب تقول فلان كبش قومه أي سيد قومه ، أحياناً تفسر الرؤيا بضد الشيء ، فالبكاء في المنام يؤول بالفرح ، والعرب تقول أقر الله عينك، أي أبكاك بدمع بارد ، قال بكاء الفرح دمعه بارد ، وبكاء الألم دمعه حار ، أبكاك بدمع بارد ، فالبكاء في المنام يدل على الفرح .

والضحك في المنام يدل على الحزن ، لأن شر البلية ما يضحك ، واليأس في المنام يدل على الفرج وزوال الهم والحزن ، فهذا يعني أن هناك منامات تفسر بأضدادها ، وقد يفسر الضعف بالمنام قوةً ، وقد يدل أيضاً على ضعف في الدين وانغماس بما لا يجوز قال تعالى :
وَخُلِقَ الْإِنْسَانُ ضَعِيفاً (28)
( سورة النساء )

يشمل الرجل والمرأة والشاب والصبي ، مشيراً أن كلاً منهم ضعيف أمام الآخر ، فينبغي على المرء أن يتجنب الاختلاط ، والمزالق والشبهات .

الضحك بصوت مرتفع مع مزاح فاحش فهذا دال على الشر ، وإذا كان تبسماً كان دليلاً على سرور وفرح وحسن أدب .

و لو أن واحد رأى ميتاً يبتسم ، ابتسامته وهدوؤه في تبسمه دليل على أنه من أهل السعادة، والضحك بسخط في المنام يدل على خفة .

وبعضهم قال الضحك في المنام من المرأة يدل على أنها سوف تحمل لأن همها الأول أن تكون حاملاً ، قال تعالى :
وَامْرَأَتُهُ قَائِمَةٌ فَضَحِكَتْ فَبَشَّرْنَاهَا بِإِسْحَاقَ وَمِنْ وَرَاءِ إِسْحَاقَ يَعْقُوبَ (71)
( سورة هود )

يوجد عامل آخر في التفسير ، كان ابن سيرين من أبرع من يفسر المنامات قالوا : سئل من قبل رجلين ، رأى كل منهما أنه يؤذن ، فسألاه عن تفسير هذا المنام ، فقال للأول : وقد عرف بالصلاح والاستقامة والخوف من الله وحسن الخلق : اسأل الله لك أن تحج هذا العام بيت الله الحرام ، قال تعالى :
وَأَذِّنْ فِي النَّاسِ بِالْحَجِّ يَأْتُوكَ رِجَالاً وَعَلَى كُلِّ ضَامِرٍ يَأْتِينَ مِنْ كُلِّ فَجٍّ عَمِيقٍ (27)
( سورة الحج )

وأما الثاني فكان يعرف منه خلاف ما عرفه في الأول ، ولم يكن صالحاً فقال له : حماك الله ، أخشى أن تسرق فتقطع يدك ، فسأله تلميذه كيف أولت هذا ؟ قال تعالى :
فَلَمَّا جَهَّزَهُمْ بِجَهَازِهِمْ جَعَلَ السِّقَايَةَ فِي رَحْلِ أَخِيهِ ثُمَّ أَذَّنَ مُؤَذِّنٌ أَيَّتُهَا الْعِيرُ إِنَّكُمْ لَسَارِقُونَ (70)
( سورة يوسف )

فالصالح فسر له رؤياه بأنه سوف يحج ، والسيء فسر له رؤياه بأنه سيسرق وتقطع يده ، وقد روى العلماء بعد ابن سيرين أن الأول حج بيت الله الحرام والثاني سرق وقطعت يده .
طالب في مدرسة شرعية رأى نفسه في المنام أنه يصلي إماماً ببعض زملائه ولما انتهى من صلاته وسلم لم ير أحداً من زملائه وراءه ، وكان تأويل هذا المنام أن فلاناً لن يتابع الدراسة ، وسينسحب من المدرسة وهذا الذي حصل ، قالوا رؤيا النار في الشتاء خير وبركة، و أما رؤيا النار في الصيف فشر وخطر .

الملخص أن رؤية النار في الصيف شر وضرر وخطر فهي قيظ على قيظ ، وقس على ذلك مواقع القارات ، رؤيا النار في بلاد باردة شديدة البرودة كمناطق التجمد الشمالي فيها بشارة وخير ونجاة وأمل ، في حين أن رؤيا النار في مناطق استوائية إنذار ووعيد وشر ، يجب أن يكون الشيء في أوانه وفي مكانه المناسب .

قال رجل رأى خزانة بيته تحترق فسأل أحد العلماء الذين اشتهروا بتفسير الرؤيا ، فقال له: لعل تحتها أو وراءها خيراً ، فحفروا فرأوا جرة ملأى ذهباً يلمع كأنه نور الشمس ، بعد أشهر رأى الرجل الخزانة نفسها تحترق ، فلم يسأل المفسر فأسرع وحفر تحتها فخرج له ثعبان وآذاه ، ومسه بسوء فعولج حتى شفي ، فذهب إلى ذلك العالم يسأله متعجباً لاختلاف الأمرين وتضاد النتيجتين فقال له : إن الرؤيا الأولى كانت في الشتاء والنار في الشتاء دفء وهناء أما الثانية كانت في الصيف والنار في الصيف شدة وبلاء .

الثمار في أوانها خير وبركة ، وتبشر من يراها في المنام بخير ، ونجاح وبركة ، قال تعالى :
أُولَئِكَ لَهُمْ جَنَّاتُ عَدْنٍ تَجْرِي مِنْ تَحْتِهِمُ الْأَنْهَارُ يُحَلَّوْنَ فِيهَا مِنْ أَسَاوِرَ مِنْ ذَهَبٍ وَيَلْبَسُونَ ثِيَاباً خُضْراً مِنْ سُنْدُسٍ وَإِسْتَبْرَقٍ مُتَّكِئِينَ فِيهَا عَلَى الْأَرَائِكِ نِعْمَ الثَّوَابُ وَحَسُنَتْ مُرْتَفَقاً (31)
( سورة الكهف )

الفاكهة في المنام تدل على الزواج ، قال تعالى :
إِنَّ أَصْحَابَ الْجَنَّةِ الْيَوْمَ فِي شُغُلٍ فَاكِهُونَ (55) هُمْ وَأَزْوَاجُهُمْ فِي ظِلالٍ عَلَى الْأَرَائِكِ مُتَّكِئُونَ (56) لَهُمْ فِيهَا فَاكِهَةٌ وَلَهُمْ مَا يَدَّعُونَ (57) سَلامٌ قَوْلاً مِنْ رَبٍّ رَحِيمٍ (58
( سورة يس )

الآن إذا كان المحصول فاكهة رطبة ، كالمشمش ، و الدراق ، و التفاح ، قالوا تدل على رزق لا يدوم ، أما إذا كان من اليابسة كالقمح، العدس والحمص ، تدل على رزق كثير دائم.

سيدنا عمر رضي الله عنه رأى في منامه أن ديكاً ينقره عدة مرات، فأوّل الديك وهو لا يفصح برجل أعجمي وأوّلَ النقرات بطعنات وقال : يقتلني رجل أعجمي ، هذا قبل أن يقتل ، مات شهيداً فقد قتله أبو لؤلؤة وهو رجل أعجمي فارسي .

و قد عالجت هذا الموضوع كله بسبب أنه ما من يوجد خطبة ولا درس من دون استثناء إلا و هناك أسئلة عديدة عن الرؤيا ، و هناك رؤى أفرح فيها كثيراً لبعض الإخوان ، طبعاً أخ كريم رأى رؤيا يحب أن يطمئن عن نفسه ، طبعاً هذه محاولة متواضعة و ليس من شيء قطعي في الموضوع حتى يكون كلامي دقيقاً ، لكن كما فسرت لكم من الكتاب والسنة واللغة وحال الأشياء وحال الأشخاص والظروف المعينة يمكن أن نستأنس ببعض الرؤى ، وكما ذكرت قبل قليل :

" عَنْ عُبَادَةَ بْنِ الصَّامِتِ أَنَّهُ سَأَلَ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَقَالَ: يَا رَسُولَ اللَّهِ أَرَأَيْتَ قَوْلَ اللَّـهِ تَبَارَكَ وَتَعَالَــى ( لَهُمُ الْبُشْرَى فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَفِي الآخِرَةِ ) فَقَالَ : لَقَدْ سَأَلْتَنِي عَنْ شَيْءٍ مَا سَأَلَنِي عَنْهُ أَحَدٌ مِنْ أُمَّتِي أَوْ أَحَدٌ قَبْلَكَ قَالَ : تِلْكَ الرُّؤْيَا الصَّالِحَةُ يَرَاهَا الرَّجُلُ الصَّالِحُ أَوْ تُرَى لَهُ "
الإنسان أحياناً في طريقه إلى الله يلقى بعض المتاعب ، يلقى صعوبات معارضات ، تعرض له أعمال كثيرة ، بعضها لا يرضي الله يدعها من أجل الله ، يبقى فقيراً يندم أو لا يندم ، هذه الأحوال التي تحيط به ربما جاءت الرؤيا الصالحة فطمأنته ، أو قوت عزيمته، وعلى الإنسان ألا يستهين بالمنـام ، أحياناً منام يقربك من الحقائق ، يا ترى الإنسان بعد الموت كما هو قبل الموت بذاكرته بقواه الإدراكية هذا سؤال كان يخطر في بالي كثيراً ولا يوجد جواب عنه .

أذكر أنني نمت في رمضان ، رأيت أنني أبتعد عن جسمي ومازلت أصعد حتى وصلت إلى قبيل سقف الغرفة ، وأنا أرى جسمي ممدداً على السرير وسمعت صوتاً ملأ الأفق يقول : مالك يوم الدين ، وكنت قد علمت قبلها بأيام ، عن معنى قوله تعالى: مالك يوم الدين ، عندها يكون الإنسان قد انتهى خياره ، ختم عمله ، انتهى السعي ، و كل الأبواب عند الموت أغلقت ، وأنا أنظر إلى جسمي ممدداً على السرير أذكر كل شيء وأرى كل شيء وأستمع إلى كل شيء وذاكرتي هي هي وثقافتي هي هي و تواردت عليّ خواطر لا حصر لها، حتى إنني أذكر أن الغرفة وأنا قبيل السقف ، أتأمل ما فيها حاجة حاجة ، مكان الجلوس ، الهاتف ، الخزانة ، الفرش كله أمامي .
طبعاً هذه الرؤيا علمتني أن إحساس الإنسان بالحقائق بعد الموت أشد من إحساسه بها قبل الموت ، هل يوجد آية قرآنية تؤكد ذلك ؟
أَسْمِعْ بِهِمْ وَأَبْصِرْ يَوْمَ يَأْتُونَنَا لَكِنِ الظَّالِمُونَ الْيَوْمَ فِي ضَلالٍ مُبِينٍ (38)
( سورة مريم )

هذه ( اسمع ) صيغة تَعَجُّب ، هناك صيغتان للتعجب في اللغة ، ما أعدله وأعدل به ما أكرمه وأكرم به ، يعني ما أشد سمع الإنسان وما أقوى بصره بعد الموت .
النبي عليه الصلاة والسلام قال لقتلى بدر من الكفار يخاطبهم :
لقد كذبتموني وصدقني الناس ، وأخرجتموني وآواني الناس ، وخذلتموني ونصرني الناس، خاطبهم بأسمائهم واحداً واحداً ، قالوا يا رسول الله أتخاطب قوماً جيفوا ، أصبحوا جيفاً ؟ قال: ما أنتم بأسمع لما أقول منهم ، ولكنهم لا يكلمونني .

فالإنسان إذا كان صالحاً ومستقيماً ورأى رؤيا إن أمكنه أن يفسرها وإلا فليسأل من يثق بعلمه عن تفسيرها ، فقد تكون بشارة ، على كل ليس ديننا دين رؤى ولا أحلام ولا كرامات.

و أجمل كرامة للإنسان أن يكرمه الله بالعلم ، هذه كرامة لا تحتاج إلى خرق للعادات ، إن أردت الكرامة فاطلب العلم ، وأعظم كرامة أن تكون محسناً ، والإنسان عندما يطلب ود الله عز وجل وهو العلي القدير الكريم لا بد أن يبادره بشيء يشعره أنه يحبه ، فلعله يبشره بمنام، والمنام بالقرآن ورد عن سيدنا يوسف ، قال تعالى :
إِذْ قَالَ يُوسُفُ لَأَبِيهِ يَا أَبَتِ إِنِّي رَأَيْتُ أَحَدَ عَشَرَ كَوْكَباً وَالشَّمْسَ وَالْقَمَرَ رَأَيْتُهُمْ لِي سَاجِدِينَ (4)
( سورة يوسف )

الرؤى بالقرآن واردة ، يوجد رؤى كثيرة ، و قد أردت من هذا الدرس النادر أن أضع أيديكم على طرائق بسيطة في تفسير الرؤى من دون أن يعتد بها أو يتخذ منها حكم شرعي و من دون أن يتاجر أحد بها ، فهي بينك وبين نفسك أرجو الله سبحانه وتعالى ، أن يرحمنا وأن ينفعنا بما علمنا .
والحمد لله رب العالمين.

فضيلة الأستاذ / محمد راتب النابلسي



  _ رد مع اقتباس
قديم (س 05:48 صباحاً) 26/06/2009, رقم المشاركة : 42
معلومات العضو
آل فايع
( جزاه الله الجنة )

الصورة الرمزية آل فايع

إحصائية العضو







آل فايع غير متواجد حالياً


رد: الآن فسر حلمك - قاموس تفسير الأحلام -

ضوابط تعبير الرؤى
----------------------





بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

حقيقة الرؤيا:

ذكره ابن حجر حيث قال وقال الحكيم أيضاً( وكل الله بالرؤيا ملكاً اطَّلع على أحوال ابن آدم من اللوح المحفوظ، فينسخ منها ويضرب لكل من قصته مثلاً، فإذا نام مثل تلك الأشياء على طريق الحكمة لتكون له بشرى أو نذارة أو معاتبة، والأولى قد تسلط عليه الشيطان لشدة العداوة بينهما، فهو يكيده بكل وجه، ويريد إفساد أموره بكل طريق، فيلبس عليه رؤياه، إما بتغليطه فيها، وإما بغفلته عنه) فتح الباري (12/354).

قال ابن القيم رحمه الله في بيان حقيقة الرؤيا: إنها أمثال مضروبة يضربها الملك الذي قد وكله الله بالرؤيا ليستدل الرائي بما ضرب له من المثل على نظيره ويُعبر منه على شبهه) إعلام الموقعين (1/252).

أهمية الرؤيا:

قد يسأل سائل فيقول هل هناك حاجة للرؤيا وما وجه أهميتها ما دامت الأمور بقضاء الله وقدره؟
نقول لقد جاءت آيات من كتاب رب العالمين وكذا جاءت أحاديث عن النبي صلى الله عليه وسلم بذكر الرؤيا والدعوة إلى الاستعاذة منها.
وهذا يدل على عظمها وشرفها فكم من رؤيا صالحة كانت سبباً في هداية عاص وكم من رؤيا حسنة كانت حرزاً من الوقوع في المهلكات وإذا أردنا أن نعدد الجوانب الحسنة التي تدل على فضل الرؤيا وأهميتها لوجدنا الكثير فانظر معي إلى بعض ما جاء في القرآن:
في قوله تعالى: ( يَا بُنَيَّ إِنِّي أَرَى فِي الْمَنَامِ أَنِّي أَذْبَحُكَ فَانظُرْ مَاذَا تَرَى ) سورة الصافات، الآية: (102).فقد كانت رؤياه عليه السلام بمثابة التشريع لهذه الأمة ولذا شرع الله لنا الأضحية.
وانظر إلى يوسف عليه السلام ورؤياه تجد فيها من العجب قال تعالى في بيان فضل تعلم تأويلها.
( وَكَذَلِكَ يَجْتَبِيكَ رَبُّكَ وَيُعَلِّمُكَ مِنْ تَأْوِيلِ الأَحَادِيثِ ) سورة يوسف، الآية: (6).

فالعلم بتأويل الرؤيا علم ممدوح شرعاً ولما كان العلم بها ممدوحاً كانت هي كذلك ممدوحة.
وانظر إلى سورة الأنفال حينما تتحدث عن غزوة بدر حيث قال تعالى لنبيه: ( إِذْ يُرِيكَهُمْ اللَّهُ فِي مَنَامِكَ قَلِيلاً وَلَوْ أَرَاكَهُمْ كَثِيراً لَفَشِلْتُمْ وَلَتَنَازَعْتُمْ فِي الأَمْرِ وَلَكِنَّ اللَّهَ سَلَّمَ إِنَّهُ عَلِيمٌ بِذَاتِ الصُّدُورِ ) سورة الأنفال، الآية: (43).
فقد أرى الله تعالى نبيه أن الكفار قلة مع أن الواقع يدل على خلاف ذلك حيث كان عددهم أكثر من تسعمائة وعدد المسلمين ثلاثمائة مقاتل ومع ذلك أرى نبيه قلتهم ليكون تشجيعاً للمؤمنين وتحريضاً لهم على قتالهم ولذا قال تعالى بعد ذلك ( يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ حَرِّضْ الْمُؤْمِنِينَ عَلَى الْقِتَالِ إِنْ يَكُنْ مِنْكُمْ عِشْرُونَ صَابِرُونَ يَغْلِبُوا مِائَتَيْنِ ) سورة الأنفال، الآية: (65).
وانظر إلى رؤياه صلى الله عليه وسلم في فتح مكة حين رآها قبل أن يفتح مكة قال تعالى: ( لَقَدْ صَدَقَ اللَّهُ رَسُولَهُ الرُّؤْيَا بِالْحَقِّ لَتَدْخُلُنَّ الْمَسْجِدَ الْحَرَامَ إِنْ شَاءَ اللَّهُ آمِنِينَ مُحَلِّقِينَ رُءُوسَكُمْ وَمُقَصِّرِينَ لا تَخَافُونَ فَعَلِمَ مَا لَمْ تَعْلَمُوا فَجَعَلَ مِنْ دُونِ ذَلِكَ فَتْحاً قَرِيباً ) سورة الفتح، الآية: (27).
فكانت الرؤيا بمثابة التطمين له صلوات الله وسلامه عليه ولأصحابه بأنه ستفتح لهم مكة وقد كانت كما رأى صلى الله عليه وسلم.
ولو أردنا أن نتحدث عن الرؤيا مع أنبياء الله ورسله لوجدنا فيها الكثير ولكن نريد أن ننبه على أمر مهم وهو أن رؤيا الأنبياء ليست كرؤيا سائر البشر لأن رؤيا الأنبياء وحي من الله تعالى.
أما عن أهمية الرؤيا في حق آحاد الناس فهي بمنزلة البشرى والنذارة فالبشرى لصاحبها بما ينفعه في دنياه وآخرته فإن كان على طاعة مثلا ثبت على هذه الطاعة وجاهد في المحافظة عليها وإن كان على معصية كانت الرؤيا بمثابة التخويف له من عذاب الله وسخطه وإنذاره وتحذيره من البقاء عليها فإن لم يكن فيها إلا ذلك فكفاها فضلاً وتعظيماً، فكم كنا نسمع عن أناس عصاة لا يصلون أو يتعاملون بالربا أو يؤجرون استراحتهم لأصحاب المعاصي والمنكرات وغيرهم. وكم كانت الرؤيا سبباً رادعاً في تحولهم إلى الاستقامة على طاعة الله وانصرافهم عما كانوا عليه.
وخلاصة القول في ذلك أن الرؤيا فيها من المنافع ما الله به عليم وهي من جملة نعم الله على عباده من بشارات المؤمنين وتنبيه الغافلين وتذكرة المعرضين وإقامة الحجة على العائدين قال صاحب التمهيد:
(وعلم تأويل الرؤيا من علوم الأنبياء وأهل الإيمان وحسبك بما أخبر الله من ذلك عن يوسف عليه السلام وما جاء في الآثار الصحاح فيها عن النبي صلى الله عليه وسلم وأجمع أئمة الهدى من الصحابة والتابعين ومن بعدهم من علماء المسلمين أهل السنة والجماعة على الإيمان بها وعلى أنها حكمة بالغة ونعمة يمن الله بها على من يشاء وهي المبشرات الباقية بعد النبي صلى الله عليه وسلم) التمهيد لابن عبد البر (24/29).

الرؤيا الصالحة وما يشرع فيها:

1- أن يعلم أنها من الله ، كما قال صلى الله عليه وسلم (إذا رأى أحدُكم رؤيا يحبها فإنما هي من الله، فليحمد الله عليها وليحدث بها، وإذا رأى غير ذلك مما يكره فإنما هي من الشيطان فليستعذ من شرها ولا يذكرها لأحد فإنها لا تضره) فتح الباري (12/373).
وقال أيضاً (الرؤيا الصالحة من الله والحلم من الشيطان، فإذا حلم أحدكم فليتعوذ منه وليبصق عن شماله فإنها لا تضره) فتح الباري (12/373).
وإضافتها إليه إضافة تشريف وإلا فالكل من الله يعني الحلم.

2- أن يحمد الله عليها:
ودليل ذلك قوله صلى الله عليه وسلم في حديث أبي سعيد الخدري السابق وفيه (.. فليحمد الله عليها..).

3- أن يحدث بها: وهذا ورد أيضاً في حديث أبي سعيد السابق ولكن التحدث بها ليس لكل أحد بل لا يحدث بها إلا من يحب ففي بعض الروايات (فإذا رأى أحدكم ما يحب فلا يخبر إلا من يحب) فتح الباري (12/368).

4- أن لا يقصها إلا على ذي رأي ولب وحكمة وعلم ونصح.
فعن أبي رزين العقيلي قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم (رؤيا المؤمن جزء من أربعين جزءاً من النبوة وهي على رجل طائر ما لم يحدث بها، فإذا تحدث بها سقطت) قال وأحسبه قال: (ولا تحدث بها إلا لبيباً أو حبيباً) صحيح سنن الترمذي - الألباني (2/260) رقم 1858.
وفي رواية أخرى (ولا يقصها إلا على وادّ أو ذي رأي) رواه أحمد (4/10) وصححه الألباني في صحيح سنن أبي داود (3/947).
(وادّ) بتشديد الدال اسم فاعل من الود أو ذي رأي وفي رواية أخرى (ولا يقص الرؤيا إلا على عالم أو ناصح) السلسلة الصحيحة (1/186) رقم 120 وانظره في فتح الباري (12/369).
فهذه جملة من الأدلة على أنه ينبغي على من رأى رؤيا أن لا يقصها إلا على من هو معروف بالعلم والنصح والحكمة في تعبير رؤياه ولذا قال القاضي أبو بكر بن العربي رحمه الله في بيان الحكمة في عرض الرؤيا على أهل العلم والنصح قال:
أما العالم فإنه يؤولها له على الخير مهما أمكنه وأما الناصح فإنه يرشده إلى ما ينفعه ويعينه عليه وأما اللبيب وهو العارف بتأويلها فإنه يعلمه بما يعول عليه في ذلك أو يسكت وأما الحبيب فإن عرف خيراً قاله وإن جهل أو شك سكت فتح الباري (12/369).
فنصيحتي لمن رأى رؤيا صالحة حسنة إن أراد تعبيرها فعليه أن يتحرى ويبحث عمن فيه هذه الصفات التي جاءت بها نصوص السنة فإن خالف في ذلك فقد ترك السنة وهذا تنبيه أردت أن أنبه عليه وبخاصة في هذا الزمان الذي كثرت فيه الرؤى والأحلام.

أما الحلم:

فله ما يخصه من أمور جاءت بها نصوص السنة المباركة تطييباً للنفوس وإذهاباً للأحزان التي قد يصاب بها المرء عند رؤيا حلم يفزعه أو يقلقه.

فمن الأمور التي ينبغي مراعاتها وفعلها لمن رأى حلماً:

أولاً: الاستعاذة من شرها.
والدليل حديث أبي سعيد الخدري السابق وفيه: (وإذا رآى غير ذلك مما يكره فإنما هي من الشيطان فليستعذ من شرها...) ... تخريجه

ثانياً : الاستعاذة من الشيطان.
دليل ذلك حديث أبي قتادة وفيه (.. والحلم من الشيطان فإذا حلم أحدكم فليتعوذ منه..) ... تخريجه.

ثالثاً : أن يبصق عن شماله.
ودليله حديث أبي قتادة (.. وليبصق عن شماله).

رابعاً : الإيقان بأنها لا تضره.

وهذا في غاية الأهمية لارتباطه بجانب مهم وهو جانب الاعتقاد فلا بد أن يعتقد أن كلام النبي صلى الله عليه وسلم صدق وأنها حقاً لا تضره.
دليل ذلك نفس حديث أبي قتادة وفيه قال صلى الله عليه وسلم (وليبصق عن شماله فإنها لا تضره).

خامساً : التحول عن جنبه.

ففي صحيح مسلم عن جابر مرفوعاً (إذا رآى أحدكم الرؤيا يكرهها فليبصق على يساره ثلاثاً وليستعذ بالله من الشيطان ثلاثاً وليتحول عن جنبه الذي كان عليه) صحيح مسلم شرح النووي 15
/19).

سادساً: أن يقوم فيصلي.

دليل ذلك ما رواه مسلم عن أبي هريرة رضي الله عنه وفيه قال صلى الله عليه وسلم (... فإن رآى أحدكم ما يكره فليقم فليصل...) صحيح مسلم شرح النووي (15/21).

سابعاً: قراءة آية الكرسي.

دليل ذلك حديث أبي هريرة المشهور والذي فيه تعليم إبليس أبي هريرة لآية إذا قرأها لم يقربه شيطان ثم ذكر هذه الآية فقال صلى الله عليه وسلم (صدقك وهو كذوب).
قال ابن حجر رحمه الله:
ورأيت في بعض الشروح ذكر سابقة وهي قراءة آية الكرسي ولم يذكر لذلك مستنداً فإن كان أخذه من عموم قوله في حديث أبي هريرة (ولا يقربنك شيطان) فيتجه وينبغي أن يقرأها في صلاته المذكورة فتح الباري (12/371).

قلت والصواب والله أعلم أن يقرأها عند إرادته أخذ مضجعه لورود ذلك في النص وإن قرأها في صلاته فلا بأس لكنه خلاف الأولى.

ثامناً : أن لا يحدث بها أحداً:
كما جاء ذلك في حديث أبي سعيد الخدري السابق وفيه (ولا يذكرها لأحد فإنها لا تضره) ... تخريجه.
.

أما الحكمة في ذكر هذه الأشياء فقد ذكرها بعض أهل العلم نوردها بإيجاز.

1- أما الاستعاذة من شرها: لأنها مشروعة عند كل أمر يكره.

2- أما الاستعاذة من الشيطان: لأن هذه الرؤيا منه وأنه يخيل بها بغرض تحزين الآدمي والتهويل عليه كما ذكرنا ذلك سابقاً.

3- أما البصق أو التفل يساراً: وذلك لطرد الشيطان وإظهار احتقاره واستفزازه وقيل بأن التفل أو البصق للتبرك بتلك الرطوبة والهواء المقارن للذكر الحسن وأما كونها من اليسار أو كون البصق عن اليسار لأنها محل الأقذار ونحوها. وأما كون البصق ثلاثاً قيل للتأكيد وكونها ثلاثاً لتكون وتراً.

4- أما كونه يعتقد أنها لا تضره: معناه أن الله جعل ما ذكر سبباً للسلامة من المكروه.

5- أما الصلاة: لأن فيها لجوءاً إلى الرب سبحانه وتعالى ولأن في التحريم بها عصمة من السوء وبها تكمل الرغبة وتصح الطلبة لقرب المصلى من ربه عند سجوده.

6- أما التحول: فهو للتفاءل فإنه به يتفاءل العبد بتحول تلك الحال التي كان عليها

أقسام الناس في الرؤيا:

ذكرنا فيما ... أقسام الرؤيا هذا باعتبار الرؤيا أما باعتبار الرائي فهي أيضاً أقسام وذلك بحسب صدق الرائي وبهذا الاعتبار أي اعتبار الرائي قسم أهل العلم أحوال الناس في رؤياهم إلى ثلاثة أقسام:

أقسام الناس باعتبار الرؤيا:

1- أنبياء. 2- صالحون. 3- مستورون.
4- فسقة. 5- كفار.

أولاً : رؤيا الأنبياء:

وهم أصدق الناس رؤيا بلا شك لأنهم أصدق الناس قولاً وعملاً ولذا كانت رؤيا نبينا صلى الله عليه وسلم كفلق الصبح لأنها وحي من الله تعالى إليه. وذكرنا جانباً من جوانب رؤيا الأنبياء فيما ....

ثانياً : رؤيا الصالحين:

وهم في المرتبة الثانية بعد أنبياء الله ورسله والغالب على رؤياهم الصدق لكن منها ما يحتاج إلى تعبير ومنها ما لا يحتاج إلى تعبير بل تدل على الأمر دلالة واضحة.
قال صلى الله عليه وسلم (...وأصدقهم رؤيا أصدقهم حديثاً) ... تخريجه
وقال أيضاً (الرؤيا الحسنة من الرجل الصالح جزء من ستة وأربعين جزءاً من النبوة) رواه البخاري ، فتح الباري (12/378) ومسلم شرح النووي (15/22).

ثالثاً: رؤيا المستورين:

أي من حالهم مستور لهم صلاة وزكاة وحج وغيره من الطاعات لكنهم مقصرون في البعض ولهم بعض الذنوب التي هي دون الشرك فهم أيضاً لهم رؤيا ولكن هؤلاء أحياناً تأتيهم الرؤيا التي هي من الله وتأتيهم الرؤيا التي هي من الشيطان فيرون هذه تارة وهذه تارة.

رابعاً : رؤيا الفساق:

ورؤياهم يقل فيها الصدق ويكثر فيها الأضغاث الذي هو من تلاعب الشيطان.


خامساً: رؤيا الكفار:

وهي التي يندر فيها الصدق وذلك لخبثهم وكفرهم بالله ورسله وغالبها من الشيطان لكن قد يرون رؤيا صادقة لكن هل هي من الوحي أو نقول بأنها جزء من ست وأربعين جزءاً من النبوة: أجاب الإمام القرطبي عن ذلك فقال: وإن قيل: (إذا كانت الرؤيا الصادقة جزءاً من النبوة فكيف يكون الكافر والكاذب والمخلط أهلالها.
فالجواب أن الكافر والفاجر والفاسق والكاذب وإن صدقت رؤياهم في بعض الأوقات لا تكون من الوحي ولا من النبوة إذ ليس كل من صدق في حديث عن غيب يكون خبره ذلك نبوة وقد تقدم في (الأنعام) أن الكاهن وغيره قد يخبر بكلمة الحق فيصدق، لكن ذلك على الندور والقلة وكذلك رؤيا هؤلاء
الجامع لأحكام القرآن للقرطبي (9/124).

ضوابط تعبير الرؤيا
فضيلة الشيخ أ. د. عبدالله بن محمد الطيار



  _ رد مع اقتباس
قديم (س 05:50 صباحاً) 26/06/2009, رقم المشاركة : 43
معلومات العضو
آل فايع
( جزاه الله الجنة )

الصورة الرمزية آل فايع

إحصائية العضو







آل فايع غير متواجد حالياً


رد: الآن فسر حلمك - قاموس تفسير الأحلام -

فسرأحلامك بنفسك


سبعة عشرة وسيلة لتعبير رؤياك




أمير بن محمد المدري
إمام وخطيب مسجد الإيمان – اليمن

إن الرؤى التي يراها الانسان في منامه هي انعكاس لما وقع في حياته من خير أو شر ، وتعبير عما يجول في نفسه من دوافع ورغبات ، بل هي وسيلة لتهيئة نفسه لما سيقع من خير أو شر ،والرؤى أيضاً وسيلة من وسائل قراءة ما في الغيب من الامور التي يختارها الله له على أي نحو .

والملاحظ كثرة المنتديات التي تحاول تفسير الاحلام ، وقد يستطيع الانسان أن يُفسر رؤياه بنفسه .

وهذه بعض الوسائل المعينة لتفسير الأحلام والرؤى تفسيرا صحيحا يمكن إتباعها :

1/ أتق الله في اليقظة وأحسن ،وأعلم أخي أنه ليس كل رؤيا تُفسر:
فهذا إمام أهل التأويل ابن سيرين كان يُسأل عن مائة رؤيا من تفسير القرآن الكريم فلا يجيب فيها بشيء إلا أن يقول : اتق الله وأحسن في اليقظة , فإنه لا يضرك ما رأيت في النوم وكان يجيب في خلال ذلك ويقول : إنما أجيبه بالظن , والظن يخطئ ويصيب .

2/ حدد ما هو الحدث المهم في الحلم:
ضع يدك - من الرؤيا - على المهم منها - أو الذي تراه يرمز إلى أي من أمور الواقع - أو ما تعلقت أمثاله ببشارة أو نذارة ، أو تنبيه ، أو منفعة في الدنيا أو في الأخرة، واطرح ما سوى ذلك من الحشو والخلط والأمور التي لا تنتظم والتي لا معنى لها .

3/ حلل ما رأيته مستنبطا بدلالة أصول التعبير الاتية :

أولاً : القرآن الكريم :
أعرض الرؤيا على كتاب الله فقد تجد تأويلها في بعض آياته مثل: اللباس الجديد قد يكون بشرى بزواج، لقوله تعالى: [هنَّ لباسٌ لكم وأنتم لباسٌ لهن]،والحبل تعبره بالعهد، لقوله سبحانه( واعتصموا بحبل الله ".
* والسفينة تعبرها بالنجاة لقوله تعالى( إنا نجيناه وأصحاب السفينة". " والخشب تعبره بالنفاق لقوله عزوجل ( كانهم خشب مسندة )"
* والحجارة تعبرها بالقسوة لقوله جل ذكره ( هي كالحجارة أو أشد قسوة) "
* والطفل الرضيع تعبره بالعدو لقوله تعالى ( فالتقطه آل فرعون ليكون لهم عدوا وحزنا"
* والرماد تعبره بالعمل الباطل لقوله تعالى ( مثل الذين كفروا بربهم أعمالهم كرماد اشتدت به الريح "
* والماء يعبر بالفتنة لقوله تعالى ( لأسقيناهم ماءا غدقا لنفتنهم فيه) "
وأكل اللحم النيء يعبر بالغيبة لقوله تعالى ( أيحب أحدكم أن يكل لحم أخيه ميتأ" .
* والنعاس يعبر بالأمن لقوله تعالى (إذ يغشيكم النعاس أمنة منه)
* والبقل والقثاء والفوم والعدس والبصل يعبرلمن أخذه بانه قد استبدل شيئا أدنى بما هو خير منه من مال أو رزق أو علم أو زوجة أو دار لقوله تعالى ( فأدع لنا ربك يخرج لنا مما تنبت الأرض من بقلها وقثاءها وفومها وعدسها وبصلها قال أتستبدلون الذي هو أدنى بالذى هوخير)
* والشجرة الطيبة تعبربالكلمة الطيبة، والخبيثة بالكلمة الخبيثة لقوله تعالى ( ومثل كلمة طيبة كشجرة طيبة. . .) " الأية
* والبستان يدل على العمل ، واحتراقه يدل على حبوطه ، لقوله تعالى ( فاصابه إعصار فيه نار فاحترقت )
والبيض يعبربالنساء لقوله تعالى ( كانهن بيض مكنون )،، وكذلك اللباس لقوله سبحانه وتعالى (هن لباس لكم) " * والنور يعبر بالهدى ، والظلمة بالضلال ( يخرجهم من الظلمات إلى النور) "
وهكذا ..

ثانياً : الحديث الشريف :
وكذلك تعرض الرؤى على ما جاء في الأحاديث الشريفة.
* كالغراب يعبر بالرجل الفاسق لأن النبي صلى الله عليه وسلم( سماه فاسقا) .
* والفارة تعبر بالمرأة الفاسقة لأن النبي صلى الله عليه وسلم سماها فويسقة .
* والضلع والقوارير تعبر بالنساء لقوله صلى الله عليه وسلم " المرأة خلقت من ضلع " وقوله " ويحك يا أنجشه رويدا سوقك بالقوارير" .رواهما ا لشيخا ن . ، والقميص يعبر بالدين لقوله صلى الله عليه وسلم "رأيت الناس عرضوا علي وعليهم قمص منها ما يبلغ الثدي ، ومنها ما يبلغ دون ذلك ، وعرض علي عمر
بن الخطاب وعليه قميص يجتره " ، قالوا : فما أولته يارسول الله؟ قال : " الدين " أخرجه الشيخان . *
* واللبن يعبر بالعلم لأن النبي صلى الله عليه وسلم أوله بالعلم ، ويعبر بالفطرة لحديث الإسراء . *
* والمرأة السوداء الثائرة الرأس تعبر بالوباء لقوله صلى الله عليه وسلم : " رأيت كأن امرأة سوداء ثائره الرأس خرجت من المدينة حتى قامت بمهيعة - وهى الجحفة - فأولت أن وباء المدينة نقل إليها)ا رواه البخاري . " *والغيث يعبر بالهدى والعلم لقوله صلى الله عليه وسلم "مثل ما بعثني الله به من الهدى والعلم كمثل غيث . . . " الحديث متفق عليه .
* والصراط المستقيم يعبر بالإسلام ، والأسوار تعبر بحدود الله ، والأبواب المفتحة محارم الله لحديث النواس : "ضرب الله مثلا صراطا مستقيما، وعلى جنبتي الصراط سوران فيهما أبواب مفتحة، وعلى الأبواب ستور مرخاة، وعلى باب الصراط داع ، الحديث رواه أحمد والترمذي وغيرهما . " والدار تعبر بالجنة ، والمأدبة تعبر أيضا بالإسلام ، والداعي الذي يدعو إلى المادبة محمد صلى الله عليه وسلم ، فمن أجاب الداعي ودخل الدار، فتلك الرؤيا بشارة له بالجنة - إن شاء الله - لحديث البخاري : "جاءت ملائكة إلى النبي صلى الله عليه وسلم وهو نائم . . وفيه : مثله كمثل رجل بنى دارا وجعل فيها مادبة وبعث داعيا ، فمن أجاب الداعي دخل الدار وأكل من المادبة ، ومن لم يجب الداعي لم يدخل الدار ولم ياكل من المادبة ا .
* والإبل تعبر بالعز، والغنم بالبر كة، والخيل بالخير لحديث ابن ماجه : "الإبل عز لأهلها، والغنم بركة ، والخير معقود في نواصي الخيل إلى يوم القيامة" . *
* والكلب يعود في قيئه يعبر برجل يعود في هبته للحديث المتفق على صحته "العائد في هبته كالكلب يعود في قيئه ) . *
* والأترجة تعبر بالمؤمن الذي يقرأ القران. والتمرة بالمؤمن الذي لايقرم القرآن . والريحانة بالمنافق الذي يقرأ القران . والحنظلة بالمنافق الذي لا يقرأ القرآن . لقوله صلى الله عليه وسلم "مثل المؤمن الذي يقرأ القرآن مثل الأترجة: ريحها طيب وطعمها طيب ، ومثل المؤمن الذي لا يقرأ القران كمثل التمرة : لا ريح لها وطعمها حلو، ومثل المنافق الذي يقرأ القرآن كمثل الريحانة: ريحها طيب وطعمها مر، ومثلإ المنافق الذي لا يقرأ القرآن كمثل الحنظلة : ليس لها ريح وطعمها مر" متفق عليه .
* والظلم يعبر بالظلمات والعكس ، والشح بالهلاك وسفك الدماء لقوله صلى الله عليه وسلم : "اتقوا الظلم ، فإن الظلم ظلمات يوم القيامة، واتقوا الشح فإن الشح أهلك من كان قبلكم ، حملهم على أن سفكوا دمائهم ، واستحلوا محارمهم " رواه مسلم .
* والنخلة تعبربالمسلم لقوله صلى الله عليه وسلم : "إن من الشجرة شجرة لا يسقط ورقها وإنها مثل المسلم ، حدثوني ماهي ؟ قال ابن عمر: فوقع الناس في شجر البوادي ، ووقع في نفسي أنها النخلة، ثم قالوا : حدثنا ماهي يارسول الله ؟ قال : هي النخلة" متفق عليه. *
* وحامل المسك يعبر بالجليس الصالح ، ونافخ الكيريعبر بالجليس السؤ للحديث المتفق عليه "مثل الجليس الصالح والجليس السؤ،.

ثالثاً : تأويلات الصحابة :
فالصحابة أعلام الهدى قد ألهمهم الله الرشد ، ومدهم بنور البصيرة ،وكان من أبرزهم أبو بكر وعمر وعثمان وعلي وغيرهم رضي الله عنهم أجمعين .

رابعاً : بظاهر الاسم :
فمثلاً اسم فاضل يدلُّ على الفضل، وراشد يدل على الرشد ،وسعيد بالسعادة الى غير ذلك من الاسماء

خامساً : دلالة المعنى ، أو وصفه :
فالياسمين والورد قد يدلان على قلة البقاء أو قصر العمر لذبولهما بسرعة.
والنار تعبربالفتنة ، لأن النار تقسد كل ما تمر عليه وتتصل به ، وكذلك الفتنة . والنجوم بالعلماء، لحصول هداية أهل الأرض بها . * والحديد وأنواع السلاح يعبران بالقوة والنصر. * والرائحة الطيبة تعبربالثناء الحسن وطيب القول والعمل . * والرائحة الخبيثة بالعكس . * والديك رجل عالي الهمة بعيد الصيت . * والحية عدو أو صاحب بدعة يهلك بسمه .
*وخروج المريض من داره ساكتا يعبر بموته ، ومتكلما يعبر بحياته . * والخروج من الأبواب الضيقة يعبر بالفرج والنجاة . * والسفر من مكان إلى مكان يعبر بالانتقال من حال إلى حال . * وموت الرجل يعبر بتوبته ورجوعه إلى الله ، لأن الموت رجوع إلى الله . * والزرع والحرث بالعمل . * والكلب عدو ضعيف كثير الصخب . * والأسد رجل قاهر مسلط . والثعلب يعبر برجل غادر ماكر محتال مراوغ عن الحق . * وكل زيادة محمودة في أعضاء الجسم فزيادة خير، وكل زيادة متجاوزة للحد في ذلك فشر. * وكل صعود وارتفاع فمحمود، وكل سقوط وخرور من علوإلى أسفل فمذموم .

سادساً : من اللغة ومعانيها :
فالسنُّ رمزٌ لسنِ الإنسان، أي: عمره. فقلع ضرسٍ ، أو سنٍّ أو ناب يدل على وفاة قريب أو شخص تعرفه.
الفك العلوي للرجال والسفلي للنساء {الرجال قوّامون على النساء} وإذا كان القلع يدل على الموت فإن التركيب يدلُّ على الولادة أو الحمل.

سابعاً : من الأمثال السائدة :
فاليد الطويلة تدلُّ على معروف وخير، كما قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لزوجاته:
[أولكن لحوقاً بي أطولكنَّ يداً] أي أكرمكنَّ وأكثركن صدقة. فكانت زينب رضي الله عنها.
والزرع والحرث يدل على العمل .
والخروج من الأبواب الضيقة يعبر بالفرج والنجاة.
وقول ابراهيم عليه السلام لإسماعيل " غيّر أسكفة الباب " أي طلق زوجتك وقول لقمان لابنه " بدل فراشك " يعني زوجتك

ثامناً : بضد الشيء ( بعكسه ) :
فالبكاء قد يؤول بالفرح "أقرَّ الله عينيك" أي أبكاك بدمع بارد ولا يكون إلا عند الفرح
والضحك قد يدل على الحزن لقولهم "شر البلية ما يضحك" وهكذا.
والحجامة على انها صك وشرط ، والطاعون حرب والحرب طاعون ، وفي السل عدو والعدو سيل ، والجراد جند والجند جراد الى غير ذلك

تاسعاً : إختلاف الرؤبا :
الرؤيا يختلف تعبيرها بإختلاف الاشخاص وباختلاف العصور والبيئات والظروف فليس
الرجل الصالح كالفاسق في التعبير ، وليس المرأة كالرجل
فالأذان قد يدل على الحج أخذاً من قوله تعالى {وأذن في الناس بالحج}
والأذان قد يدل على السرقة أخذاً من قوله تعالى [ثم أذن مؤذّن أيتها العير إنكم لسارقون]
.. فإذا كان السائل من أهل الاستقامة كان التأويل بالحج



/ الرؤيا قد يتأخر وقوعها :
قيل لجعفر بن محمد : كم تتأخر الرؤيا ؟ قال رأى رسول الله صلى الله عليه وسلم كأن كلبا أبقع يلغ في دمه فكان شمر بن ذي الجوشن قاتل الحسين رضي الله عنه , وكان أبرص أخزاه الله , وكان تأويل الرؤيا بعد خمسين سنة .

5/ الفرق بين الرؤى والاحلام :
هناك خلط من الناس بين الرؤى والاحلام فالرؤيا من الله والحلم من الشيطان .
والرؤيا من الله تبشير أو تحذير .
أما الحلم فهو من الشيطان يلقيها في مخيلة الانسان ،ليحزنه ويلبس عليه في دينه ويصده عن فعل الصلاح .

6/ الفرق بين الاحلام وأضغاث الاحلام :
الاحلام صور وأخيلة يمليها الشيطان على الانسان ليحزنه ويلبس عليه دينه ويصده عن فعل الخير .
أما أضغاث الاحلام فهي عبارة عن صور وأخيلة لا رابط لها ولا ضابط ، يراها النائم فينزعج ويخاف وسميت أضغاث لانها خليط من الصور والاخيلة
بينما عمر بن الخطاب رضي الله عنه جالس مع أناس من أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم وفيهم علي بن أبي طالب وجماعة من المهاجرين والأنصار رضي الله عنهم فالتفت إليهم فقال : إني سائلكم عن خصال فأخبروني بها : أخبروني عن الرجل بينما هو يذكر الشيء إذ نسيه , وعن الرجل يحب الرجل ولم يلقه وعن الرؤيتين إحداهما حق والأخرى أضغاث , وعن ساعة من الليل ليس أحد إلا وهو فيها مروع وعن الرائحة الطيبة مع الفجر فسكت القوم فقال : ولا أنت يا أبا الحسن ؟
فقال بلى والله إن عندي من ذلك لعلما : أما الرجل بينما هو يذكر الشيء إذ نسيه فإن على القلب طخاء كطخاء القمر فإذا سري عنه ذكر , وإذا أعيد عليه نسي وغفل .
وأما الرجل يحب الرجل ولم يلقه فإن الأرواح أجناد مجندة , فما تعارف منها ائتلف وما تناكر منها اختلف .
وأما الرؤيتان إن إحداهما حق والأخرى أضغاث , فإن في ابن آدم روحين , فإذا نام خرجت روح فأتت الحميم والصديق والبعيد والقريب والعدو فما كان منها في ملكوت السموات فهي الرؤيا الصادقة , وما كان منها في الهواء فهي الأضغاث . وأما الروح الأخرى فللنفس والقلب .
وأما الساعة من الليل التي ليس فيها أحد إلا وهو فيها مروع فإن تلك الساعة التي يرتفع فيها البحر يستأذن في تغريق أهل الأرض فتحسه الأرواح فترتاع لذلك .
وأما الريح الطيبة مع الفجر إذا طلع خرجت ريح من تحت العرش حركت الأشجار في الجنة فهي الرائحة الطيبة خذها يا عمر .

قال الجوهري : قال أبو عبيد : الطخاء بالمد السحاب المرتفع يقال أيضا وجدت على قلبي طخاء وهو شبه الكرب . قال اللحياني : ما في السماء طخية بالضم أي شيء من سحاب . قال : وهو مثل الطحرور والطخاء , فممدود الليلة المظلمة , وتكلم بكلمة طخياء لا تفهم .

7/أقسام الرؤى والاحلام :
تنقسم الرؤى والاحلام الى ثلاثة أقسام كما جا في الصحيح قوله صلى الله عليه وسلم (الرؤيا ثلاثة :
فالرؤيا الصالحة بشرى من الله ،ورؤيا تحزين من الشيطان ،ورؤيا مما يحدث المرء نفسه )

8/الرؤيا الصالحة:
الرؤيا الصالحة فد تُسر صاحبها ،وقد تسوءه ،وقد تأتي كفلق الصبح ، وقد تكون صريحة لا تُتعب المعبر ،وقد تكون رمزية تحتاج الى إعمال الفكر كرؤيا يوسف عليه السلام ،ورؤيا الملك
عن ابن عباس قال كشف رسول الله صلى الله عليه وسلم عن الستارة والناس صفوف خلف أبي بكر فقال (أيها الناس إنه لم يبق من مبشرات النبوة إلا الرؤيا الصالحة يراها المسلم أو ترى له ثم قال ألا إني نهيت أن أقرأ راكعا أو ساجدا فأما الركوع فعظموا فيه الرب وأما السجود فاجتهدوا في الدعاء فقمن أن يستجاب لكم ).
عن أنس بن مالك أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال (الرؤيا الحسنة من الرجل الصالح جزء من ستة وأربعين جزءا من النبوة )
وعن عبادة بن الصامت قال سألت رسول الله صلى الله عليه وسلم عن قوله تبارك وتعالى "لهم البشرى في الحياة الدنيا وفي الآخرة" فقال (هي الرؤيا الصالحة يراها المسلم أو ترى له ).
فإذا كانت الرؤيا حسنة صالحة استحب لرائيها أربعة أشياء : . أن يحمد الله تعالى عليها. . أن يستبشر بها . . أن يتحدث بها لمن يحب دون من يكره . . أن يفسرها تفسيرا حسنا صحيحا، لأن الرؤيا تقع على ما تفسر به .

9/ لا تكذب في رؤياك :
عن علي رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال (من كذب في الرؤيا متعمدا كلف عقد شعيرة يوم القيامة ).
و عنه ايضاً رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال (من كذب في الرؤيا متعمدا فليتبوأ مقعده من النار )

10/إذا رأيت ما تكره:
عوّد نفسك إذا أويت الى فراشك فأقرأ أية الكرسي .
عوّد نفسك أن تقرأ بالايتين من آخر سورة البقرة .
لا تنسى دعاء النوم .
إجمع كفيك ثم انفث فيهما وأقرأ سورة الاخلاص والفلق والناس ، إفعل ذلك ثلاث مرات .
فرغ ذهنك من كل شواغل الدنيا وهمومها .
وعن أبي هريرة عن النبي صلى الله عليه وسلم قال )إذا اقترب الزمان لم تكد رؤيا المسلم تكذب وأصدقهم رؤيا أصدقهم حديثا ورؤيا المسلم جزء من ستة وأربعين جزءا من النبوة قال وقال الرؤيا ثلاثة فالرؤيا الصالحة بشرى من الله عز وجل والرؤيا تحزينا من الشيطان والرؤيا من الشيء يحدث به الإنسان نفسه فإذا رأى أحدكم ما يكره فلا يحدثه أحدا وليقم فليصل قال وأحب القيد في النوم وأكره الغل القيد ثبات في الدين (.
وعن ابن عمر أن النبي صلى الله عليه وسلم قال (الرؤيا الصالحة جزء من سبعين جزءا من النبوة فمن رأى خيرا فليحمد الله عليه وليذكره ومن رأى غير ذلك فليستعذ بالله من شر رؤياه ولا يذكرها فإنها لا تضره (.
وفي رواية (ومن رأى سوى ذلك فإنما هو من الشيطان ليحزنه فلينفث عن يساره ثلاثا وليسكت ولا يخبر بها أحدا ).

11/أشياء الغالب تعبيرها بالاتي
1. الأذان بالحج، إذا رآه رجل صالح وفي أشهر الحج، وقد يؤول بالسرقة وقطع اليد: "فأذن مؤذن أيتها العير إنكم لسارقون"، وقد يعبَّر بعمل صالح فيه شهرة.
2. المرأة تعبر بالدنيا.
3. الطائر الذي يخرج من الرأس بعد حلقه بالروح.
4. حل الإزار بالزواج.
5. فَرْج المرأة بالأرض.
6. عتبة الدار بالزوجة.
7. سقوط الأضراس بموت الأبناء والإخوان والأنداد.
8. الخاتم بالمرأة.
9. أشياء تؤول بضدها: الضحك، البكاء، الغلبة في المصارعة.

12/ما يستحب في الرؤيا
يستحب في الرؤيا ما يأتي:
1. اللبن ويؤول بالفطرة وبالعِلْم.
2. الخضرة.
3. الطيب، ويؤول بالثناء الحسن والعيش الحسن، خاصة الطيب الأسود كالمسك.
4. الثياب البيض.
5. القيد في الأرجل، ويؤول بالثبات في الدين.
6. قطع النهر، ويؤول بتجاوز بلاء وفتنة وأمر صعب....الخ
13/ما يكره في الرؤيا
1. الماء والغرق، يؤول بالفتنة وبالنار.
2. الغل إلى العنق.
3. ركوب البعير، إن لم ينزل عنه يؤول بالموت ....الخ

14/تأويل الرؤيا على الغير:
وربما ترى الرؤيا ويعود تأويلها إلى أخيك أو صديقك ، أو أحد أقاربك ، أو من له علاقة بك ، ويكون ذلك إذا كانت الرؤيا لا تليق بك معانيها، ولا يمكن أن ينال مثلك موجبها، ويكون صاحبك أحق بها منك ، كدلالة الموت مثلا لا تنقل عن صاحبها إلا أن يكون سليم الجسم في اليقظة وشريكه مريضا، فيكون لمرضه أولى بها لدنؤ من الموت . وقد رأى النبي صلى الله عليه وسلم في النوم مبايعة أبي جهل له ، فكان ذلك لابنه عكرمة فلما أسلم ، قال صلى الله عليه وسلم "هو هذا" ورأى لأسيد بن العاص ولاية مكة، فكان لابنه عتاب بن أسيد ولاه النبي صلى الله عليه وسلم مكة.

15/المشكل والغريب من الرؤيا :
يقول المناوي في شرح ألفية ابن الوردي : إعلم أن الرؤيا إن علمت وفهمت من أولها إلى آخرها فتاويلها سهل ، وإن علم بعضها وفهم ، وأشكل البعض فيعبرماعلم ، ويفحص عن الباقي بعضا فبعضا، فإن صارت أبعاضا مفهومة فذلك ، وإن لم تفهم كلها نظر في المناسبة بين أجزائها فإن كان لها مناسبة استدل بتلك المناسبة من بعضها لبعض ، ويدقق النظر في استنباط تأويلها، وإن كانت الرؤيا غريبة نادرة لم يقع مثلها فلا يتجاسر، ولا يبادر في تعبيرها، بل يتوقف فيها حتى يظهر عاقبتها . وأخيرا فلكي تصيرحاذقأ في تعبيررؤياك فلابد لك من حفظ الأصول الصحيحة ووجوهها واختلافها المستنبطة بدلالات القرآن والسنة والمعاني والأسماء ، والقدرة على تأليف هذه الأصول بعضها إلى بعض لتستخرج معنى واضحا مستقيما.

16/تعبير الرؤيا :
الرؤيا تأتي على ما مضى وخلا وفرط وانقضى ، فتذكر الغافل بما أسلف ، والعاصي بما فرّط ، أو بتوبة قد تأخرت ، وقد تأتي بما يعيش فيه الانسان ، وقد تأتي عن المستقبل ، فتأتي بخبر سيأتي خير أو شر ، كالموت والمطر والغنى والفقر والعز والذل والشدة والرخاء.

17/إذا لم تستطع تعبير رؤياك :
إذا لم تستطع بعد ذلك كله تعبير رؤياك ما عليك إلا ان تستعين بالله أولا أو باحد المعبرين والله أعلى وأعلم



  _ رد مع اقتباس
قديم (س 05:54 صباحاً) 26/06/2009, رقم المشاركة : 44
معلومات العضو
آل فايع
( جزاه الله الجنة )

الصورة الرمزية آل فايع

إحصائية العضو







آل فايع غير متواجد حالياً


رد: الآن فسر حلمك - قاموس تفسير الأحلام -

العُدَةُ وَ العَتاَدُ فِي فَكِّ رُمُوز الاعدَاد
------------------------------------



بقلم:
علي سعد سليم
حررت في 15 ربيع الاول 1427 الموافق 13 نيسان 2006






______________________________ __________

إن الحمد لله نحمده و نستعينه و نستغفره, و نعوذ بالله من شرور أنفسنا و من سيئات أعمالنا , من يهده الله فلا مضلّ له و من يضلل فلا هادي له , و اشهد أن لا اله الاّ الله وحده لا شريك له و اشهد أن محمدا" عبده و رسوله.



(يايها الّذين آمنوا اتّقوا اللّه حقّ تقاته و لا تموتنّ الاّ و انتم مسلمون(



(يايها النّاس اتّقوا ربّكم الذي خلقكم من نفس واحدة و خلق منها زوجها و بثّ منهما رجالا" كثيرا" و نساء" و اتّقوا الله الذي تتساءلون به والأرحام إن الله كان عليكم رقيبا(



(يايها الذين آمنوا اتّقوا الله و قولوا قولا" سديدا", يصلح لكم أعمالكم و يغفر لكم ذنوبكم و من يطع الله و رسوله فقد فاز فوزا" عظيما(

أما بعد:
فنظرا لاهمية الرؤيا و المنامات حيث هي المبشرات ترافق المؤمن التقيّ النقيّ الى آخر رمق من حياته,منذرة...مبشرة...مسليّة.. .كما انه للكافر حظه الوافر منها و ذلك يعود الى علم الله تعالى المحفوظ فان ... علمه ان ذاك الكافر مما يترتّب على رؤياه مصلحة عامة او مصلحة دينية خاصة فسيرى او تُرى له كما هو الحال مع عزيز مصر....
و لان غالب رؤيا المومن اسرار و رموز فكان جانب الاعداد من اهمّ رموزه فمع قلّة رؤياها لا يقلّل البتّ في امرها و علوّ شأنها....
و لذلك استعنت بالمولى الوهّاب و جَمَعتُ جلّ الايات ناظرا في تفسير اهل الاختصاص فكانت رسالتنا هذه...
و انا عادة ارى ما يراه جميع الناس فرؤيا و تحديث نفس و اضغاث أحلام بيد انني لم اذكر يوما ما رأيت رقما او عددا الا اليوم حيث اشتريت هاتفا ثمنه ثلاثون الفا...و لم يكن هذا الرقم من تحديث نفسي...حيث لو كان لرأيت ما دون العشرة...فنظرت في رسالتي هذه فرأيت ان رقم (30) هو قوله تعالى
(ووصينا الإنسان بوالديه إحسانا حملته أمه كرها ووضعته كرها وحمله وفصاله ثلاثون شهرا حتى إذا بلغ أشده وبلغ أربعين سنة قال رب أوزعني أن أشكر نعمتك التي أنعمت علي وعلى والدي وأن أعمل صالحا ترضاه وأصلح لي في ذريتي إني تبت إليك وإني من المسلمين) (الاحقاف)15
(وواعدنا موسى ثلاثين ليلة وأتممناها بعشر فتم ميقات ربه أربعين ليلة وقال موسى لأخيه هارون اخلفني في قومي وأصلح ولا تتبع سبيل المفسدين) (الاعراف)142
فاولاهنّ تدلّ على الحمل و الفصال و أتى بعدهما قوله تعالى (أربعين)
و ثانيهما تدل على خبر سار و تتميم أمر بين الثلاثين و الاربعين و ارجو من الله تعالى ان يكون خبرا سار في هذه الفترة الزمنية و السرور لا يتعلق بغير عبد الرحمن او عائشة....اللهم حقق امنيتي و اجعل رؤياي هذه رؤيا صادقة صالحة واقعة وِفق التعبير السابق.....
تنبيه
فكان من طابع الانسان العجز و النقص و عدم الاتمام و لذا الغفلة لخير عنوان...
فلربما نسيت بعض الايات فلا لوم فقد نبّهت العباد فعليّ البدء و عليكم الاتمام, كما انني لم اذكر كل الايات التي تحمل رقم (1) لكثرتها فاكتفيت بمفهومها و منطوقها و اقتصرت على بعض منها...
و لا يفوتني ان اقدّم شكري الخالص لزوجي التي مدت يمينها في العون و المساعدة فكان العمل مشترك....
مدخل:

(((((((((((((((((((((((((((((( (((1)))))))))))))))) ))))))))))))))

(1) عدم الصبر, الاستبدال الادنى بالذي هو خير, الاتّكال على الغير........ لقوله تعالى (وإذ قلتم يا موسى لن نصبر على طعام واحد فادع لنا ربك يخرج لنا مما تنبت الأرض من بقلها وقثائها وفومها وعدسها وبصلها قال أتستبدلون الذي هو أدنى بالذي هو خير اهبطوا مصرا فإن لكم ما سألتم وضربت عليهم الذلة والمسكنة وباؤوا بغضب من الله ذلك بأنهم كانوا يكفرون بآيات الله ويقتلون النبيين بغير الحق ذلك بما عصوا وكانوا يعتدون (البقرة)61
(2) التوحيد............ لقوله تعالى (وإلهكم إله واحد لا إله إلا هو الرحمن الرحيم (البقرة)163
(3) الخوف من العين و الحسد, و اتخاذ الاسباب ....... لقوله تعالى (وقال يا بني لا تدخلوا من باب واحد وادخلوا من أبواب متفرقة وما أغني عنكم من الله من شيء إن الحكم إلا لله عليه توكلت وعليه فليتوكل المتوكلون (يوسف)67
(4) , التفرد,التفضيل:........ لقوله تعالى (وفي الأرض قطع متجاورات وجنات من أعناب وزرع و نخيل صنوان و غير صنوان يسقى بماء واحد ونفضل بعضها على بعض في الأكل إن في ذلك لايات لقوم يعقلون (الرعد)4
(((((((((((((((((((((((((((((( (2)))))))))))))))))) ))))))))))

(1) شهادة, عدم كتم الشهادة, يلزمك شهادة.........لقوله تعالى (يا أيها الذين آمنوا شهادة بينكم إذا حضر أحدكم الموت حين الوصية اثنان ذوا عدل منكم أو آخران من غيركم إن أنتم ضربتم في الأرض فأصابتكم مصيبة الموت تحبسونهما من بعد الصلاة فيقسمان بالله إن ارتبتم لا نشتري به ثمنا قليلا و لو كان ذا قربى و لا نكتم شهادة الله انا اذا لمن الاثمين)


)))))))))))))))))))))))))))))) )))) 3))))))))))))))))))))))))))))) ))))


(1) كفارة يمين, او فدية, او نذر........لقوله تعالى (وأتموا الحج والعمرة لله فإن أحصرتم فما استيسر من الهدي ولا تحلقوا رؤوسكم حتى يبلغ الهدي محله فمن كان منكم مريضا أو به أذى من رأسه ففدية من صيام أو صدقة أو نسك فإذا أمنتم فمن تمتع بالعمرة إلى الحج فما استيسر من الهدي فمن لم يجد فصيام ثلاثة أيام في الحج وسبعة إذا رجعتم تلك عشرة كاملة ذلك لمن لم يكن أهله حاضري المسجد الحرام واتقوا الله واعلموا أن الله شديد العقاب(البقرة)196
و قوله تعالى (لا يؤاخذكم الله باللغو في أيمانكم ولكن يؤاخذكم بما عقدتم الأيمان فكفارته إطعام عشرة مساكين من أوسط ما تطعمون أهليكم أو كسوتهم أو تحرير رقبة فمن لم يجد فصيام ثلاثة أيام ذلك كفارة أيمانكم إذا حلفتم واحفظوا أيمانكم كذلك يبين الله لكم آياته لعلكم تشكرون (المائدة) 89

(2) الطلاق, انتظار,خبر بعد ثلاث........لقوله تعالى (والمطلقات يتربصن بأنفسهن ثلاثة قروء ولا يحل لهن أن يكتمن ما خلق الله في أرحامهن إن كن يؤمن بالله واليوم الآخر وبعولتهن أحق بردهن في ذلك إن أرادوا إصلاحا ولهن مثل الذي عليهن بالمعروف وللرجال عليهن درجة والله عزيز حكيم (البقرة)228

(3) الصمت, آية......... لقوله تعالى (قال رب اجعل لي آية قال آيتك ألا تكلم الناس ثلاثة أيام إلا رمزا واذكر ربك كثيرا وسبح بالعشي والإبكار (آل عمران) 41
(4) الثالوث, الكفر, الردة.........لقوله تعالى (يا أهل الكتاب لا تغلوا في دينكم ولا تقولوا على الله إلا الحق إنما المسيح عيسى ابن مريم رسول الله وكلمته ألقاها إلى مريم وروح منه فآمنوا بالله ورسله ولا تقولوا ثلاثة انتهوا خيرا لكم إنما الله إله واحد سبحانه أن يكون له ولد له ما في السماوات وما في الأرض وكفى بالله وكيلا (النساء)171
و قوله تعالى (لقد كفر الذين قالوا إن الله ثالث ثلاثة وما من إله إلا إله واحد وإن لم ينتهوا عما يقولون ليمسن الذين كفروا منهم عذاب أليم (المائدة)73
(5) التعدي, مجاوزة الحد, خبر سسيئ بعد ثلاث........ لقوله تعالى (فعقروها فقال تمتعوا في داركم ثلاثة أيام ذلك وعد غير مكذوب _هود)65
(6) الشك, التردد,........لقوله تعالى ( ,سيقولون ثلاثة رابعهم كلبهم ويقولون خمسة سادسهم كلبهم رجما بالغيب ويقولون سبعة وثامنهم كلبهم قل ربي أعلم بعدتهم ما يعلمهم إلا قليل فلا تمار فيهم إلا مراء ظاهرا ولا تستفت فيهم منهم أحدا (الكهف) 22
(7) التصنيف, لتمييز........لقوله تعالى (وكنتم أزواجا ثلاثة (الواقعة ) 7
(8) نجوى, عدم مراقبة الله.........لقوله تعالى (ألم تر أن الله يعلم ما في السماوات وما في الأرض ما يكون من نجوى ثلاثة إلا هو رابعهم ولا خمسة إلا هو سادسهم ولا أدنى من ذلك ولا أكثر إلا هو معهم أين ما كانوا ثم ينبئهم بما عملوا يوم القيامة إن الله بكل شيء عليم (المجادلة)7
(9) عدم اليأيس,رحصة بعد يأس.........لقوله تعالى (اللائي يئسن من المحيض من نسائكم إن ارتبتم فعدتهن ثلاثة أشهر واللائي لم يحضن وأولات الأحمال أجلهن أن يضعن حملهن ومن يتق الله يجعل له من أمره يسرا (الطلاق)4
(10) ثلاث من الظلمة, ضعف البصر ثلاث على التوالي.......لقوله تعالى (خلقكم من نفس واحدة ثم جعل منها زوجها وأنزل لكم من الأنعام ثمانية أزواج يخلقكم في بطون أمهاتكم خلقا من بعد خلق في ظلمات ثلاث ذلكم الله ربكم له الملك لا إله إلا هو فأنى تصرفون( الزمر)6

(((((((((((((((((((((((((((((( ((((((4))))))))))))) ))))))))))))))))))))))

(1) عدم الرغبة في الزواج, عقاب النفس و الاخرين, فرج بعد اربع......لقوله تعالى (للذين يؤلون من نسائهم تربص أربعة أشهر فإن فاؤوا فإن الله غفور رحيم (البقرة)226
(2) فراق بعد اربع و زيادة.....لقوله تعالى (للذين يؤلون من نسائهم تربص أربعة أشهر فإن فاؤوا فإن الله غفور رحيم (البقرة)226
(3) الايمان, الاطمئنان,آية.......لقوله تعالى (وإذ قال إبراهيم رب أرني كيف تحيي الموتى قال أو لم تؤمن قال بلى ولكن ليطمئن قلبي قال فخذ أربعة من الطير فصرهن إليك ثم اجعل على كل جبل منهن جزءا ثم ادعهن يأتينك سعيا واعلم أن الله عزيز حكيم (البقرة)260
(4) طلب شهادة, الابتعاد عن شهادة الزور....لقوله تعالى (واللاتي يأتين الفاحشة من نسائكم فاستشهدوا عليهن أربعة منكم فإن شهدوا فأمسكوهن في البيوت حتى يتوفاهن الموت أو يجعل الله لهن سبيلا (النساء)15
(5) خبر سيئ بعد اربع,عقوبة.....لقوله تعالى (فسيحوا في الأرض أربعة أشهر واعلموا أنكم غير معجزي الله وأن الله مخزي الكافرين (التوبة)2
(6) دعوة لقتال اهل الكفر, تقوى الله في الاشهر الحرم....لقوله تعالى (إن عدة الشهور عند الله اثنا عشر شهرا في كتاب الله يوم خلق السماوات والأرض منها أربعة حرم ذلك الدين القيم فلا تظلموا فيهن أنفسكم وقاتلوا المشركين كافة كما يقاتلونكم كافة واعلموا أن الله مع المتقين (التوبة)36
(7) رزق بعد اربع....لقوله تعالى ( و جعل فيها رواسي من فوقها و بارك فيها و قدر فيها اقواتها في اربعة ايام سواء لسائلين) فصلت 10
(8) عدم قذف المحصنات, الاتيان بالشهود....لقوله تعالى (والذين يرمون المحصنات ثم لم يأتوا بأربعة شهداء فاجلدوهم ثمانين جلدة ولا تقبلوا لهم شهادة أبدا وأولئك هم الفاسقون (النور)4



(((((((((((((((((((((((((((((( ((((((5))))))))))))) ))))))))))))))))))))))

(1) ادّعاء الغيب,التحدث في امور غيبيّة,الشك.........لقوله تعالى (سيقولون ثلاثة رابعهم كلبهم ويقولون خمسة سادسهم كلبهم رجما بالغيب ويقولون سبعة وثامنهم كلبهم قل ربي أعلم بعدتهم ما يعلمهم إلا قليل فلا تمار فيهم إلا مراء ظاهرا ولا تستفت فيهم منهم أحدا (الكهف)22
(2) يلزم مراقية الله تعالى........لقوله تعالى (ألم تر أن الله يعلم ما في السماوات وما في الأرض ما يكون من نجوى ثلاثة إلا هو رابعهم ولا خمسة إلا هو سادسهم ولا أدنى من ذلك ولا أكثر إلا هو معهم أين ما كانوا ثم ينبئهم بما عملوا يوم القيامة إن الله بكل شيء عليم) المجادلة

(((((((((((((((((((((((((((((( ((((6))))))))))))))) ))))))))))))))))))))))

(1) انجاز عمل بعد ست.....لقوله تعالى (إن ربكم الله الذي خلق السماوات والأرض في ستة أيام ثم استوى على العرش يغشي الليل النهار يطلبه حثيثا والشمس والقمر والنجوم مسخرات بأمره ألا له الخلق والأمر تبارك الله رب العالمين(الاعراف)54
و لقوله تعالى (إن ربكم الله الذي خلق السماوات والأرض في ستة أيام ثم استوى على العرش يغشي الليل النهار يطلبه حثيثا والشمس والقمر والنجوم مسخرات بأمره ألا له الخلق والأمر تبارك الله رب العالمين(الاعراف)54
(2) الابتلاء و الاختبار....لقوله تعالى (وهو الذي خلق السماوات والأرض في ستة أيام وكان عرشه على الماء ليبلوكم أيكم أحسن عملا ولئن قلت إنكم مبعوثون من بعد الموت ليقولن الذين كفروا إن هذا إلا سحر مبين( هود) 7
(3) طلب الحجة,طلب العلم......لقوله تعالى (الذي خلق السماوات والأرض وما بينهما في ستة أيام ثم استوى على العرش الرحمن فاسأل به خبيرا( الفرقان)59
(4) ولاية, شفاعة.....لقوله تعالى (الله الذي خلق السماوات والأرض وما بينهما في ستة أيام ثم استوى على العرش ما لكم من دونه من ولي ولا شفيع أفلا تتذكرون( السجدة) 4
(5) الراحة........لقوله تعالى (ولقد خلقنا السماوات والأرض وما بينهما في ستة أيام وما مسنا من لغوب(ق) 38
(6) معيّة الله, تأييد الله.....لقوله تعالى (هو الذي خلق السماوات والأرض في ستة أيام ثم استوى على العرش يعلم ما يلج في الأرض وما يخرج منها و ما ينزل من السماء و ما يعرج فيها و هو معكم اين ما كنتم و الله بما تعملون بصير ) الحديد 4

(((((((((((((((((((((((((((((( (((((7)))))))))))))) ))))))))))))))))))))))

(1) التنوع في المعاصي....لقوله تعالى (لها سبعة أبواب لكل باب منهم جزء مقسوم( الحجر) 44
(2) العلم الصحيح,موهبة العلم.......لقوله تعالى (سيقولون ثلاثة رابعهم كلبهم ويقولون خمسة سادسهم كلبهم رجما بالغيب ويقولون سبعة وثامنهم كلبهم قل ربي أعلم بعدتهم ما يعلمهم إلا قليل فلا تمار فيهم إلا مراء ظاهرا ولا تستفت فيهم منهم أحدا(الكهف)22
(3) طلب العلم.........لقوله تعالى (ولو أنما في الأرض من شجرة أقلام والبحر يمده من بعده سبعة أبحر ما نفدت كلمات الله إن الله عزيز حكيم( لقمان) 27
(4) تسخير الدّواب و العباد,الرزق.......لقوله تعالى (ولو أنما في الأرض من شجرة أقلام والبحر يمده من بعده سبعة أبحر ما نفدت كلمات الله إن الله عزيز حكيم( لقمان) 27
(5) الانفاق في سبيل الله, صدقة جارية,مضاعفة الاجر....... لقوله تعالى (مثل الذين ينفقون أموالهم في سبيل الله كمثل حبة أنبتت سبع سنابل في كل سنبلة مائة حبة والله يضاعف لمن يشاء والله واسع عليم( البقرة) 261
(6) سبع فيها خير, سبع فيه وباء.........لقوله تعالى (وقال الملك إني أرى سبع بقرات سمان يأكلهن سبع عجاف وسبع سنبلات خضر وأخر يابسات يا أيها الملأ أفتوني في رؤياي إن كنتم للرؤيا تعبرون( يوسف) 43
(7) الافتاء بعلم, سؤال الناس له.........لقوله تعالى (يوسف أيها الصديق أفتنا في سبع بقرات سمان يأكلهن سبع عجاف وسبع سنبلات خضر وأخر يابسات لعلي أرجع إلى الناس لعلهم يعلمون( يوسف )46
(8) طلب الادّخار الخير للناس..........لقوله تعالى (قال تزرعون سبع سنين دأبا فما حصدتم فذروه في سنبله إلا قليلا مما تأكلون(يوسف )47
(9) الاكل من عرق الجبين..........لقوله تعالى (ثم يأتي من بعد ذلك سبع شداد يأكلن ما قدمتم لهن إلا قليلا مما تحصنون( يوسف) 48
(10) عدم الغفلة,عدم الاختلاف .........لقوله تعالى (ولقد خلقنا فوقكم سبع طرائق وما كنا عن الخلق غافلين( المؤمنون) 17
(11) الانجاز, الزينة,الامر بالمعروف..........لقوله تعالى (فقضاهن سبع سماوات في يومين وأوحى في كل سماء أمرها وزينا السماء الدنيا بمصابيح وحفظا ذلك تقدير العزيز العليم فصلت)12
(12) العدل, التوأم.............لقوله تعالى (الله الذي خلق سبع سماوات ومن الأرض مثلهن يتنزل الأمر بينهن لتعلموا أن الله على كل شيء قدير وأن الله قد أحاط بكل شيء علما ( الطلاق) 12
(13) التحقق, مراجعة الموضوع..........لقوله تعالى (الذي خلق سبع سماوات طباقا ما ترى في خلق الرحمن من تفاوت فارجع البصر هل ترى من فطور( الملك) 3
(14) سبع فيه عذاب, سبع فيها وباء..........لقوله تعالى (سخرها عليهم سبع ليال وثمانية أيام حسوما فترى القوم فيها صرعى كأنهم أعجاز نخل خاوية( الحاقة)7
(15) التفكر في خلق الله ........لقوله تعالى (ألم تروا كيف خلق الله سبع سماوات طباقا( نوح) 15
(16) دعوة مستجابة,اتيان العلم, حفظ القرآن........لقوله تعالى (ولقد آتيناك سبعا من المثاني والقرآن العظيم ( الحجر)
(17) القوة,المتانة,الشدة في الحق........لقوله تعالى ( و بنينا فوقكم سبعا شدادا) النبأ 12

(((((((((((((((((((((((((((((( ((((((8))))))))))))) )))))))))))))))))))))

(1) عدم تحريم ما احل الله, عدم تفضيل الذكور على الاناث......لقوله تعالى (ثمانية أزواج من الضأن اثنين ومن المعز اثنين قل آلذكرين حرم أم الأنثيين أما اشتملت عليه أرحام الأنثيين نبئوني بعلم إن كنتم صادقين ( الانعام) 143
(2) الزواج, تغيّر الحال الى الاحسن......لقوله تعالى (خلقكم من نفس واحدة ثم جعل منها زوجها وأنزل لكم من الأنعام ثمانية أزواج يخلقكم في بطون أمهاتكم خلقا من بعد خلق في ظلمات ثلاث ذلكم الله ربكم له الملك لا إله إلا هو فأنى تصرفون( الزمر)6
(3) ثمانية اشخاص على خير,التعاون على الخير ضمن ثمانية اشخاص.....لقوله تعالى (والملك على أرجائها ويحمل عرش ربك فوقهم يومئذ ثمانية( الحاقة) 17
(4) الزواج,الاحسان,بلوغ المقصد......لقوله تعالى (قال إني أريد أن أنكحك إحدى ابنتي هاتين على أن تأجرني ثماني حجج فإن أتممت عشرا فمن عندك وما اريد ان اشق عليك ستجدني ان شاء الله من الصالحين) القصص 27


(((((((((((((((((((((((((((((( (((((9)))))))))))))) )))))))))))))))))))

(1) الافساد في الارض, اجتماع شر.......لقوله تعالى (وكان في المدينة تسعة رهط يفسدون في الأرض ولا يصلحون( النمل) 48
(2) الحجة,آية,السحر........لقوله تعالى (ولقد آتينا موسى تسع آيات بينات فاسأل بني إسرائيل إذ جاءهم فقال له فرعون إني لأظنك يا موسى مسحورا( الاسراء) 101
(3) معجزة......لقوله تعالى (وأدخل يدك في جيبك تخرج بيضاء من غير سوء في تسع آيات إلى فرعون وقومه إنهم كانوا قوما فاسقين( النمل) 12
(4) آية,رعاية الله..........لقوله تعالى (و لبثوا في كهفهم ثلاث مائة سنين و ازداودا تسعا) الكهف 25


(((((((((((((((((((((((((((((( ((10)))))))))))))))) )))))))))))))))

(1) الاتيان بعشرة اعمال, يلزمك اتمام العمل......لقوله تعالى (وأتموا الحج والعمرة لله فإن أحصرتم فما استيسر من الهدي ولا تحلقوا رؤوسكم حتى يبلغ الهدي محله فمن كان منكم مريضا أو به أذى من رأسه ففدية من صيام أو صدقة أو نسك فإذا أمنتم فمن تمتع بالعمرة إلى الحج فما استيسر من الهدي فمن لم يجد فصيام ثلاثة أيام في الحج وسبعة إذا رجعتم تلك عشرة كاملة ذلك لمن لم يكن أهله حاضري المسجد الحرام واتقوا الله واعلموا أن الله شديد العقاب( البقرة)196
(2) يلزمك تكفير يمين, اطعام المساكين,عدم كثرة الحلف......لقوله تعالى (لا يؤاخذكم الله باللغو في أيمانكم ولكن يؤاخذكم بما عقدتم الأيمان فكفارته إطعام عشرة مساكين من أوسط ما تطعمون أهليكم أو كسوتهم أو تحرير رقبة فمن لم يجد فصيام ثلاثة أيام ذلك كفارة أيمانكم إذا حلفتم واحفظوا أيمانكم كذلك يبين الله لكم آياته لعلكم تشكرون( المائدة 89
(3) عمل الحسنات, مضاعفة الاجر......لقوله تعالى (من جاء بالحسنة فله عشر أمثالها ومن جاء بالسيئة فلا يجزى إلا مثلها وهم لا يظلمون( الانعام)160
(4) عدم الحلف بغير الله , تعظيم العشر من ذي الحجة.......لقوله تعالى (وليال عشر ( الفجر)2
(5) الخوف,عدم تدراك الوقت,الندم,الحسرة.....لقوله تعالى (يتخافتون بينهم إن لبثتم إلا عشرا (طه) 103
(6) اختيار الافضل, اتمام العمل,بلوغ الاجل.......لقوله تعالى (قال إني أريد أن أنكحك إحدى ابنتي هاتين على أن تأجرني ثماني حجج فإن أتممت عشرا فمن عندك وما اريد ان اشق عليك ستجدني ان شاء الله من الصالحين) القصص 27


(((((((((((((((((((((((((((((( 11)))))))))))))))))) )))))))))))))))

(1) الولاية, الرفعة.......لقوله تعالى ( إذ قال يوسف لأبيه يا أبت إني رأيت أحد عشر كوكبا والشمس والقمر رأيتهم لي ساجدين) يوسف 4


((((((((((((((((((((((((((((12 )))))))))))))))))))) ))))))))))))

(1) النظر في علم الفلك, الانتباه الى الوقات, مراعاة التوقيت.....لقوله تعالى (إن عدة الشهور عند الله اثنا عشر شهرا في كتاب الله يوم خلق السماوات والأرض منها أربعة حرم ذلك الدين القيم فلا تظلموا فيهن أنفسكم وقاتلوا المشركين كافة كما يقاتلونكم كافة واعلموا أن الله مع المتقين (التوبة) 36
(2) تبليغ الدعوة, اقامة اركان الايمان و الاسلام, الانفاق في سبيل الله, تكفير الذنوب,حسن الخاتمة.....لقوله تعالى (ولقد أخذ الله ميثاق بني إسرائيل وبعثنا منهم اثني عشر نقيبا وقال الله إني معكم لئن أقمتم الصلاة وآتيتم الزكاة وآمنتم برسلي وعزرتموهم وأقرضتم الله قرضا حسنا لأكفرن عنكم سيئاتكم ولأدخلنكم جنات تجري من تحتها الأنهار فمن كفر بعد ذلك منكم فقد ضل سواء السبيل) المائدة 12


(((((((((((((((((((((((((((((( (((((19))))))))))))) ))))))))))))))))))

(1) عمل باهل النار, سوء الخاتمة........لقوله تعالى (عليها تسعة عشر) المدثر 30


(((((((((((((((((((((((((((((( ((((((20)))))))))))) )))))))))))))))))))

(1) الصبر, الغلبة..........لقوله تعالى (يا أيها النبي حرض المؤمنين على القتال إن يكن منكم عشرون صابرون يغلبوا مائتين وإن يكن منكم مائة يغلبوا ألفا من الذين كفروا بأنهم قوم لا يفقهون )الانفال 65


(((((((((((((((((((((((((((((( ((((30)))))))))))))) ))))))))))))))))))

(1) برّ الوالدين, الحمل, الولادة,طول العمر,التوبة......لقوله تعالى(ووصينا الإنسان بوالديه إحسانا حملته أمه كرها ووضعته كرها وحمله وفصاله ثلاثون شهرا حتى إذا بلغ أشده وبلغ أربعين سنة قال رب أوزعني أن أشكر نعمتك التي أنعمت علي وعلى والدي وأن أعمل صالحا ترضاه وأصلح لي في ذريتي إني تبت إليك وإني من المسلمين (الاحقاف)15
(2) خبر سار بعد ثلاثين و دون الاربعين........لقوله تعالى (وواعدنا موسى ثلاثين ليلة وأتممناها بعشر فتم ميقات ربه أربعين ليلة وقال موسى لأخيه هارون اخلفني في قومي وأصلح ولا تتبع سبيل المفسدين (الاعراف)142


(((((((((((((((((((((((((((((( ((40)))))))))))))))) )))))))))))))))))))

(1) تكليف بعد اربعين,خبر سار في اربعين.......لقوله تعالى (وإذ واعدنا موسى أربعين ليلة ثم اتخذتم العجل من بعده وأنتم ظالمون (البقرة)51
(2) عدم التوبة, الضياع..........لقوله تعالى (قال فإنها محرمة عليهم أربعين سنة يتيهون في الأرض فلا تأس على القوم الفاسقين (المائدة)26
(3) خبر سار في أربعين........لقوله تعالى (وواعدنا موسى ثلاثين ليلة وأتممناها بعشر فتم ميقات ربه أربعين ليلة وقال موسى لأخيه هارون اخلفني في قومي وأصلح ولا تتبع سبيل المفسدين (الاعراف) 142
(4) طول العمر, حسن الخاتمة,توفيقه الى التوبة.....لقوله تعالى (ووصينا الإنسان بوالديه إحسانا حملته أمه كرها ووضعته كرها وحمله وفصاله ثلاثون شهرا حتى إذا بلغ أشده وبلغ أربعين سنة قال رب أوزعني أن أشكر نعمتك التي أنعمت علي وعلى والدي وأن أعمل صالحا ترضاه وأصلح لي في ذريتي إني تبت إليك وإني من المسلمين(الاحقاف) 15


(((((((((((((((((((((((((((((( (((((50))))))))))))) ))))))))))))))))))))

(1) طول العمر, عدم السفر.........لقوله تعالى (ولقد أرسلنا نوحا إلى قومه فلبث فيهم ألف سنة إلا خمسين عاما فأخذهم الطوفان وهم ظالمون (العنكبوت) 14
(((((((((((((((((((((((((((((( (((60))))))))))))))) )))))))))))))))))))

(1) عدم الاقتراب من حدود الله,تكفير يمين, اطعام المساكين,الصوم........لقوله تعالى (فمن لم يجد فصيام شهرين متتابعين من قبل أن يتماسا فمن لم يستطع فإطعام ستين مسكينا ذلك لتؤمنوا بالله ورسوله وتلك حدود الله وللكافرين عذاب أليم (المجادلة)4

(((((((((((((((((((((((((((((( (((70))))))))))))))) ))))))))))))))))))))

(1) الاسر, السجن, عذاب الله........لقوله تعالى (ثم في سلسلة ذرعها سبعون ذراعا فاسلكوه (الحاقة)32
(2) يلزمك مصاحبة الصالحين, ترك السفهاء,هلاك عام.......لقوله تعالى (واختار موسى قومه سبعين رجلا لميقاتنا فلما أخذتهم الرجفة قال رب لو شئت أهلكتهم من قبل وإياي أتهلكنا بما فعل السفهاء منا إن هي إلا فتنتك تضل بها من تشاء وتهدي من تشاء أنت ولينا فاغفر لنا وارحمنا وأنت خير الغافرين (الاعراف)155
(3) عدم التوبة, سوء الخاتمة........لقوله تعالى (استغفر لهم أو لا تستغفر لهم إن تستغفر لهم سبعين مرة فلن يغفر الله لهم ذلك بأنهم كفروا بالله ورسوله والله لا يهدي القوم الفاسقين (التوبة)80


(((((((((((((((((((((((((((((( (((80))))))))))))))) ))))))))))))))))))

(1) ارتكاب كبيرة,التعدي على حدود الله, الخروج عن طاعة الله.....لقوله تعالى (والذين يرمون المحصنات ثم لم يأتوا بأربعة شهداء فاجلدوهم ثمانين جلدة ولا تقبلوا لهم شهادة أبدا وأولئك هم الفاسقون (النور)4


(((((((((((((((((((((((((((((( (99))))))))))))))))) ))))))))))))))))))

(1) كثرة المال, الاحسان الى الاخرين......لقوله تعالى (إن هذا أخي له تسع وتسعون نعجة ولي نعجة واحدة فقال أكفلنيها وعزني في الخطاب) ص 23


((((((((((((((((((((((((((((10 0))))))))))))))))))) ))))))))))))))))

(1) الشك في قدرة الله, الغفلة,آية..........لقوله تعالى (أو كالذي مر على قرية وهي خاوية على عروشها قال أنى يحيي هذه الله بعد موتها فأماته الله مائة عام ثم بعثه قال كم لبثت قال لبثت يوما أو بعض يوم قال بل لبثت مائة عام فانظر إلى طعامك وشرابك لم يتسنه وانظر إلى حمارك ولنجعلك آية للناس وانظر إلى العظام كيف ننشزها ثم نكسوها لحما فلما تبين له قال أعلم أن الله على كل شيء قدير (البقرة)259
(2) مضاعفة الاجر و العمل........لقوله تعالى (مثل الذين ينفقون أموالهم في سبيل الله كمثل حبة أنبتت سبع سنابل في كل سنبلة مائة حبة والله يضاعف لمن يشاء والله واسع عليم (البقرة)261
(3) الغلبة,الجهاد,النصر......لقوله تعالى (يا أيها النبي حرض المؤمنين على القتال إن يكن منكم عشرون صابرون يغلبوا مائتين وإن يكن منكم مائة يغلبوا ألفا من الذين كفروا بأنهم قوم لا يفقهون(الانفال)65
(4) الفرج. الصبر, النصر........لقوله تعالى (الآن خفف الله عنكم وعلم أن فيكم ضعفا فإن يكن منكم مائة صابرة يغلبوا مائتين وإن يكن منكم ألف يغلبوا ألفين بإذن الله والله مع الصابرين(الانفال)66
(5) الزنى, اقامة حد............لقوله تعالى (الزانية والزاني فاجلدوا كل واحد منهما مائة جلدة ولا تأخذكم بهما رأفة في دين الله إن كنتم تؤمنون بالله واليوم الآخر وليشهد عذابهما طائفة من المؤمنين(النور)2


(((((((((((((((((((((((((((((( (((300)))))))))))))) )))))))))))))))))

(1) العزلة,معجزة.........لقوله تعالى (ولبثوا في كهفهم ثلاث مائة سنين وازدادوا تسعا (الكهف)25


(((((((((((((((((((((((((((((1 000))))))))))))))))) ))))))))))))))

(1) التمنّي, الحرص على الدنيا,طول العمر.......لقوله تعالى (ولتجدنهم أحرص الناس على حياة ومن الذين أشركوا يود أحدهم لو يعمر ألف سنة وما هو بمزحزحه من العذاب أن يعمر والله بصير بما يعملون (البقرة)96
(2) الصبر, الرخصة. الفرج......لقوله تعالى (الآن خفف الله عنكم وعلم أن فيكم ضعفا فإن يكن منكم مائة صابرة يغلبوا مائتين وإن يكن منكم ألف يغلبوا ألفين بإذن الله والله مع الصابرين (الانفال)66
(3) طول العمر, عدم السفر.......لقوله تعالى (ولقد أرسلنا نوحا إلى قومه فلبث فيهم ألف سنة إلا خمسين عاما فأخذهم الطوفان وهم ظالمون(العنكبوت)14
(4) اقتراب الاجل, اقتراب الساعة........لقوله تعالى (يدبر الأمر من السماء إلى الأرض ثم يعرج إليه في يوم كان مقداره ألف سنة مما تعدون(السجدة)5
(5) ادراك ليلة القدر, مضاعفة الاجر.......لقوله تعالى (ليلة القدر خير من ألف شهر(القدر)3


(((((((((((((((((((((((((((((( (2000))))))))))))))) )))))))))))))))))

(1) الهزيمة,الخسران............لقو له تعالى (الآن خفف الله عنكم وعلم أن فيكم ضعفا فإن يكن منكم مائة صابرة يغلبوا مائتين وإن يكن منكم ألف يغلبوا ألفين بإذن الله والله مع الصابرين (الانفال)66


((((((((((((((((((((((((((((50 000))))))))))))))))) ))))))))))))))))))

(1) كثرة النوم,اقتراب الساعة.........لقوله تعالى (تعرج الملائكة والروح إليه في يوم كان مقداره خمسين ألف سنة (المعارج) 4


(((((((((((((((((((((((((10000 0))))))))))))))))))) ))))))))))))))))

(1) تبليغ الدعوة,السفر,ولاية........لقول ه تعالى (وأرسلناه إلى مائة ألف أو يزيدون(الصافات)147

و اخير اشكر الله تعالى على توفيقه فان كان صوابا فمنه وحده جلّ في علاه و ان كان غير هذا فمني و من الشيطان و الله و رسوله منه براء....



  _ رد مع اقتباس
قديم (س 05:57 صباحاً) 26/06/2009, رقم المشاركة : 45
معلومات العضو
آل فايع
( جزاه الله الجنة )

الصورة الرمزية آل فايع

إحصائية العضو







آل فايع غير متواجد حالياً


رد: الآن فسر حلمك - قاموس تفسير الأحلام -

تَفْسِيرُ رُؤْيَا الالوَانِ مِنْ أقوال النَّبيِّ وَ آيْ القُرآن

--------------------------------------------------------------------------------



تَفْسِيرُ رُؤْيَا الالوَانِ مِنْ أقوال النَّبيِّ وَ آيْ القُرآن






بقلم:
علي سعد سليم
حررت في 18 ربيع الاول 1427 الموافق 16 نيسان 2006






______________________________ __________

إن الحمد لله نحمده و نستعينه و نستغفره, و نعوذ بالله من شرور أنفسنا و من سيئات أعمالنا , من يهده الله فلا مضلّ له و من يضلل فلا هادي له , و اشهد أن لا اله الاّ الله وحده لا شريك له و اشهد أن محمدا" عبده و رسوله.



(يايها الّذين آمنوا اتّقوا اللّه حقّ تقاته و لا تموتنّ الاّ و انتم مسلمون(



(يايها النّاس اتّقوا ربّكم الذي خلقكم من نفس واحدة و خلق منها زوجها و بثّ منهما رجالا" كثيرا" و نساء" و اتّقوا الله الذي تتساءلون به والأرحام إن الله كان عليكم رقيبا(



(يايها الذين آمنوا اتّقوا الله و قولوا قولا" سديدا", يصلح لكم أعمالكم و يغفر لكم ذنوبكم و من يطع الله و رسوله فقد فاز فوزا" عظيما(

أما بعد:
فبدأنا هذه السلسلة المباركة بدأً ب(العدة و العتاد في فك رموز الاعداد) فرأيت القوم تهافتوا عليها لندرتها فلم تر عيني من افرد او وضع خطوطا حول الاعداد و الالوان علما انه اتفق اهل الاختصاص ان من شروط المفسّر الاطّلاع على كتاب الله تعالى و سنن النبي صلى الله عليه و سلم...
و لذا رأيت من الواجب عليّ ان ابيّن ما جهله الاخرين او علموه و لم يدوينوه...للحيلولة دون اقتحام حطّاب ليل بين قيل و قال....
ثم رأيت عجبا...رأيت منطوق اهل الازهر مخالفا للقرون الاولى و على رأسها النبيّ الاعظم صلى الله عليه و سلم فانكروا رؤيا المؤمن و جعلوها مادة دنياوية محضة و ان هذا لافك عظيم....
و بالمقابل خرجت طائفة اخرى تناقض اولاها فجعلت من رؤيا الناس غثها و ثمينها,صحيحها و سقيمها....مقامهم و معاشهم فلا يتحركون الا وفق اهل التفسير فجلّ حركاتهم و سكناتهم العوبة رؤياهم فتركوا ما هو محفوظ الى يوم القيامة و اعتمدوا على رؤيا هي واحدة من ثلاثة....
بيد رأيت الوسط في البعض أوتي ملكة في هذا الفنّ فلا يفسّر قبل السؤال و لا يجزم عند الاستدلال.....
فلا يلجأ الا الى كلام الله واحاديث النبيّ صلى الله عليه و سلم و لغته الفصحى....فاستطاع ان يميّز رؤيا الله من اضغاث شيطان للملكة المذكورة آنفا....
فليس من رؤيا المؤمن الا البشارة و النذارة اما الاقدام او عدم الاقتحام و لا يقدم الا ان وافقت رؤياه كتاب الله تعالى و هدي خاتم الرسل صلى الله عليه و سلم و كذلك مع عدم الاقتحام...
فرؤياه تبعاّ لا تابعا...فهي تسلية و تهنئة ثم تلبية....
مدخل:
اعتمدت في بحثي هذا على الالوان الشائعة و بدأت بأكثرها شيوعا و اخترت البياض للفأل الذي فيه...
ثم اعتمدت على الصحيحين دون غيرهما لكثرة الاحاديث فنحتاج عندها الى وقت طويل لتمحيص و تنقيح و من ثم الاسنباط و التدليل فاكتفيت بالقليل ففيها اللبّ السمين...
ثم ما وفق الحق فهو من توفيق الله تعالى و ما خالفه فهو مني و من الشيطان اسأل الله تعالى عليه المغفرة و الغفران...
الابيض
-1- قال تعالى في سورة البقرة (أحل لكم ليلة الصيام الرفث إلى نسائكم هن لباس لكم وأنتم لباس لهن علم الله أنكم كنتم تختانون أنفسكم فتاب عليكم وعفا عنكم فالآن باشروهن وابتغوا ما كتب الله لكم وكلوا واشربوا حتى يتبين لكم الخيط الأبيض من الخيط الأسود من الفجر ثم أتموا الصيام إلى الليل ولا تباشروهن وأنتم عاكفون في المساجد تلك حدود الله فلا تقربوها كذلك يبين الله آياته للناس لعلهم يتقون )187

فدلّ على المضيّ في الامر, عدم الاعتماد على الشك و هذا في السماء....
-2- قال تعالى في سورة العمران (يوم تبيض وجوه وتسود وجوه فأما الذين اسودت وجوههم أكفرتم بعد إيمانكم فذوقوا العذاب بما كنتم تكفرون ) (وأما الذين ابيضت وجوههم ففي رحمة الله هم فيها خالدون ) 106, 107
فدلت على ان البياض علامة على رحمة الخالق و هذا في الوجه, التمسك بالدين,المحافظة على الدين....

-3- و قال تعالى في سورة الاعراف (ونزع يده فإذا هي بيضاء للناظرين) 108
فدلت على وجود آية,معجزة,تاييد من الله,الغلبة و هذا كله في اليد.....


-4- و قال تعالى كما في سورة يوسف (وتولى عنهم وقال يا أسفى على يوسف وابيضت عيناه من الحزن فهو كظيم ) 84
فدلت على الحزن, الفراق, الندم و هذا كله في العين........

-5- قال تعالى في سورة النمل (وأدخل يدك في جيبك تخرج بيضاء من غير سوء في تسع آيات إلى فرعون وقومه إنهم كانوا قوما فاسقين) 12
فدلت على تبليغ الدين, و النصرة, و الغلبة و هذا في اليد......

-6- قال تعالى في سورة فاطر(ألم تر أن الله أنزل من السماء ماء فأخرجنا به ثمرات مختلفا ألوانها ومن الجبال جدد بيض وحمر مختلف ألوانها وغرابيب سود )27
فدلت على سعة العلم, او كثرة الاختلاف لان الجدد هي الطرائق, والقوة و الاستقرار لان الجبال قرارا للارض.....

-7- قال تعالى في سورة الصافات (بيضاء لذة للشاربين )46
فدلت على رغد و لذة و هناء و هذا في المياه.....

-8- قال تعالى كما في سورة الصافات (كأنهن بيض مكنون) 49
فدلت على الحفظ و الستر و الحماية و الحصن فمكنون محفوظ و هذا في النساء.....

-1- قال صلى الله عليه و سلم ( 221 حدثنا محمد بن عبد الله بن نمير حدثنا أبي حدثنا مالك وهو بن مغول عن أبي إسحاق عن عمرو بن ميمون عن عبد الله قال خطبنا رسول الله صلى الله عليه وسلم فأسند ظهره إلى قبة آدم فقال ثم ألا لا يدخل الجنة إلا نفس مسلمة اللهم هل بلغت اللهم أشهد أتحبون أنكم ربع أهل الجنة فقلنا نعم يا رسول الله فقال أتحبون أن تكونوا ثلث أهل الجنة قالوا نعم يا رسول الله قال إني لأرجو أن تكونوا شطر أهل الجنة ما أنتم في سواكم من الأمم إلا كالشعرة السوداء في الثور الأبيض أو كالشعرة البيضاء في الثور الأسود) (مسلم) (باب كون هذه الأمة نصف أهل الجنة)


فدل على الاسلام و النجاة و عمل اهل الجنة و هذا كله في الشعر الجسد......

-2- قال صلى الله عليه و سلم (476 حدثنا محمد بن المثنى وابن بشار قال بن المثنى حدثنا محمد بن جعفر حدثنا شعبة عن مجزأة بن زاهر قال سمعت عبد الله بن أبي أوفى يحدث عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه كان يقول ثم اللهم لك الحمد ملء السماء وملء الأرض وملء ما شئت من شيء بعد اللهم طهرني بالثلج والبرد ظاهرا البارد اللهم طهرني من الذنوب والخطايا كما ينقى الثوب الأبيض من الوسخ) (مسلم)( باب ما يقول إذا رفع رأسه من الركوع)

فدل التوبة و محو الذنوب و المغفرة و هذا في الثوب.......


-3- قال صلى الله عليه و سلم (1822 حدثنا قتيبة بن سعيد وأبو بكر بن أبي شيبة قالا حدثنا حاتم وهو بن إسماعيل عن المهاجر بن مسمار عن عامر بن سعد بن أبي وقاص قال كتبت إلى جابر بن سمرة مع غلامي نافع أن أخبرني بشيء سمعته من رسول الله صلى الله عليه وسلم قال فكتب إلي سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يوم جمعة عشية رجم الأسلمي يقول ثم لا يزال الدين قائما حتى تقوم الساعة أو يكون عليكم اثنا عشر خليفة كلهم من قريش وسمعته يقول عصيبة من المسلمين يفتتحون البيت الأبيض بيت كسرى أو آل كسرى وسمعته يقول إن بين يدي الساعة كذابين فاحذروهم وسمعته يقول إذا أعطى الله أحدكم خيرا فليبدأ بنفسه وأهل بيته وسمعته يقول أنا الفرط على الحوض) (مسلم)( كتاب الإمارة باب الناس تبع لقريش والخلافة في قريش)

فدل على الغنى و النصر و الجهاد........

-4- قال صلى الله عليه و سلم (94 حدثني زهير بن حرب وأحمد بن خراش قالا حدثنا عبد الصمد بن عبد الوارث حدثنا أبي قال حدثني حسين المعلم عن بن بريدة أن يحيى بن يعمر حدثه أن أبا الأسود الديلي حدثه أن أبا ذر حدثه قال ثم أتيت النبي صلى الله عليه وسلم وهو نائم عليه ثوب أبيض ....)(مسلم)(باب من مات لا يشرك بالله شيئا دخل الجنة ومن مات مشركا دخل النار)
فدل على الراحة و الاستقرار و اتمام الاعمال و هذا في الثوب.......

-5- قال صلى الله عليه و سلم (144 قال حذيفة سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول تعرض الفتن على القلوب كالحصير عودا عودا فأي قلب أشربها نكت فيه نكتة سوداء واي قلب أنكرها نكت فيه نكتة بيضاء حتى تصير على قلبين على أبيض مثل الصفا فلا تضره فتنة ما دامت السماوات والأرض والآخر أسود مربادا كالكوز مجخيا لا يعرف معروفا ولا ينكر بنو إلا ما أشرب من هواه )(مسلم)( باب بيان أن الإسلام بدأ غريبا وسيعود غريبا وإنه يأرز بين المسجدين )
فدل الطهارة و الاعمال الصالحة و النجاة من الفتن و هذا كله في القلب.......

-6- قال صلى الله عليه و سلم (164 ثم أتيت بدابة أبيض يقال له البراق فوق الحمار ودون البغل...)(مسلم)( باب الإسراء برسول الله صلى الله عليه وسلم إلى السماوات وفرض الصلوات )

فدل على ولاية و محنة و نصر و تأييد و هذا في الداوب........

-7- قال صلى الله عليه و سلم (311 حدثنا عباس بن الوليد حدثنا يزيد بن زريع حدثنا سعيد عن قتادة أن أنس بن مالك حدثهم أن أم سليم حدثت أنها ثم سألت نبي الله صلى الله عليه وسلم عن المرأة ترى في منامها ما يرى الرجل فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا رأت ذلك المرأة فلتغتسل فقالت أم سليم واستحييت من ذلك قالت وهل يكون هذا فقال نبي الله صلى الله عليه وسلم نعم فمن أين يكون الشبه إن ماء الرجل غليظ أبيض وماء المرأة رقيق أصفر فمن أيهما علا أو ... يكون منه الشبه) (مسلم)( باب وجوب الغسل على المرأة بخروج المني منها)
فدل على الشدة و الغلظة و الولد و الشريك و الخدم و هذا كله في الخارج من جسم الانسان.......

-8- قال صلى الله عليه و سلم (2292 وحدثنا داود بن عمرو الضبي حدثنا نافع بن عمر الجمحي عن بن أبي مليكة قال قال عبد الله بن عمرو بن العاص قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ثم حوضي مسيرة شهر وزواياه سواء وماؤه أبيض من الورق وريحه أطيب من المسك وكيزانه كنجوم السماء فمن شرب منه فلا يظمأ بعده أبدا)(مسلم)( باب إثبات حوض رآه صلى الله عليه وسلم وصفاته)

فدل على الشفاء و عدم المرض و الشبع و الغنى و هذا في الحوض و ربما يتعدى الى اثاث البيت.......


-9- قال صلى الله عليه و سلم (حدثنا سعيد بن منصور حدثنا خالد بن عبد الله عن الجريري عن أبي الطفيل قال قلت له أرأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم قال ثم نعم كان أبيض مليح الوجه قال مسلم بن الحجاج مات أبو الطفيل سنة مائة وكان آخر من مات من أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم) (مسلم)( باب كان النبي صلى الله عليه وسلم أبيض مليح الوجه)
فدلّ على حسن الاتباع و الخاتمة الحسنة و هذا في الجسد.......

-10- قال صلى الله عليه و سلم (2934 حدثنا أبو بكر بن أبي شيبة حدثنا يزيد بن هارون عن أبي مالك الأشجعي عن ربعي بن حراش عن حذيفة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ثم لأنا أعلم بما مع الدجال منه معه نهران يجريان أحدهما رأى العين ماء أبيض والآخر رأي العين نار تأجج فإما أدركن أحد فليأت النهر الذي يراه نارا وليغمض ثم ليطأطىء رأسه فيشرب منه فإنه ماء بارد وإن الدجال ممسوح العين عليها ظفرة غليظة مكتوب بين عينيه كافر يقرؤه كل مؤمن كاتب وغير كاتب) (مسلم)( باب ذكر الدجال وصفة وما معه)

فدلّ على الفتن و الذنوب و سوء الخاتمة وهذا في النهر لمن شرب منه.......






الاسود:
-1- قال تعالى في سورة البقرة (أحل لكم ليلة الصيام الرفث إلى نسائكم هن لباس لكم وأنتم لباس لهن علم الله أنكم كنتم تختانون أنفسكم فتاب عليكم وعفا عنكم فالآن باشروهن وابتغوا ما كتب الله لكم وكلوا واشربوا حتى يتبين لكم الخيط الأبيض من الخيط الأسود من الفجر ثم أتموا الصيام إلى الليل ولا تباشروهن وأنتم عاكفون في المساجد تلك حدود الله فلا تقربوها كذلك يبين الله آياته للناس لعلهم يتقون )187
فدلّت على عدم الاقدام و أخذ الحيطة و اعمال الاسباب و هذا في السماء...

-2- قال تعالى في سورة العمران (يوم تبيض وجوه وتسود وجوه فأما الذين اسودت وجوههم أكفرتم بعد إيمانكم فذوقوا العذاب بما كنتم تكفرون) 106
فدلّت على الكفر بعد ايمان و جهل بعد علم و خطأ بعد صواب و هذا في الوجه.......

-3- قال تعالى في سورة النحل (وإذا بشر أحدهم بالأنثى ظل وجهه مسودا وهو كظيم )58
فدلّت على السخط و عدم الرضى و اليأس و ولد انثى و هذا في الوجه ......

-4- قال تعالى في سورة فاطر (ألم تر أن الله أنزل من السماء ماء فأخرجنا به ثمرات مختلفا ألوانها ومن الجبال جدد بيض وحمر مختلف ألوانها وغرابيب سود )27
فدلّت كثرة الاختلاف على الباطل و التيه و الضلال و هذه في الطرق.......

-5- قال تعالى في سورة الزمر (ويوم القيامة ترى الذين كذبوا على الله وجوههم مسودة أليس في جهنم مثوى للمتكبرين) 60
فدّلت على كثرة الكذب و الافتاء بغير علم و هذا في الوجه.........

-6- قال تعالى في سورة الزخرف (وإذا بشر أحدهم بما ضرب للرحمن مثلا ظل وجهه مسودا وهو كظيم) 17
فدلت على خبر سييء و التكبر و الظلم و هذا في الوجه الابيض ثم الاسود......

-1- قال صلى الله عليه و سلم (144 قال حذيفة سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول تعرض الفتن على القلوب كالحصير عودا عودا فأي قلب أشربها نكت فيه نكتة سوداء واي قلب أنكرها نكت فيه نكتة بيضاء حتى تصير على قلبين على أبيض مثل الصفا فلا تضره فتنة ما دامت السماوات والأرض والآخر أسود مربادا كالكوز مجخيا لا يعرف معروفا ولا ينكر بنو إلا ما أشرب من هواه )(مسلم)( باب بيان أن الإسلام بدأ غريبا وسيعود غريبا وإنه يأرز بين المسجدين )
فدلّ على الامر بالمنكر و النهي عن المعروف و كثرة الذنوب و هذا في القلب......

-2- - قال صلى الله عليه و سلم ( 221 حدثنا محمد بن عبد الله بن نمير حدثنا أبي حدثنا مالك وهو بن مغول عن أبي إسحاق عن عمرو بن ميمون عن عبد الله قال خطبنا رسول الله صلى الله عليه وسلم فأسند ظهره إلى قبة آدم فقال ثم ألا لا يدخل الجنة إلا نفس مسلمة اللهم هل بلغت اللهم أشهد أتحبون أنكم ربع أهل الجنة فقلنا نعم يا رسول الله فقال أتحبون أن تكونوا ثلث أهل الجنة قالوا نعم يا رسول الله قال إني لأرجو أن تكونوا شطر أهل الجنة ما أنتم في سواكم من الأمم إلا كالشعرة السوداء في الثور الأبيض أو كالشعرة البيضاء في الثور الأسود) (مسلم) (باب كون هذه الأمة نصف أهل الجنة)

فدلّ على الالتزام و النجاة و كثرة المخالفين لهم..........

-3- قال صلى الله عليه و سلم(حدثني أخبرنا عبد الله بن وهب أخبرني يونس عن بن شهاب أخبرني أبو سلمة بن عبد الرحمن عن أبي سعيد الخدري ح وحدثني حرملة بن يحيى وأحمد بن عبد الرحمن الفهري قالا أخبرنا بن وهب أخبرني يونس عن بن شهاب أخبرني أبو سلمة بن عبد الرحمن والضحاك الهمداني أن أبا سعيد الخدري قال ثم بينا نحن ثم رسول الله صلى الله عليه وسلم وهو يقسم قسما أتاه ذو الخويصرة وهو رجل من بني تميم فقال يا رسول الله اعدل قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ويلك ومن يعدل إن لم أعدل قد خبت وخسرت إن لم أعدل فقال عمر بن الخطاب رضي الله عنه يا رسول الله ائذن لي فيه أضرب عنقه قال رسول الله صلى الله عليه وسلم دعه فإن له أصحابا يحقر أحدكم صلاته مع صلاتهم وصيامه مع صيامهم يقرأون القرآن لا يجاوز تراقيهم يمرقون من الإسلام كما يمرق السهم من الرمية ينظر إلى نصله فلا يوجد فيه شيء ثم ينظر إلى رصافه فلا يوجد فيه شيء ثم ينظر إلى نضيه فلا يوجد فيه شيء وهو القدح ثم ينظر إلى قذذه فلا يوجد فيه شيء ... الفرث والدم آيتهم رجل أسود إحدى عضديه مثل ثدي المرأة أو مثل البضعة تدردر يخرجون على حين فرقة من الناس قال أبو سعيد فأشهد أني سمعت هذا من رسول الله صلى الله عليه وسلم وأشهد أن علي بن أبي طالب رضي الله عنه قاتلهم وأنا معه فأمر بذلك الرجل فالتمس فوجد فأتي به حتى نظرت إليه على نعت رسول الله صلى الله عليه وسلم الذي نعت)(مسلم)( باب ذكر الخوارج وصفاتهم )
فدل هذا على عدم قبول الاعمال و الرياء و الخروج على المسلمين و سوء الخاتمة و هذا في العضد......

-4- قال صلى الله عليه و سلم (1495 حدثنا زهير بن حرب وعثمان بن أبي شيبة وإسحاق بن إبراهيم واللفظ لزهير قال إسحاق أخبرنا وقال الآخران حدثنا جرير عن الأعمش عن إبراهيم عن علقمة عن عبد الله قال ثم إنا ليلة الجمعة في المسجد إذ جاء رجل من الأنصار فقال لو أن رجلا وجد مع امرأته رجلا فتكلم جلدتموه أو قتل قتلتموه وإن سكت سكت على غيظ والله لأسألن عنه رسول الله صلى الله عليه وسلم فلما كان من الغد أتى رسول الله صلى الله عليه وسلم فسأله فقال لو أن رجلا وجد مع امرأته رجلا فتكلم جلدتموه أو قتل قتلتموه أو سكت سكت على غيظ فقال اللهم افتح وجعل يدعو فنزلت آية اللعان والذين يرمون أزواجهم ولم يكن لهم شهداء إلا أنفسهم هذه الآيات فابتلى به ذلك الرجل من بين الناس فجاء هو وامرأته إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فتلاعنا فشهد الرجل أربع شهادات بالله إنه لمن الصادقين ثم لعن الخامسة أن لعنة الله عليه إن كان من الكاذبين فذهبت لتلعن فقال لها رسول الله صلى الله عليه وسلم مه فأبت فلعنت فلما أدبرا قال لعلها أن تجيء به أسود جعدا فجاءت به أسود جعدا)(مسلم(كتاب اللعان)
فدل على صدق المفترى عليه و حلول اللعنة على المفتري و كذبه و هذا ان اتت بغلام اسود......

-5- قال صلى الله عليه و سلم ( 2424 حدثنا أبو بكر بن أبي شيبة ومحمد بن عبد الله بن نمير واللفظ لأبي بكر قالا حدثنا محمد بن بشر عن زكريا عن مصعب بن شيبة عن صفية بنت شيبة قالت قالت عائشة ثم خرج النبي صلى الله عليه وسلم غداة وعليه مرط مرحل من شعر أسود فجاء الحسن بن علي فأدخله ثم جاء الحسين فدخل معه ثم جاءت فاطمة فأدخلها ثم جاء علي فأدخله ثم قال إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت ويطهركم تطهيرا)(مسلم)( باب فضائل أهل بيت النبي صلى الله عليه وسلم)
فدلّ على الحب في الله و الالفة و الجماعة و التتطهير و هذا في اللحاف.....

-6- قال صلى الله عليه و سلم(حدثنا سليمان بن حرب قال حدثنا حماد بن زيد عن ثابت عن أبي رافع عن أبي هريرة ثم أن رجلا أسود أو امرأة سوداء كان يقم المسجد فمات فسأل النبي صلى الله عليه وسلم عنه فقالوا مات قال أفلا كنتم آذنتموني به دلوني على قبره أو قال قبرها فأتى قبرها فصلى عليها )(البخاري)( باب كنس المسجد والتقاط الخرق والقذى والعيدان)
فدلّ على النظافة و دعوة مستجابة و هذه في الامة السوداء او العبد الاسود.......

-7- قال صلى الله عليه و سلم(حدثنا قتيبة بن سعيد حدثنا عبد الوهاب عن أيوب عن عكرمة عن بن عباس رضي الله عنهما قال ثم كان زوج بريرة عبدا أسود يقال له مغيث عبدا لبني فلان كأني أنظر إليه يطوف وراءها في سكك المدينة باب شفاعة النبي صلى الله عليه وسلم في زوج بريرة )(البخاري)( باب خيار الأمة تحت العبد)
فدلّ على انه يطلب في شفاعة و حبذ الناس له و الحب من طرف واحد و هذا اذا تزوجت امراة عبدا اسودا....

-8- قال صلى الله عليه و سلم (510 حدثنا أبو بكر بن أبي شيبة حدثنا إسماعيل بن علية ح قال وحدثني زهير بن حرب حدثنا إسماعيل بن إبراهيم عن يونس عن حميد بن هلال عن عبد الله بن الصامت عن أبي ذر قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ثم إذا قام أحدكم يصلي فإنه يستره إذا كان بين يديه مثل آخرة الرحل فإذا لم يكن بين يديه مثل آخرة الرحل فإنه يقطع صلاته الحمار والمرأة والكلب الأسود قلت يا أبا ذر ما بال الكلب الأسود من الكلب الأحمر من الكلب الأصفر قال يا بن أخي سألت رسول الله صلى الله عليه وسلم كما سألتني فقال الكلب الأسود شيطان)(مسلم)( باب قدر ما يستر المصلي)
فدلّ على الخروج عن طاعة الله تعالى و اللبس و السحر و المس و هذا في القلب و عدم قبول الصلاة ان مرّ بين يديك.....






الاحمر:
-1- قال تعالى في سورة فاطر (ألم تر أن الله أنزل من السماء ماء فأخرجنا به ثمرات مختلفا ألوانها ومن الجبال جدد بيض وحمر مختلف ألوانها وغرابيب سود )27

فدلت على سعة العلم, او كثرة الاختلاف لان الجدد هي الطرائق, والقوة و الاستقرار لان الجبال قرارا للارض.....


-1- قال صلى الله عليه و سلم ( 2889 حدثنا أبو الربيع العتكي وقتيبة بن سعيد كلاهما عن حماد بن زيد واللفظ لقتيبة حدثنا حماد عن أيوب عن أبي قلابة عن أبي أسماء عن ثوبان قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ثم إن الله زوى لي الأرض فرأيت مشارقها ومغاربها وإن أمتي سيبلغ ملكها ما زوى لي منها وأعطيت الكنزين الأحمر والأبيض ....)(مسلم)( باب هلاك هذه الأمة بعضهم ببعض)

فدلّ على ايتاء الزكاة و النصر و الفتح و الملك و الولاية و هذا في الحليّ........

-2- قال صلى الله عليه و سلم (166 حدثني محمد بن المثنى حدثنا بن أبي عدي عن بن عون عن مجاهد ثم قال كنا ثم بن عباس فذكروا الدجال فقال إنه مكتوب بين عينيه كافر قال فقال بن عباس لم أسمعه قال ذاك ولكنه قال أما إبراهيم فانظروا إلى صاحبكم وأما موسى فرجل آدم جعد على جمل أحمر...)(مسلم)( باب الإسراء برسول الله صلى الله عليه وسلم إلى السماوات وفرض الصلوات)
فدلّ على البلاء ثم النصر و كثرة الاتباع و حبّ الله و الوالدة و هذا في الجمل........

-3- قال صلى الله عليه و سلم (168 وحدثني محمد بن رافع وعبد بن حميد وتقاربا في اللفظ قال بن رافع حدثنا وقال عبد أخبرنا عبد الرزاق أخبرنا معمر عن الزهري قال أخبرني سعيد بن المسيب عن أبي هريرة قال قال النبي صلى الله عليه وسلم ثم حين أسري بي لقيت موسى عليه السلام فنعته النبي صلى الله عليه وسلم فإذا رجل حسبته قال مضطرب رجل الرأس كأنه من رجال شنوءة قال ولقيت عيسى فنعته النبي صلى الله عليه وسلم فإذا ربعة أحمر كأنما خرج من ديماس يعني حماما...)(مسلم) )( باب الإسراء برسول الله صلى الله عليه وسلم إلى السماوات وفرض الصلوات)

فدلّ على طهارة البدن, و تكذيب الاخرين له,و الاية و المعجزة و الشهرة و البلاء و هذا في الجسد.......

-4- قال صلى الله عليه و سلم (169 حدثنا بن نمير حدثنا أبي حدثنا حنظلة عن سالم عن بن عمر أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال ثم رأيت ثم الكعبة رجلا آدم سبط الرأس واضعا يديه على رجلين يسكب رأسه أو يقطر رأسه فسألت من هذا فقالوا عيسى بن مريم أو المسيح بن مريم لا ندري أي ذلك قال ورأيت وراءه رجلا أحمر جعد الرأس أعور العين اليمنى أشبه من رأيت به بن قطن فسألت من هذا فقالوا المسيح الدجال) (مسلم)( باب ذكر المسيح بن مريم والمسيح الدجال)


فدلّ على الكذب و الظلم و الفساد و الافساد و هذا في الجسد كله مع عوار العين او تجعيد الشعر........

-5- قال صلى الله عليه و سلم (521 حدثنا يحيى بن يحيى أخبرنا هشيم عن سيار عن يزيد الفقير عن جابر بن عبد الله الأنصاري قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ثم أعطيت خمسا لم يعطهن أحد قبلي كان كل نبي يبعث إلى قومه خاصة وبعثت إلى كل أحمر وأسود وأحلت لي الغنائم ولم تحل لأحد قبلي وجعلت لي الأرض طيبة طهورا ومسجدا فأيما رجل أدركته الصلاة صلى حيث كان ونصرت بالرعب بين يدي مسيرة شهر وأعطيت الشفاعة) (مسلم)( كتاب المساجد ومواضع الصلاة )

فدلّ على التكليف و التبليغ و الارسال و النصر و مهابة العدو منه و الغنى و هذا في رؤياه للناس على اللون الاحمر......

-6- قال صلى الله عليه و سلم(428 حدثنا عبيد بن إسماعيل قال حدثنا أبو أسامة عن هشام عن أبيه عن عائشة ثم أن وليدة كانت سوداء لحي من العرب فأعتقوها فكانت معهم قالت فخرجت صبية لهم عليها وشاح أحمر....(البخاري)( باب نوم المرأة في المسجد)

فدلّ على السرقة و الفساد و الافساد و الفقرو الشهرة و هذا في ثوب النسوة..........

-7- قال صلى الله عليه و سلم (5003 حدثنا يحيى أخبرنا عبد الرزاق أخبرنا بن جريج قال أخبرني بن شهاب عن الملاعنة وعن السنة فيها عن حديث سهل بن سعد أخي بني ساعدة ثم أن رجلا من الأنصار جاء إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال يا رسول الله أرأيت رجلا وجد مع امرأته رجلا أيقتله أم كيف يفعل فأنزل الله في شأنه ما ذكر في القرآن من أمر المتلاعنين فقال النبي صلى الله عليه وسلم قد قضى الله فيك وفي امرأتك قال فتلاعنا في المسجد وأنا شاهد فلما فرغا قال كذبت عليها يا رسول الله إن أمسكتها فطلقها ثلاثا قبل أن يأمره رسول الله صلى الله عليه وسلم حين فرغا من التلاعن ففارقها ثم النبي صلى الله عليه وسلم فكان ذلك تفريقا بين كل متلاعنين قال بن جريج قال بن شهاب فكانت السنة بعدهما أن يفرق بين المتلاعنين وكانت حاملا وكان ابنها يدعى لأمه قال ثم جرت السنة في ميراثها أنها ترثه ويرث منها ما فرض الله له قال بن جريج عن بن شهاب عن سهل بن سعد الساعدي في هذا الحديث إن النبي صلى الله عليه وسلم قال إن جاءت به أحمر قصيرا كأنه وحرة فلا أراها إلا قد صدقت وكذب عليها وإن جاءت به أسود أعين ذا إليتين إلا قد صدق عليها فجاءت به على المكروه من ذلك) (البخاري)( باب التلاعن في المسجد)


فدلّ على صدق المرأة في دعواها ان كان ولدها احمر اللون قصير القامة و كذب الزوج او المدعي عليها ان كان غير ذلك و العكس صحيح.......



-8- قال صلى الله عليه و سلم (5558 حدثنا موسى بن إسماعيل حدثنا سلام عن عثمان بن عبد الله بن موهب قال ثم دخلت على أم سلمة فأخرجت إلينا شعرا من شعر النبي صلى الله عليه وسلم مخضوبا وقال لنا أبو نعيم حدثنا نصير بن أبي الأشعث عن بن موهب أن أم سلمة أرته شعر النبي صلى الله عليه وسلم أحمر) (البخاري)( باب ما يذكر في الشيب)

فدلّ على اتباع السنة و احياؤها و هذا في الشعر........


-9- قال صلى الله عليه و سلم (........قال قالا لي انطلق انطلق قال فانطلقنا فأتينا على نهر حسبت أنه كان يقول أحمر مثل الدم وإذا في النهر رجل سابح يسبح وإذا على شط النهر رجل قد جمع عنده حجارة كثيرة وإذا ذلك السابح يسبح ما يسبح ثم يأتي ذلك الذي قد جمع عنده الحجارة فيفغر له فاه فيلقمه حجرا فينطلق يسبح ثم يرجع إليه كلما رجع إليه فغر له فاه فألقمه حجرا قال قلت لهما ما هذان قال قالا لي انطلق انطلق..... وأما الرجل الذي أتيت عليه يسبح في النهر ويلقم الحجارة فإنه آكل الربا....)(البخاري)( باب تعبير الرؤيا بعد صلاة الصبح)


فدلّ على أكل الربا و موكله و الاموال الحرام و هذا في النهر..........


-10- قال صلى الله عليه و سلم (221 حدثنا محمد بن المثنى ومحمد بن بشار واللفظ لابن المثنى قالا حدثنا محمد بن جعفر حدثنا شعبة عن أبي إسحاق عن عمرو بن ميمون عن عبد الله قال ثم كنا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم في قبة نحوا من أربعين رجلا فقال أترضون أن تكونوا ربع أهل الجنة قال قلنا نعم فقال أترضون أن تكونوا ثلث أهل الجنة فقلنا نعم فقال والذي نفسي بيده إني لأرجو أن تكونوا نصف أهل الجنة وذاك أن الجنة لا يدخلها إلا نفس مسلمة وما أنتم في أهل الشرك إلا كالشعرة البيضاء في جلد الثور الأسود أو كالشعرة السوداء في جلد الثور الأحمر) (مسلم)( باب كون هذه الأمة نصف أهل الجنة)


فدلّ على الضلال و مجانبة الحق و الصواب و هذا في شعر الجسد.......






الازرق:

-1- قال تعالى كما في سورة طه (يوم ينفخ في الصور ونحشر المجرمين يومئذ زرقا )102

فدلّت العذاب و التهديد و سوء العمل و رفقة السوء و ضيق الدنيا........


-1- قال صلى الله عليه و سلم (166 حدثنا أحمد بن حنبل وسريج بن يونس قالا حدثنا هشيم أخبرنا داود بن أبي هند عن أبي العالية عن بن عباس ثم أن رسول الله صلى الله عليه وسلم مر بوادي الأزرق فقال أي واد هذا فقالوا هذا وادي الأزرق قال كأني أنظر إلى موسى عليه السلام هابطا من الثنية وله جؤار إلى الله بالتلبية......)(مسلم)( باب الإسراء برسول الله صلى الله عليه وسلم إلى السماوات وفرض الصلوات)

فدلّ على دعوة مستجابة و كثرة الدعاء و هذا في الوادي.......


الاصفر:

-1- قال تعالى كما في سورة (قالوا ادع لنا ربك يبين لنا ما لونها قال إنه يقول إنها بقرة صفراء فاقع لونها تسر الناظرين) 69
فدلّت على بلاء يصيب الكفرة و سرور يصيب المؤمنين و هذا في الابقار,فمن اشتراها فهو يعمل بشرع الله تعالى......

-2- قال تعالى في سورة الروم (ولئن أرسلنا ريحا فرأوه مصفرا لظلوا من بعده يكفرون) 51

فدلّت على الكفر و عدم التوبة و سوء الخاتمة و هذا في الرياح الصفراء....

-3- قال تعالى في سورة الزمر (ألم تر أن الله أنزل من السماء ماء فسلكه ينابيع في الأرض ثم يخرج به زرعا مختلفا ألوانه ثم يهيج فتراه مصفرا ثم يجعله حطاما إن في ذلك لذكرى لأولي الألباب) 21
فدلّت على منع القطر من السماء و المرض و بداية الموت و الكسل و الفتور و هذا في الزرع............

-4- قال تعالى في سورة الحديد (اعلموا أنما الحياة الدنيا لعب ولهو وزينة وتفاخر بينكم وتكاثر في الأموال والأولاد كمثل غيث أعجب الكفار نباته ثم يهيج فتراه مصفرا ثم يكون حطاما وفي الآخرة عذاب شديد ومغفرة من الله ورضوان وما الحياة الدنيا إلا متاع الغرور )20

فدلّت على الهو و التباهي و كثرة الاموال و الاولاد و عذاب و هذا في النبات بعد غيث........

-5- قال تعالى في سورة المرسلات (كأنه جمالة صفر المرسالات )33
فدلّت على العذاب و الحرائق و الدمار و هذا في الجمال .........
الأخضر:
-1- قال تعالى في سورة الانعام (وهو الذي أنزل من السماء ماء فأخرجنا به نبات كل شيء فأخرجنا منه خضرا نخرج منه حبا متراكبا ومن النخل من طلعها قنوان دانية وجنات من أعناب والزيتون والرمان مشتبها وغير متشابه انظروا إلى ثمره إذا أثمر وينعه إن في ذلكم لآيات لقوم يؤمنون) 99

فدلّت على الاحسان و الاعمال الصالحة و الذرية و حسن الختام و هذا في الزرع ........


-2- قال تعالى في سورة يوسف (وقال الملك إني أرى سبع بقرات سمان يأكلهن سبع عجاف وسبع سنبلات خضر وأخر يابسات يا أيها الملأ أفتوني في رؤياي إن كنتم للرؤيا تعبرون) 43

فدلّت على السخاء و الرخاء و عطاء الله و هذا في السنابل........


-3- قال تعالى في سورة يوسف (يوسف أيها الصديق أفتنا في سبع بقرات سمان يأكلهن سبع عجاف وسبع سنبلات خضر وأخر يابسات لعلي أرجع إلى الناس لعلهم يعلمون) 46
فدلّت على اتيان العلم و الفتيا و السخاء و الرخاء.....

-4- قال تعالى في سورة الكهف (أولئك لهم جنات عدن تجري من تحتهم الأنهار يحلون فيها من أساور من ذهب ويلبسون ثيابا خضرا من سندس وإستبرق متكئين فيها على الأرائك نعم الثواب وحسنت مرتفقا )31
فدلت على الشهادة و حسن الخاتمة و كثرة الاعمال الصالحة و هذا في الثوب.......

-5- قال تعالى في سورة الحج (ألم تر أن الله أنزل من السماء ماء فتصبح الأرض مخضرة إن الله لطيف خبير 63

فدلّت على القطر من السماء و كثرة الخير و هذا في الارض.......
-6- قال تعالى في سورة يس (الذي جعل لكم من الشجر الأخضر نارا فإذا أنتم منه توقدون) يس 80
فدلت الدفئ و السكن و الخدم و العمال و الزوجة و هذا في الاشجار......

-7- قال تعالى في سورة الرحمن (متكئين على رفرف خضر وعبقري حسان )76
فدلّت على الراحة و اتمام الاعمال و قبولها و هذا في الفراش و الوسائد و اللحف و البساط.......

-8- قال تعالى في سورة الانسان (عاليهم ثياب سندس خضر وإستبرق وحلوا أساور من فضة وسقاهم ربهم شرابا طهورا )21
فدلت على الشفاء من الامراض و الصحة و العافية و الاعمال المقبولة و حسن الختام و هذا في الثياب .......

-1- قال صلى الله عليه و سلم ( 1912 وحدثناه محمد بن رمح بن المهاجر ويحيى بن يحيى قالا أخبرنا الليث عن يحيى بن سعيد عن بن حبان عن أنس بن مالك عن خالته أم حرام بنت ملحان أنها قالت ثم نام رسول الله صلى الله عليه وسلم يوما قريبا مني ثم استيقظ يتبسم قالت فقلت يا رسول الله ما أضحكك قال ناس من أمتي عرضوا علي يركبون ظهر هذا البحر الأخضر )(مسلم)( باب فضل الغزو في البحر)

فدلّ على نيل الشهادة و دعوة مستجابة و السفر في طاعة الله تعالى و هذا في البحر.......

و اخيرا أسال الله تعالى القبول و العفو عن الزلل و الخطأ انه ولي ذلك....



  _ رد مع اقتباس
قديم (س 11:37 مساءً) 16/07/2009, رقم المشاركة : 46
معلومات العضو
آل فايع
( جزاه الله الجنة )

الصورة الرمزية آل فايع

إحصائية العضو







آل فايع غير متواجد حالياً


رد: الآن فسر حلمك - قاموس تفسير الأحلام -

( تعطير الأنام في تعبير المنام )

عبدالغني النابلسي



مقدمة
الحمد لله الذي جعل النوم سباتا وخلق الناس أشتاتا وبسط الأرض لهم فراشا وجعل الليل لباسا والنهار معاشا والصلاة والسلام على البشير والسراج المنير محمد النبي الرسول الذي ألبسه الله تعالى حلة الكرامة وتاج القبول ورضوان الله تعالى على آله الأبرار وأصحابه الأئمة الأخيار وعن جميع التابعين لهم بإحسان إلى آخر الزمان ( أما بعد ) فيقول العبد الفقير والعاجز الحقير عبد الغني بن إسماعيل الشهير بابن النابلسي الحنفي مذهبا القادري مشربا النقشبندي طريقة أدام الله تعالى هدايته وتوفيقه : لما كان علم التعبير للرؤيا المنامية من العلوم الرفيعة المقام وكانت الأنبياء صلى الله وسلم عليهم يعدونها من الوحي إليهم في شرائع الأحكام وقد ذهبت النبوة وبقيت المبشرات الرؤيا الصالحة يراها الرجل أو ترى له في المنام على حسب ما ورد في الحديث عن سيد الأنام عليه أفضل وأتم السلام أردت أن أجمع كتابا في هذا الشأن يكون مرتبا على حروف المعجم ليسهل التناول منه على كل إنسان وقد رأيت كتابا مجموعا كذلك لابن غنام رحمه الله تعالى فهو السابق إلى هذا الأسلوب التام ولكنه مختصر لا يفي بغلة المتعطشين من ذوي الأفهام فاستعنت بالله تعالى على إتمام ما أردت فإنه ولي الإحسان وله الفضل علينا ومنه كمال الجود والامتنان وسميت كتابي هذا ( تعطير الأنام في تعبير المنام ) سائلا دعوة صالحة من صالح تكون لنا في يوم زلة الأقدام وقد ابتدأته بمقدمة مختصرة جامعة إقتداء بالمصنفين في هذا العلم من الأعلام عليهم رحمة الله العلام

- قال الله تعالى : { لهم البشرى في الحياة الدنيا وفي الآخرة } . قال بعض المفسرين : يعني الرؤيا الصالحة يراها الإنسان أو ترى له في الدنيا وفي الآخرة رؤية الله تعالى

وقال عليه الصلاة و السلام : " من لم يؤمن بالرؤيا الصالحة لم يؤمن بالله ولا باليوم الآخر "

وقالت عائشة رضي الله عنها : أول ما بدئ به رسول الله صلى الله عليه و سلم من الوحي الرؤيا الصالحة في النوم فكان لا يرى رؤيا إلا جاءت مثل فلق الصبح

وروي عنه عليه السلام أنه قال لأبي بكر الصديق رضي الله عنه : " يا أبا بكر رأيت كأني أنا وأنت نرقى في درجة فسبقتك بمرقاتين " . فقال يا رسول الله يقبضك الله تعالى إلى رحمته وأعيش بعدك سنتين ونصفا

وروي أنه عليه السلام قال له : " رأيت كأنما تبعني غنم سود وتبعتها غنم بيض " فقال أبو بكر رضي الله عنه تتبعك العرب وتتبع العرب العجم

وقد من الله تعالى على يوسف عليه السلام بعلم الرؤيا فقال تعالى : { وكذلك يجتبيك ربك ويعلمك من تأويل الأحاديث } . وقال : { رب قد آتيتني من الملك وعلمتني من تأويل الأحاديث } . يعني به علم الرؤيا وهو العلم الأول منذ ابتداء العالم لم يزل عليه الأنبياء والرسل صلوات الله عليهم يأخذون به ويعملون عليه حتى كان نبوأتهم بالرؤيا وحي من الله عز و جل إليهم في المنام وما كان قبل النبي صلى الله عليه و سلم من علوم الأوائل أشرف من علم الرؤيا

وقد قال بإبطال الرؤيا قوم ملحدين يقولون إن النائم يرى في منامه ما يغلب عليه من الطبائع الأربعة فإن غلبت عليه السوداء رأى الأحداث والسواد والأهوال والأفزاع وإن غلبت عليه الصفراء رأى النار والمصابيح والدم والمعصفرات وإن غلبت عليه البلغم رأى البيض والمياه والأنهار والأمواج وإن غلب عليه الدم رأى الشراب والرياحين والمعازف والمزامير

وهذا الذي قالوه من أنواع الرؤيا وليست الرؤيا منحصرة فيه فإنا نعلم قطعا أن منها ما يكون من غالب الطبائع كما ذكروا ومنها ما يكون من الشيطان ومنها ما يكون من حديث النفس وهذه أصح الأنواع الثلاثة وهي الأضغاث وإنما سميت أضغاثا لاختلاطها فشبهت بأضغاث النبات وهي الحزمة مما يأخذ الإنسان من الأرض فيها الصغير والكبير والأحمر والأخضر واليابس والرطب ولذلك قال الله تعالى : { وخذ بيدك ضغثا فاضرب به ولا تحنث }

وقال بعضهم : الرؤيا ثلاثة : رؤيا بشرى من الله تعالى وهي الرؤيا الصالحة التي وردت في الحديث ورؤيا تحذير من الشيطان ورؤيا مما يحدث به المرء نفسه

فرؤيا تحذير الشيطان هي الباطلة التي لا اعتبار لها [ ص 4 ] وفي الحديث الصحيح أن النبي صلى الله عليه و سلم أتاه رجل فقال : يا رسول الله رأيت كأن رأسي قطع وأنا أتبعه فقال : لا تتحدث بتلاعب الشيطان بك في المنام

وأما الرؤيا التي من همة النفس فمثل أن يرى الإنسان مع من يحب قلبه أو يخاف من شيء فيراه أو يكون جائعا فيرى أنه يأكل أو ممتلئا فيرى أنه يتقايأ أو ينام في الشمس ويرى أنه في نار يحترق أو في أعضائه وجع ويرى أنه يعذب

والرؤيا الباطلة سبعة أقسام :
- الأول حديث النفس والهم والتمني والأضغاث

- والثاني الحلم الذي يوجب الغسل لا تفسير له

- والثالث تحذير من الشيطان وتخويف وتهويل ولا تضره

- والرابع ما يريه سحرة الجن والإنس فيتكلفون منها مثل ما يتكلفه الشيطان

- والخامس الباطلة التي يريها الشيطان ولا تعد من الرؤيا

- والسادس رؤيا تريها الطبائع إذا اختلفت وتكدرت

- والسابع الوجع وهو أن يرى صاحبها في زمن هو فيه وقد مضت منه عشرون سنة

وأصح الرؤيا البشرى وإذا كان السكون والدعة واللباس الفاخر والأغذية الشهية الشافية صححت الرؤيا وقلت الأضغاث

والرؤيا الحق خمسة أقسام
- الأول الرؤيا الصادقة الظاهرة وهي جزء من النبوة لقوله تعالى : { لقد صدق الله رسوله الرؤيا بالحق لتدخلن المسجد الحرام إن شاء الله آمنين } وذلك أن رسول الله صلى الله عليه و سلم لما سار إلى الحديبية رأى في المنام أنه دخل هو وأصحابه رضي الله عنهم مكة آمنين غير خائفين يطوفون بالبيت وينحرون ويحلقون رءوسهم ويقصرون فبشر صلى الله عليه و سلم في المنام بشارة من الله من غير صنع ملك الرؤيا ولا تفسير لها مثل رؤيا إبراهيم عليه السلام في المنام في ذبح ولده كما حكى الله تعالى عنه بقوله : { يا بني إني أرى في المنام أني أذبحك }
وقال بعضهم : طوبى لمن رأى الرؤيا صريحا لأن صريح الرؤيا لا يريه إلا الباري تعالى دون واسطة ملك الرؤيا

- والثاني الرؤيا الصالحة بشرى من الله تعالى كما أن المكروهة زاجرة يزجرك الله بها قال صلى الله عليه و سلم : " خير ما يرى أحدكم في المنام أن يرى ربه أو نبيه أو يرى مسلمين " . قالوا يا رسول الله وهل يرى أحد ربه قال السلطان والسلطان هو الله تعالى

- والثالث ما يريكه ملك الرؤيا واسمه صديقون على حسب ما علمه الله تعالى من نسخة أم الكتاب وألهمه من ضرب أمثال الحكمة لكل شيء من الأشياء مثلا معلوما

- والرابع الرؤيا المرموزة وهي من الأرواح ومثالها أن إنسانا رأى في منامه ملكا من الملائكة قال له إن امرأتك تريد أن تسقيك السم على يد صديقك فلان فعرض له من ذلك أن صديقه هذا زنى بامرأته وإنما دلت رؤياه على أن الزنا مستور كما أن السم مستور

- والخامس الرؤيا التي تصح بالشاهد ويغلب الشاهد عليها فيجعل الشر خيرا والخير شرا كمن يرى أنه يضرب الطنبور في المسجد فإنه يتوب إلى الله تعالى من [ ص 5 ] الفحشاء والمنكر ويفشو ذكره وكمن رأى أنه يقرأ القرآن في الحمام أو يرقص فإنه يشتهر في أمر فاحش أو بعور لأن الحمام موضع كشف العورات ولا تدخله الملائكة كما أن الشيطان لا يدخل المسجد
ورؤيا الحائض والجنب تصح لأن الكفار والمجوس لا يرون الغسل وقد عبر يوسف عليه السلام [ رؤيا الرجل في السجن ( 1 ) ] وهو كافر
ورؤيا الصبيان تصح لأن يوسف عليه السلام كان ابن سبع سنين فرأى رؤيا فصحت
وقال دانيال عليه السلام اسم الملك الموكل بالرؤيا صديقون ومن شحمة أذنه إلى عاتقه مسير سبعمائة عام فهو الذي يضرب الأمثال للآدميين فيريهم بضياء الله تعالى من علم غيبه في اللوح المحفوظ ما هو كائن من خير أو شر ولا يشتبه عليه شيء من ذلك ومثل هذا الملك كمثل الشمس إذا وقع نورها على شيء أبصرت ذلك الشيء به كذلك يعرفك هذا الملك بضياء الله تعالى معرفة كل شيء ويهديك ويعلمك ما يصيبك في دنياك وآخرتك من خير أو شر ويبشرك بخير قدمته أو تقدمه وينذرك بمعصية قد ارتكبتها أو تريد ارتكابها فإذا أراك رؤيا منذرة فإنها تخرج في وقت تراها لئلا تكون مغموما وإذا أراك رؤيا حسنة فإنها تخرج بعد ذلك بأيام لتكون في نعمة
وسرور وأصدق الرؤيا ما كان بالأسحار وأصدق الرؤيا بالنهار وقال جعفر الصادق رضي الله عنه أصدقها القيلولة
وقال المعبرون من المسلمين الرؤيا يراها بالروح ويفهمها بالعقل ومستقر الروح نقطات دم في وسط القلب في رسوم الدماغ والروح معلق بالنفس فإذا نام الإنسان امتد روحه مثل السراج أو الشمس فيرى نور الله وضيائه تعالى ما يريه ملك الرؤيا وذهابه رجوعه إلى النفس مثل الشمس إذا غطاها السحاب الكثيف وانكشف عنها فإذا عادت الحواس باستيقاظها إلى أفعالها ذكر الروح ما أراه ملك الرؤيا وخيل له

( وقال بعضهم ) إن الحس الروحاني أشرف من الحس الجسماني لأن الروحاني دال على ما هو كائن والجسماني دال على ما هو موجود

( واعلم ) أن تربة كل بلد تخالف غيرها من البلاد لاختلاف الماء والهواء والمكان فلذلك يختلف تأويل كل طائفة من المعبرين من أهل الكفر والإسلام لاختلاف الطبائع والبلدان كالذي يرى في بلاد الحر ثلجا أو جليدا أو بردا فإنه يدل على الغلاء والقحط ثم إن رأى هذا الرائي في بلد من بلاد الحر البرد فإن ذلك لهم خصب وسعة والطين والوحل لأهل الهند مال ولغيرهم محنة وبلية كما أن الضرطة عندهم بشارة وسرور ولغيرهم كلام قبيح والسمك في بعض البلاد عفونة وفي بعضها من [ ص 6 ] واحد إلى أربعة تزويج ولليهود مصيبة

( واعلم ) أن الإنسان قد يرى الشيء لنفسه وقد يراه بنفسه وهو لغيره من أهله وأقاربه أو شقيقه أو والده أو شبيهه أو سميه أو صاحبه صنعته أو بلدته أو زوجته أو مملوكه كأبي جهل بن هشام رأى في المنام أنه قد دخل في دين الإسلام وبايع رسول الله صلى الله عليه و سلم فكان ذلك لابنه وأن أم الفضل أتت النبي صلى الله عليه و سلم قالت يا رسول الله رأيت أمرا فظيعا فقال عليه السلام " خيرا رأيت " فقالت يا رسول الله رأيت بضعة من جسدك قد قطعت ووضعت في حجري فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم متبسما " ستلد فاطمة غلاما وتأخذيه في حجرك " فأتت فاطمة رضي الله عنها من ابن عمها بالحسن رضي الله عنهم وأخذته أم الفضل في حجرها

( ومن أراد ) أن تصدق رؤياه فليحدث الصدق ويحذر الكذب والغيبة والنميمة فإن كان صاحب الرؤيا كذابا ويكره الكذب من غيره صدقت رؤياه وإن كذب ولم يكره الكذب من غيره لم تصدق رؤياه
ويستحب للرجل أن ينام على الوضوء لتكون رؤياه صالحة والرجل إذا كان غير عفيف يرى الرؤيا ولا يذكر شيئا منها لضعف نيته وكثرة ذنوبه ومعاصيه وغيبته ونميمته

( وينبغي للمعبر ) إذا قصت عليه الرؤيا أن يقول " خيرا رأيت وخيرا نلقاه وشرا نتوقاه خيرا لنا وشر لأعدائنا الحمد لله رب العالمين اقصص رؤياك " وأن يكتم على الناس عوراتهم ويسمع السؤال بأجمعه ويميز بين الشريف والوضيع ويتمهل ولا يعجل في رد الجواب ولا يعبر الرؤيا حتى يعرف لمن هي ويميز كل جنس وما يليق به وليكن العابر عالما فطنا ذكيا تقيا نقيا من الفواحش عالما بكتاب الله تعالى وحديث النبي صلى الله عليه و سلم ولغة العرب وأمثالها وما يرجى على ألسنة الناس ولا يعبر الرؤيا في وقت الاضطرار وهي ثلاثة طلوع الشمس وغروبها وعند الزوال
وإذا سأل سائل عن رؤيا عناد ولم يكن رآها فلا يترك المعبر سؤاله بغير جواب فإنه إن كان خيرا فمصروف إلى المعبر وإن كان شرا فمصروف إلى المعاند لأنه مخزول والمجيب منصور على أعدائه كما ورد في قصة يوسف عليه السلام حين سأله الفتيان في السجن عنادا فيقال أحدهما إني أراني أعصر خمرا وقال الآخر إني أراني أحمل فوق رأسي خبزا تأكل الطير منه فقال لهما يوسف عليه السلام : { أما أحدكما فيسقي ربه خمرا وأما الآخر فيصلب فتأكل الطير من رأسه قضي الأمر الذي فيه تستفتيان }
وإن عبر المعبر رؤياه عنادا على سبيل الاعوجاج فإنه إن كان خيرا فهو للسائل وإن كان شرا فهو للمعبر
ولا يقص الرائي رؤياه إلا على عالم أو ناصح ولا يقصها على جاهل أو عدو
والرؤيا على رجل طائر ما لم يحدث بها فإذا حدث وقعت
ولا يقص أحد رؤياه على معبر وفي مصره أو إقليمه معبر [ ص 7 ] أحذق منه لأن فرعون يوسف لما قص رؤياه على معبري بلده فقالوا أضغاث أحلام لم تبطل رؤياه وسأل عنها يوسف عليه السلام فعبرها له فخرجت
وإذا اشتبهت الرؤيا على المعبر ولم يعرف لها تأويلا فليأمر صاحبها إذا خرج من بيته يوم السبت أول النهار أن يسأل أي شخص يلقاه عن اسمه فإن كان اسمه حسنا كأسماء الأنبياء والصالحين فالرؤيا حسنة وإن كان غير ذلك فالرؤيا غير حسنة
ويحترز من الكذب فيها فقد روي عن رسول الله صلى الله عليه و سلم أنه قال : " من كذب في الرؤيا كلف يوم القيامة عقد شعيرتين ومن كذب على عينيه لا يجد رائحة الجنة وإن أعظم الفرية أن يفتري الرجل على عينيه يقول رأيت ولم ير شيئا "
وقال بعضهم إن الكاذب في رؤيا مدعي النبوة كاذبا لأنه ورد في الحديث كما قدمناه أن الرؤيا جزءا من أجزاء النبوة ومدعي للجزء كمدعي الكل

( وقال بعض العلماء ) ينبغي أن يعبر الرؤيا المسئول عنها على مقادير الناس ومراتبهم ومذاهبهم وأديانهم وأوقاتهم وبلدانهم وأزمنتهم وفصول سنتهم
والتعبير يكون بالمعنى وباشتقاق الأسماء
والميت في دار حق فما قاله في المنام حق وكذلك الطفل الذي لا يعرف الكذب وكذلك الدواب وسائر الحيوانات والطيور إذا تكلمت في المنام فقولها حق
وكلام الكذب في اليقظة كالمنجم والكاهن فكذلك قوله في المنام كذب
وكلام ما لم يتكلم كالجمادات آية وأعجوبة
وقد يقع التعبير بالمثل السائر واللفظ المبتذل كقولهم في الصائغ إنه رجل كذوب لما جرى على ألسنه الناس من قولهم فلان يصوغ الأحاديث وكقولهم فيمن يرى أن في يديه طولا أنه يصطنع المعروف لما جرى على ألسنة الناس من قولهم هو أطول يدا منك وأمد باعا أي أكثر عطاء
وقد يكون التأويل بالضد والمقلوب كقولهم في البكاء إنه فرح وفي الضحك إنه حزن وفي الطاعون إنه حرب وفي الحرب أنه طاعون وفي السيل أنه عدو وفي العدو أنه سيل وفي أكل التين إنه ندامة وفي الندامة أنها أكل التين وفي الجراد أنه جند وفي الجند أنه جراد
( وأولى ما يكون التعبير ) بالقرآن والسنة إن وجد المعبر فيهما شاهد للرؤيا كمن يرى نفسه في السفينة فالسفينة نجاة من الخوف قال تعالى : { فأنجيناه وأصحاب السفينة } وكمن يرى في منامه أنه وقع في بئر فإنه يمكر به لقوله عليه السلام " بئر جبار "
وقد يكون التعبير بالشعر كمن يرى غنما ترعى فأتى الذئب عليها ففرقها وقتل بعضها فإن ذلك يدل على أن سلطان تلك الناحية يضع رعيته حتى يتولى أمرهم عدوه لقول بعض الشعراء :
ومن رعى غنما في أرض مأسدة ... ونام عنها تولى رعيها الأسد [ ص 8 ]
_________
( 1 ) [ في الأصل : " وقد عبر يوسف عليه السلام وهو كافر " وهو خطأ واضح ولعله من قبل النساخ ]

- ( واعلم ) أن أصل الرؤيا جنس وصنف فالجنس كالشجر والسباع والطير وهذه رجال والصنف أن تعلم من أي صنف تلك الشجرة وذلك السبع والطير فإن كانت الشجرة نخلة كان ذلك الرجل من العرب لأن منابت أكثر النخل بلاد العرب وإن كان الطائر طاوسا كان رجلا من العجم وإن كان ظليما كان بدويا من العرب والطبع أن تنظر لأطبع تلك الشجرة فتقضي على الرجال بطبعها فإن كانت جوزا قضيت على الرجل بالعسر في المعاجلة والخصومة عند المناظرة وإن كانت نخلة قضيت بأنه رجل نفاع بالخير وإن كان طائرا علمت أنه رجل ذو أسفار ثم نظرت في طبعه فإن كان طاوسا كان ملكا أعجميا ذا جمال ومال وكذلك إن كان نسرا كان ملكا وإن كان غرابا كان رجلا فاسقا غادرا كذابا وللمعبرين طرق كثيرة في استخراج التأويل وذلك غير محصور بل هو قابل للزيادة باعتبار معرفة المعبر وكمال حذقه وديانته والفتح عليه بهذا العلم والله يهدي من يشاء إلى صراط مستقيم
:. حرف ( أ )
2. الله تعالى:
الذي ليس كمثله شيء وهو السميع البصير رؤيته في المنام تختلف باختلاف السرائر فمن رآه بعظمته وجلاله بلا تكييف ولا تشبيه ولا تمثيل كان دليلا على الخير وهي بشارة له في دنياه وسلامة دينه في عقباه وإن رآه على خلاف ذلك كانت رؤياه دالة على سوء سريرته خصوصا أن لا يكلمه تعالى ومن راضه من المرضى مات لأنه الحق والموت حق وإن رآه ضال اهتدى لرؤيته الحق وإن رآه مظلوم انتصر على أعدائه وأما سماع كلامه تعالى من غير تشبيه فإنه يدل على بدعة الرائي وربما دل سماع كلامه على الأمن من الخوف وبلوغ المنى وربما دل كلامه تعالى من غير رؤيته على رفع المنزلة خصوصا إن كان قد أوحى إليه وإن كان من وراء حجاب ربما كان على بدعة أو ضلالة وربما نال منزلة على قدره خصوصا إن أتاه رسول قيل إن من رأى الله تعالى في صورة يصفها ويحدها فإن رؤياه من الأضغاث لأن الله تعالى لا يحد ولا يشبه بشيء من المخلوقات وقيل من رأى الله تعالى مصورا في مكان فإن الرائي ممن يكذب على الله تعالى أو ينسب إليه ما لا يليق به
- ومن رأى أن الله تعالى يكلمه واستطاع النظر إليه فإن الله يرحمه ويتم عليه نعمته
- ومن رأى أنه ينظر إلى الله فإنه ينظر إليه في الآخرة
- ومن رأى أنه قد نزل عليه [ ص 9 ] أو صلى عنده فاز برحمته ونال الشهادة إن طلبها وأدرك ما أمل من أمر دنياه وآخرته
- ومن رأى أنه يعانقه أو يقبله أو يقبل عضوا من أعضائه فاز بالأجر الذي يطلبه ونال من أجر العمل ما يرغبه
- ومن رأى أنه أعطاه شيئا من متاع الدنيا فإنه يصيبه بلاء وأسقام ويعظم بذلك أجره ويضاعف ثوابه وذكره
- ومن رأى أنه وعده بالمغفرة أو دخول الجنة أو نحو ذلك فإنه لا يزال خائفا من الله تعالى مراقبا له
- ومن رأى الله تعالى ولم يستطع النظر إليه أو رأى عرشه أو كرسيه دونه فقد قدم لنفسه خيرا وإن رآه وكلمه واستطاع النظر إليه أو رآه على عرشه أو كرسيه نال خيرا وزيادة علم
- ومن رأى أنه يفر من الله تعالى وهو يطلبه وإن كان عابدا فإنه يتحول عن العبادة والطاعة وإن كان له والد يعقه ويعصيه وإن كان عبدا فإنه يتحول ويأبق من سيده
- ومن رأى كأن بينه وبين الله تعالى حجابا فإنه يعمل الكبائر ويرتكب الآثام ومن رآه عبوسا أو غضبان عليه أو عجز عن احتمال نوره أو دهش أو رعد عند رؤيته أو جعل يسأل في الإقالة والتوبة والمغفرة فإنه يدل على الذنوب والكبائر والبدع والأهوال
- ومن رأى أن الله تعالى كلمه فإنه تحذير له ونهي عن المعاصي
- ومن رأى أنه يحدثه الله تعالى فإنه يكثر تلاوة القرآن
- ومن رأى أنه يحدثه ويفهم كلامه فإنه يسمع كلمة من سلطان أو حاكم وإن كان لا يفهم كلامه كان بحسب ذلك
- ومن رأى الله تعالى مسح على رأسه وبارك فيه فإنه تعالى يخصه بكرامته ويقربه منه إلا أنه لا يرفع عنه البلاء إلى أن يموت ومن رآه تعالى على صورة والد أو أخ أو ذي قربة ومودة وهو يلطف به ويبارك عليه فإنه يصيبه بلاء في بدنه يعظم الله به أجره
- ومن رأى أن الله تعالى اطلع على موضع أو في بيت أو نزل في أرض أو بلد أو مكان فإن العدل يشمل ذلك المكان ويكثر فيه الخير والخصب بإذن الله تعالى وإن اطلع على مكان وهو عبوس أو معه ظلمة فهو دمار ذلك الموضع وهلاك أهله وأصابه بلاء أو شدة أو وباء ونحو ذلك من البلايا ومن رآه عند مكروب أو محبوس أو محصور فإنه يفرج عنه ويكشف ما به
- ومن رأى أنه يسب الله تعالى فإنه جاحد لنعمته غير راض بما قسم الله له من الرزق
- ومن رأى كأنه قائم بين يدي الله تعالى ينظر إليه فإن كان الرائي من الصالحين فرؤياه رؤيا رحمة وإن لم يكن من الصالحين فعليه الحذر من ذلك وإن رأى كأنه يناجيه أكرم بالقرب وحبب من الناس وكذلك لو رأى أنه ساجد بين يدي الله تعالى
- ومن رأى كأنه يكلمه من وراء حجاب حسن دينه وأدى [ ص 10 ] أمانته إن كانت في يده وقوي سلطان وإن رأى أنه يكلمه من غير حجاب فإنه يكون ذا خطيئة في دينة فإن كساه فهو هم وسقم ما عاش ويستوجب بذلك الأجر الكبير فإن رأى كأن الله تعالى سماه باسمه واسم آخر علا أمره وغلب أعداءه فإن رأى أن الله تعالى ساخط عليه دل على سخط والديه عليه
- ومن رأى أن والديه ساخطان عليه دل ذلك على سخط الله تعالى عليه
- ومن رأى أن الله تعالى غضب عليه فإنه يسقط من مكان رفيع ولو رأى أنه سقط من حائط أو سماء أو جبل دل ذلك على غضب الله تعالى
- ومن رأى مثالا أو صورة فقيل له إنه إلهك وظن أنه إلهه فعبده وسجد له فإنه منهمك في الباطل على ظن أنه حق
- ومن رأى الله تعالى يصلي في مكان فإن رحمته ومغفرته تجيء ذلك المكان والموضع الذي كان يصلي فيه
- ومن رأى الله تعالى يقبله فإن كان من أهل الصلاح والخير فإنه يقبل على طاعته تعالى وتلاوة كتابه أو يلقن القرآن وإن كان بخلاف ذلك فهو مبتدع
ومن رأى الله تعالى ناداه فأجابه فإنه يحج إن شاء الله تعالى وأما تجليه على المكان المخصوص فربما دل على عمارته إن كان خرابا أو على خرابه إن كان عامرا وإن كان أهل ذلك ظالمين انتقم منهم وإن كانوا مظلومين نزل بهم العدل وربما دلت رؤيته تعالى في المكان المخصوص على ملك عظيم يكون فيه أو يتولى أمره جبار شديد أو يقوم إلى ذلك المكان عالم مفيد أو حكيم خبير بالمعالجات وأما الخشية من الله تعالى في المنام فإنها تدل على الطمأنينة والسكون والغنى من الفقر والرزق الواسع
- ومن رأى كأنه صار سبحانه وتعالى اهتدى إلى الصراط المستقيم
- ومن رأى كأن الحق تعالى يهدده ويتوعده فإنه يرتكب معصية
3. استعاذة:
من رأى أنه يكثر الاستعاذة بالله من الشيطان في المنام فإنه يرزق علما نافعا وهدى وأمنا من عدوه وغنى من الحلال والحرام وإن كان مرضا أفاق من مرضه خصوصا إن كان يصرع الجان وربما دلت الاستعاذة على الأمن من الشريك الخائن والطهارة من النجس والإسلام بعد الكفر
4. آيات القرآن:
فإن كانت آيات رحمة فإن كان القارئ ميتا فهو في رحمة الله تعالى وإن كانت آيات عقاب فهو في عذاب الله تعالى وإن كانت آيات إنذار وكان الرائي حيا حذرته من ارتكاب مكروه وإن كانت آيات مبشرات بشرته بخير
- ومن رأى أنه يقرأ آية عذاب فإذا وصل إلى آية عذاب عسر عليه قراءتها أصاب فرحا
- ومن رأى أنه يقرأ آية عذاب فإذا وصل إلى آية رحمة لم يتهيأ له قراءتها بقي في الشدة
5. إنجيل:
من رأى من أهل الإسلام أن معه إنجيلا تجرد للعبادة وتزهد وآثر السياحة والرياضة ولانقطاع والعزلة وإن كان ملكا فهو عدوه وربما دلت رؤيته على الكذب والبهتان وقذف المحصنات وربما غلب في مخاصمته إن كان محاكما وإن كان شاهدا شهد بالزور [ ص 11 ] أو تكلم فيما لا يعنيه وإن كان مريضا سلم من مرضه وربما دلت رؤيته على علم الهندسة أو النقل عن العلماء فيما يعلم وربما دلت رؤيته على الكتاب وأرباب التصاوير والغناء والطرب
6. إسرافيل عليه السلام:
من رآه في منامه ينفخ في الصور وظن أنه سمعه وحده دون غيره فإنه يموت وإن كان يظن أن أهل ذلك الموضع سمعوا ظهر في ذلك الموضع موت ذريع وقيل هذه الرؤيا تدل على بسط العدل بعد انتشار الظلم وعلى هلاك الظلمة في تلك الناحية ورؤية إسرافيل عليه السلام دالة على تجهيز الجيش والأسفار والمشقة والخوف والجزع والتوعد ووجود الضائع وقضاء الديون والمجازاة بالأعمال وإسقاط الحوامل وتدل رؤيته أيضا على عمران الخراب وقيل إن نفخته الأولى تدل على الوباء والثانية على الحياة ورفع الطاعون
7. آدم عليه السلام:
من رآه في المنام فإنه أذنب ذنبا فليتب منه وربما دلت رؤيته على الوالد أو السلطان أو على العلم
- ومن رأى أنه يذبح آدم عليه السلام فإنه يغدر بالسلطان أو يعق والديه أو معلمه
- ومن رأى آدم عليه السلام على هيئة نال ولاية إن كان لها أهلا فإن رأى كأنه كلمه نال علما وقيل من رأى آدم عليه السلام اغتر بقول بعض أعدائه ثم يفرج عنه بعد مدة فإن رآه متغير اللون والحال دل ذلك على انتقال من مكان إلى مكان ثم العود إلى المكان الأول أخيرا ومن صار آدم عليه السلام أو صاحبه أو انتقل إلى صفته فإن كان للخلافة أهلا نالها وإن كان عالما انتفع الناس بعلمه أو نال علما لا يجاريه أحد من الناس وربما دلت رؤيا آدم عليه السلام على عابر الرؤيا لأنه أول من رأى المنام في الدنيا وعلم عبارتها وتدل رؤيته على الحج والاجتماع بالأحباب وربما دلت رؤيته على كثرة النسل وتدل رؤيته أيضا على السهو والنسيان وربما دلت على المكيدة والحيلة وعلى معاشرة من يعالج الحياة أو يصنع السموم أو يرتزق من استحضار الشياطين ويتكلم على ألسنتهم وربما دلت رؤيته على اللباس الخشن والبكاء وربما دلت على تنكيد الرائي من سبب مأكول وربما دلت رؤيته على السفر البعيد وربما كان إلى الجهة التي نزل بها آدم عليه السلام وربما رزق الرائي الذكور أكثر من الإناث وإن كان الرائي مريضا بعينه أفاق من شكواه وربما دلت رؤيته على الخدم والسجود للملوك
- ومن رأى آدم عليه السلام ناقص الحال ربما نقص حال كبير الرائي الحاكم عليه أو تغيرت مكاسبه أو صنعته ومن رآه في حال حسن عاد خير كبير عليه
8. إدريس عليه السلام:
من رآه في المنام أكرم بالورع وختم له بخير وصار مجتهدا في العبادة بصيرا حليما عالما ومن صار إدريس في منامه أو على صفته [ ص 12 ] كثر علمه أو تقرب من الأكابر ونال المنازل العالية ومن صاحبها صاحب إنسانا كذلك وإن رآه ناقص الحال عاد نقصه على الرائي
9. إبراهيم عليه السلام:
رؤيته في المنام تدل على الخير والبركة والعبادة والشيخوخة والرزق والإيثار والاهتمام بالأبنية الشريفة والذرية الصالحة والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر والعلم والهدى وهجران الأهل والأقارب في طاعة الله تعالى وتدل رؤيته عليه السلام على الوالد المشفق لأنه أبو الإسلام والذي سمانا مسلمين وربما دلت رؤيته على الوقوع في الشدائد والسلامة منها وربما دلت رؤيته على النكد لإصلاح ذات البين أو لما يرجوه من الخير وإن كان الرائي عالما بالنجوم أو علم الرؤيا داخله في ذلك غلط أو خلل وربما دلت رؤيته على التشريع والمحافظة على الخير وهجران إخوان السوء وربما دلت رؤيته لمن لمسه على المحبة لله تعالى وإن لمس عضوا من أعضاء الرائي وكان الرائي يشكو من ذلك العضو عافاه الله تعالى وأزال شكواه وتدل رؤيته أيضا على الحج وإن رأت المرأة إبراهيم عليه السلام في منامها نكدت من زوجها بسبب ولد من أولادها أو يجري على بعض أولادها شدة ويسلم منها وربما دلت إن كان للرائي أولاد أن يطلق أحدهم زوجته بسببه ومن صار في منامه إبراهيم عليه السلام أو صاحبه دل على البلاء من الأعداء لكن ينصر وربما تولى ولاية أو إمامة ويكون عادلا فيها أو يصاحب إنسانا كذلك أو يرزق بعد الإياس منهم وربما قدمت عليه رسل الأكابر بالبشارة
- ومن رأى إبراهيم عليه السلام فإنه ينتصر على أعدائه وينال زوجة مؤمنة وتصيبه شدة وضيق من ملك وينجو منه ومن رآه يدعوه إليه فأجابه بالتلبية وأسرع إليه رفعت منزلته وإن رآه ناداه فلم يجيبه أو رآه يتهدده ويتوعده أو رآه عبوسا فإما أن يكون متخلفا عن الحج مع وجود السبيل إليه أو تاركا للصلاة أو طاعنا على الإمام أو منافقا وإن رآه كافر أسلم أو مذنب تاب أو تارك للصلاة عاد إليها ومن تحول في صورة إبراهيم عليه السلام أو لبس ثوبه أصابته بلوى وربما دلت رؤيته على ذهاب الغم والهم وأصابه الخير وإدراك الدنيا الواسعة والهداية وقيل إن رؤية إبراهيم عليه السلام عقوق للأب
10. إسحاق عليه السلام:
رؤيته في المنام دالة على الهم والنكد إلا أن يكون له ولد عقه فإنه يرجع إلى طاعته وربما دلت رؤيته على البشارة والأمن من الخوف وقيل
من رأى إسحاق عليه السلام أصابه شدة من بعض الكبراء والأقرباء ثم يفرج الله عنه ويرزقه عزا وشرفا وبشارة وتكثر الملوك والرؤساء الصالحون من نسله هذا إذا رآه على جماله وكمال حاله فإن رآه متغير الحال ذهب بصره وربما دلت رؤيته على الخروج من هم إلى فرج ومن ضيق إلى سعة ومن [ ص 13 ] معصية إلى طاعة ومن عقوق إلى صلة
- ومن رأى أنه تحول في صورة إسحاق عليه السلام ولبس ثوبه فإنه يشرف على الموت ثم ينجو منه



  _ رد مع اقتباس
قديم (س 11:43 مساءً) 16/07/2009, رقم المشاركة : 47
معلومات العضو
آل فايع
( جزاه الله الجنة )

الصورة الرمزية آل فايع

إحصائية العضو







آل فايع غير متواجد حالياً


رد: الآن فسر حلمك - قاموس تفسير الأحلام -

. إسماعيل عليه السلام:
من رآه في المنام فإنه ينال فصاحة ورياسة ويبني لله مسجدا وربما دلت رؤيته على إن إنسانا وعده بوعد وهو في قوله صادق وقيل إن من رآه رزق السياسة أو يعين على اتخاذ مسجد وقيل إن رأى إسماعيل عليه السلام أصابه هم من جهة أبيه ثم يسهل الله تعالى ذلك عليه

. أيوب عليه السلام:
تدل رؤيته على البلوى وفقدان الأهل والمال والأزواج ويليهم الصبر في ذلك كله وربما دلت رؤيته على ما خرج من يده من مال أو ولد وربما وقع الرائي في يمين احتاج فيها إلى فقيه وإن كان مريضا شفي من مرضه وزال عنه سقمه وربما بلغ ما يرجوه من إجابة دعاء أو سؤال حاجة ومن لبس ثوبه في منام أصابه البلاء والنكد وفراق الأحبة وكثرة المرض ثم يزول ذلك جميعه ويكون ممدوحا عند الأكابر وقيل رؤياه تدل على البلاء والوحدة والبشارة بالعز والثواب والمرأة إذا رأت في منامها امرأة أيوب عليه السلام دل على سلب مالها وكشف حالها وعلى أن عاقبتها تكون إلى خير وسلامة وإن رآها مريض مات وكان عند الله مرحوما أو رحمه الله تعالى وكشف ضره لأن اسمها رحمة
13. أرمياء عليه السلام:
من رآه في المنام دلت رؤياه على الحريق في تلك البلدة أو في داره أو كورته
14. أصحاب النبي صلى الله عليه و سلم:
من رآهم في منامه في الصفات الحسية كان دليلا على حسن معتقده فيهم وإتباعه لسنتهم وربما دلت رؤيتهم على حركات الجند وبعث البعوث وربما دلت على انتشار العلم والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر وتدل على المنكر وتدل رؤيتهم على الألفة والمحبة والأخوة والمعاضدة والمساعدة والسلامة من العداوة والحسد وزوال الغل من الصدور وعلى التودد لأنهم رضي الله عنهم كانوا على ذلك فإن كان الرائي فقيرا استغنى لأنهم رضي الله عنهم فتحوا الفتوحات وغنموا الغنائم وإن كان الرائي غنيا آثر الآخرة على الدنيا وبذل نفسه وماله في مرضاة الله تعالى وتدل رؤيتهم رضي الله عنهم لمن أقبلوا عليه في المنام على الأبنية الشريفة كالجوامع والمساجد وطهارة النسب والقبائل والعشائر ويدل إعراضهم على الرائي أو شتمهم له في المنام على الوقوع فيما شجر بينهم وتفضيل بعضهم على بعض وبغضهم له وتدل رؤيتهم على التوبة والإقلاع عما سوى الله تعالى ورؤية الصحابة رضي الله عنهم تدل على الخير والبركة على حسب منازلهم ومقاديرهم المعروفة في سيرهم وطريقتهم وربما دلت رؤية كل واحد منهم على ما نزل به وما كان [ ص 14 ] في أيامه من فتنة أو عدل فمن رأى أنه حشر مع أصحاب رسول الله صلى الله عليه و سلم فإنه ممن يطلب الاستقامة في الدين
- ومن رأى أحدا من الصحابة فليتأول له بالاشتقاق مثل سعد وسعيد فإنه يكون سعيدا سديدا وربما كان له من سيرته وأفعاله نصيب
- ومن رأى أحدا منهم حيا أو جميعهم أحياء دلت رؤياه على قوة الدين وأهله ودلت على أن صاحب الرؤيا ينال عزا وشرفا ويعلو أمره فإن رأى كأنه صار أحدا منهم تناله شدائد ثم يرزق الظفر وإن رآهم في منامه مرارا ضاقت معيشته والأنصار وأبناء الأنصار وأبناء أبناء الأنصار رؤيتهم في المنام تدل على التوبة والمغفرة والمهاجرون تدل رؤيتهم على حسن اليقين والثقة بالله تعالى والخروج عن الدنيا والزهد فيها والصدق في القول والعمل
15. ومن رأى أبو بكر الصديق:
رضي الله عنه تدل رؤيته على الخلافة والإمامة والتقدم على الأقران والحظ الوفير عند ذوي الأقدار وربما دلت رؤيته على الإنفاق في سبيل الله تعالى بالمال والولد وعلى الحفظ في الصداقة وتدل رؤيته على عتق المملوك وحصول الشهادة وعلى الصدق في المقالة والشيخوخة والرأي السديد والحظ في الرقيق وعبارة الرؤيا وتدل على النكد من جهة بعض أولاده البنين أو البنات وعلى الخوف والاحتفاء والنجاة من الشدائد والغزو في سبيل الله والحج والنصر على الأعداء والعلم
- ومن رأى أبا بكر الصديق رضي الله عنه حيا أكرم بالرأفة والشفقة على عباد الله تعالى
- ومن رأى أنه جالس مع أبي بكر رضي الله عنه فإنه يتبع الحق ويكون مقتديا بالسنة ناصحا لأمة محمد صلى الله عليه و سلم
16. أزواج النبي صلى الله عليه و سلم:
رؤيتهن في المنام تدل على الأمهات وتدل على الخير والبركة والأولاد وأكثرهم البنات وربما دلت رؤيتهن على الأنكاد والتغير وعلى اليمين بسبب إظهار سر أو كتمانه وعلى القذف والمرأة إذا رأت عائشة رضي الله عنها في المنام نالت منزلة عالية وشهرة صالحة وحظوة عند الآباء والأزواج وإن رأت حفصة رضي الله عنها دلت رؤيتها على المكر وإن رأت خديجة رضي الله عنها دلت على السعادة والذرية الصالحة وتدل رؤية فاطمة رضي الله عنها بنت رسول الله صلى الله عليه و سلم على فقدان الأزواج والآباء والأمهات وأما رؤية الحسن والحسين رضي الله عنهما فإنها دالة على الفتنة وحصول الشهادة وربما دلت على كثرة الأزواج والأولاد والأسفار والتغرب وعلى أن الرائي يموت شهيدا من سقى أو طعمة أو قتل أو غربة عن وطنه
- ومن رأى من الرجال من أزواج النبي صلى الله عليه و سلم وكان أعزب تزوج امرأة صالحة وكذلك إن رأت المرأة أحدا منهن دلت رؤيتها على بعل صالح يكفيها
17. إنسان:
من رأى في المنام شخصا واحدا [ ص 15 ] عن بني آدم مجهولا لا يعرفه في اليقظة ولا بشبه فربما كانت رؤيته تلك النسمة نفسه التي بها أراه الله تعالى فإن رأى تلك النسمة تفعل خيرا ربما كان هو فاعله وإن رآها في المنام تفعل شرا كان الواحد حده الذي ينتهي إليه رزقه أو أجله وإن رأى اثنين فإن كان خائفا أمن وإن رأى ثلاثة فإن ذلك دليل على الورع عن ارتكاب المحارم
- ومن رأى رجلا يعرفه دلت رؤياه على أنه يأخذه منه أو من شبهه شيئا
- ومن رأى كأنه أخذ منه شيئا يحبه نال منه ما يؤمله وإن كان من أهل الولاية ورأى كأنه أخذ منه قميصا جديدا فإنه يوليه فإن أخذ منه حبلا فإنه عهد فإن رأى كأنه أخذ منه مالا فإنه ييأس منه ويقع بينهما عداوة وبغضاء والمعروف من كل آدمي فإنه دال على نفسه أو جنسه أو شبهه أو بلديه أو صناعته فمن رأى إنسانا معروفا انتقل ذلك الإنسان إلى رتبة عالية أو كان ذا رتبة عالية انحط قدره أو نزلت به آفة فإن ذلك يدل على نزول الخير أو الشر به كما رأى ويكون ذلك مثلا بمثل أو يكون النقص فيه زيادة في عدوه أو الزيادة في الرائي نقصا في عدوه فإن لم يكن ذلك وإلا كان عائدا على من هو من جنسه أو شبهه أو من هو في بلده
18. أمة:
رؤية الأمة في المنام دليل على الدابة لخدمتها وعلى قناة الدار لمباشرتها الأقذار والأوساخ وعلى ما يطؤه الإنسان من حصير وحذاء وربما دلت رؤيتها على المال ولقيمها وربما دلت على العز والجاه والنصرة على الأعداء فإن قيل جارية ربما دلت على المركب
- ومن رأى أنه اشترى جارية بيضاء فإنه يصيب في تجارته ربحا ويلقى خيرا وإن اشترى جارية صغيرة فإنه يطلب حاجة وتتعذر عليه وإن اشترى جارية سوداء فإنه ينجو من هم
- ومن رأى جارية صبيحة تأتيه فإنه خبر صالح وإن كان له رزق عند السلطان موقوف فإنه يأخذه وإن كان له غائب فإنه يأتيه وإن كانت الجارية قبيحة أتاه بعض ما يكرهه
- ومن رأى جارية تطارح الناس في الأسواق أو تدعوهم إلى السفاح فإنه فتنة فيهم
19. أنف:
هو حاسة الشم وهو محل الراحة لما يصل منه إلى البدن من الهواء والرائحة الطيبة فحسنه وسرعة إدراكه الرائحة في المنام دليل على الراحة والأنف في المنام دال على ما يتحمل به الإنسان من مال أو والد أو ولد أو أخ أو زوج أو شريك أو عامل فمن حسن أنفه في المنام كان دليلا على حسن حال من دل عليه ممن ذكرنا وسواده أو أكبره دال على الإرغام والقهر كما أن مناسبة المقدار الطبيعي أو استنشاقه الرائحة الطيبة دليل على علو الشأن وطيب الخاطر وكثرة الأنوف في المنام في الوجه أو في شيء من البدن دليل على تجديد الراحات والأولاد والأتباع فإن رأى أن أنفه صار من حديد [ ص 16 ] أو من ذهب دل على نزول آفة تلحقه بسبب جريمة يفعلها لأن أرباب الجرائم تقطع آنافهم فإذا استتبوا عملوا لهم أنوفا من ذهب أو من حديد خوف الشهرة فإن كان الرائي تاجرا أو رأى أنفه صار من ذهب أو من فضة دل على حظوته ومعرفته وكثرة أرباحه وربما دل الأنف على ما يصل الإنسان من الأخبار على لسان رسول وربما دل الأنف على الجاسوس الآتي بالأخبار التي لا يطلع عليها أحد وربما دل على الفرج أو الدبر لما ينزل منه من المخاط أو العذرة فإذا فسد الدماغ عاد المخاط ماء كالذي يخرج من الذكر من ماء أو مني ربما دل على باب شر الإنسان وربما دل على الكير أو المنفخ الذي يقوم منه عيشه فمن رأى منفخه خرب ربما نزل بأنفه نازلة وكذلك إن حدث بأنفه حادث شر تعطلت عليه صنعته ومن كان قارئا أو مطربا أو مؤذنا ورأى أنفه قد عدم أو أنه مسدود لا يشم رائحة دل على تعذر راحته من صنعته لأن الأنف معين على إخراج النفس وربما مرض الرائي بضيق النفس وربما دل الأنف والأذن على التلال والجروف ذات العشب والطين وربما دل الأنف على الفرج للمريض وربما دل الأنف على الحمق والكبر والثناء الرديء فمن تقلص أنفه في المنام تكبرا أو اعوج دل على الحمق والذل
- ومن رأى أنه مجذوم الأنف والأرنبة فهو موته أو ينزل به نازلة يكون فيها فضيحة وإن كانت امرأة حبلى فهو موتها أو موت ولدها
- ومن رأى أنه رعف من أنفه فأصاب الدم ثوبه فإن ذاك مال حرام يصيبه وإن كان الدم غليظا فإن ذلك ولد يصيبه وقيل خزم الأنف موت صاحبه وقيل
- ومن رأى أن له أنفين فإنه يرزق بولدين أو تنفي شهادته شهادة رجلين أو يقع بينه وبين أهله خلف
- ومن رأى أن أنفه قطع فإن كان مريضا مات وإن كان صحيحا دل على تغير حاله وذهاب ماله وقيل الأنف قرابة الرجل فمن رأى كأنه لا أنف له فلا رحم له فإن شم رائحة طيبة دلت رؤيته على فرح يصيبه وإن كانت امرأته حبلى فإنها تلد ولد أو يقال الأنف الأبوان وتأويل ما يدخل في الأنف يجري مجرى الرؤيا وما يدخل من فيه مكروه فهو غيظ يكظم
20. أذن:
هي محل الوعي والريبة فتدل في المنام على الولد والمال والمنصب وربما دلت الأذن على العلم والعقل والدين وعلى الملك والأهل والعشيرة الذين يتجمل بهم الإنسان والأذن السمع فمن رأى إن سمعه كبر أو حسن أو أن النور خارج منه أو أدخل إليه دل على هدايته وطاعته لله تعالى وقبول أمره وإن رآه في المنام صغيرا أو يخرج منه أو يدخل فيه رائحة رديئة دل عن الحق والوقوف عند ما يوجب المقت من [ ص 17 ] الله تعالى وقطع الأذن أو فقده دليل على الفساد وربما دلت الأذن الزائدة على الإذن للإنسان فيما يرومه فإن كانت أذنا حسنة كان ما يرومه خيرا وكثرة الآذان له في المنام تدل على فنون العلوم أو أنه لا يثبت على حالة واحدة وربما دلت الأذن على ما يعلق فيها من المصوغ فإن صارت أذنه أذن شيء من الحيوانات زال عنه منصبه ونقصت حرمته أو تبلد ذهنه فإن رأى أنه يجعل إصبعيه في أذنيه دل على موته مبتدعا وإن كان الرائي على بدعة وضلالة ورأى أنه يجعل أصابعه في أذنيه دل على موته وتصميمه على الترك لما هو مرتكبه أو يصير مؤذنا وأذن الملك جاسوسه والأذن دالة على ما يوعى فيه من كيس أو صندوق أو خزانة فما حدث للأذن من زيادة أو نقص كان عائدا على ما ذكرناه من ذلك وقيل الأذن امرأة الرجل أو ابنته أو غيرها ويفارقها وإن رأى أنه نقص منها شيء فإنه حدث يحدث في واحدة منها وإن رأى أنه زاد فيها زيادة في حالهن
- ومن رأى أنه صحيح السمع فهو دليل على فهمه وعلمه وصحته وديانته ويقينه فمن رأى أنه أصم فإنه فساد في دينه
- ومن رأى أن له نصف أذن فإن امرأته تموت
- ومن رأى أن أذنه مقطوعة ولم يعلم أحد فإن إنسانا يخدع امرأته أو ابنته فإن عادت صحيحة كما كانت فإنهما يتوبان ويرجعان إلى الصلاح
- ومن رأى أنه يأكل من وسخ أذنيه فإنه يأتي الغلمان
- ومن رأى أن له أذنا واحدة فإنه يموت قريبا فإن رأى كأن في أذنه خاتما معلقا فإنه يزوج ابنته وتلد ابنا وقيل الأذن الدين فمن رأى كأنه حشا أذنيه شيء دلت رؤياه على الكفر
- ومن رأى أن له آذانا كثيرة فإنه يعرض عن الحق ولا يقبله وقيل إنه إذا رأى له آذانا حسانا متشاكلة سمع أخبارا سارة وإذا لم تكن متشاكلة حسانا سمع أخبارا كريهة
- ومن رأى كأن في أذنيه عينين فإنه يعمى والأشياء التي يعانيها بعينه يسمعها بأذنيه وقيل من رأى أن له آذانا كثيرة فذلك محمود لمن أراد أن يكون له إنسان يطيعه مثل المرأة والأولاد والمماليك وأما الأغنياء فإنها تدل على أخبار تأتيهم محمودة إذا كانت الآذان حسانا أشكالا وإلا فإنها أخبارا مذمومة وأما المماليك وأصحاب الخصومات المدعى عليهم فإنها تدل على إن عبوديته تدوم ويسمع ويطيع وتدل للمدعى إن الحكم يلزمه
21. إصبع:
هي المعينة للإنسان على دنياه من صناعته وعلى أخراه من الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر والإصبع في التأويل أولاد وأزواج وآباء وأمهات والمال والدواب والملك والصناعة فمن رأى أن أصابعه زادت زيادة حسنة دل على الزيادة فيما ذكرناه ونقصها من دلت عليه [ ص 18 ] وربما دل قطعها ويبسها وتعطل نفعها في المنام على تعذر نفع الآباء والأمهات أو الأولاد أو يذهب ماله أو تموت دوابه أو يتعطل ملكه أو تكسد صناعته وربما دلت الأصابع على نواب الملك المختلفين في مراتبهم ونفعهم
- ومن رأى أن يعض أنامله في المنام فإن كان مريضا مات
- ومن رأى أن أصابعه تقطعت أو نزل بها آفة فضعف في عساكره أو أولاده أو أقاربه أو معارفه وربما دلت الأصابع على الصلوات الخمس فالإبهام الصبح والسبابة الظهر والوسطى العصر والبنصر المغرب والخنصر العشاء وقيل الوسطى الصبح لما يستحب فيها من التطويل والبنصر الظهر والخنصر العصر لأنها آخر النهار فإن جعلت الأصابع صلاة كانت الأظافر سنتها أو نوافل وإن كانت الأصابع مالا كانت الأظافر زكاة وإن دلت الأصابع على الجند والأعوان كانت الأظفار سلاحهم وعددهم وعقد الأصابع عقد الأموال والأصابع أيام أو شهور أو أعوام وربما دلت الأصابع على أولاد الأخ لأن المنكب أخ والأصابع بمنزلة الأولاد وهي المال
- ومن رأى إنسانا قطع له إصبعا فإنه يؤذيه في ماله الذي يعتمد عليه وما حدث في الأصابع من صلاح أو فساد فانسبه إلى المفروض من الصلوات أو إلى الأخ من الأخوة وطول الأصابع يدل على زيادة الطمع فإن رأى إصبعا زادت مع أصابعه فهو زيادة في قرابته أو في صلاته أو علنه وإن رأى أحد الأصابع انتقل إلى موضوع آخر فإنه يؤخر الصلاة إلى وقت الأخرى
- ومن رأى أنه شبك أصابعه فإنه يجمع في وقت واحد صلواته وربما اجتمعت قرابته في أمر يتشاورون عليه ويتعاونون وقيل تشبيك الأصابع من غير عمل بها ضيق اليد وله أشغال يشغل أهل بيته وبني الأخوة بأمر قد ضربهم يخافون منه على أنفسهم وقد تظاهروا في دفعه وكفايته وقيل إن أصابع اليد اليمنى هي الصلوات الخمس وقصرها يدل على التقصير والكسل فيها وطولها يدل على المحافظة على الصلوات وسقوط واحد منها يدل على ترك الصلاة
- ومن رأى كأنه عض بنان إنسان دل على سوء أدب المعضوض ومبالغة العاض في تأديبه
- ومن رأى كأنه يخرج من إبهامه اللبن ومن سبابته الدم وهو يشرب منهما فإنه يباشر أم امرأته أو أختها وفرقعة الأصابع تدل على وقوع كلام قبيح من أقربائه وإن رأى الإمام زيادة في أصابعه دل ذلك على زيادة في طمعه وجوره وقلة إنصافه وأصابه اليد اليسرى أولاد الأخ والأخت وخضاب أصابع الرجال بالحناء دليل على كثرة التسبيح وخضاب أصابع المرأة بالحناء يدل على إحسان زوجها إليها فإن [ ص 19 ] رأت كأنها خضبتها فلم يقبل الخضاب فإن زوجها لا يظهر حبها

22. أنثيان:
هما محل اللذة ونبات الشعر وربما دلت الأنثيان على الزوجين والولدين أو الصنعتين أو الحاجبين على الباب وربما دلا على كيس المال أو عدل المتاع وربما دلا على الأولياء الذين لا يصح النكاح إلا بهم وربما دلت الخصية على رمانة القبان
- ومن رأى أن خصيته قطعتا أو ناله فيها مكروه فإن أعدائه يظفرون به بقدر ما نيل من خصيتيه وقيل ينقطع عنه الإناث من الولد إلا الذكور وقيل يرث مالا من دية
- ومن رأى أن خصيتيه عظمتا أو كان لهما قوة فوق حالهما فإنه يكون محفوظا لا يصل إليه أعداؤه بسوء وقيل يكثر نسله في البنات
- ومن رأى أن خصيتيه صارتا في يد أعدائه فإن أعدائه يصلون إليه بقدر ذلك وقد تدل الخصيتان على الإناث من القرابة كالأختين والبنتين والزوجتين أو الأم والخالة فما حدث فيهما فهو حادث في إحداهن فإن رأى خصيتيه قطعتا فإن كان عنده مريضتان ماتتا وإن كان له زوجتان ماتتا أو فارقهما وقد يدل أيضا على المال فإن رآهما مقطوعتين فهو مطلوب بمال أخذ منه ألفان أو مائتان أو ديناران فإن لم يكن له شيء من ذلك انقطع نسله وتعذر رزقه وسلبت نعمة الله
- ومن رأى بيضته اليسرى انتزعت منه مات ولده ولم يولد له ولد فإن البيضة اليسرى منها يكون الوالد وإن رأى أنه وهبها بطيب نفس منه وخرجت عنه فإنه يولد له ولد لغير رشدة وينسب الولد لغيره
- ومن رأى أنه صار له أدرة فإنه يصيب مالا ويهابه أعاديه وربما يكون شيء يذهب منه وربما دلت الخصيتان على السعي والحركات وتدل الخصية على ما ينام الإنسان عليه من مضربة أو يجعله تحت رأسه من وسادة فإن رأت المرأة أن لها أنثيين ربما حملت بتوأمين وإن رأى الرجل أن خصيتيه قد عدمتا أو قطعتا مرض بداء الأسد أو الثعلب وربما طلق زوجته أو باع أمته أو فقد أولاده أو انشق خرجه أو عدله أو كيسه وعدم ماله أو جرابه وإن كان وزانا تعطل وزنه وإن كان مزوجا فقد أولياء زوجته أو أهله أو أقاربه ورما انتقل عن حشمته إلى ما دونها
23. أمير:
فإنه دل على ما يمير الإنسان ويسعفه ويتأمر به ويدل على زواج الأعزب حتى يصير في بيته كالأمير وربما دلت على الحظوة فيما هو بصدده ومن تأمر في منامه خشي عليه السجن والغل لأن الأمير يأتي يوم القيامة يداه مغلولتان إلى عنقه فلا يفكهما إلا عدل أقامه
- ومن رأى أن السلطان ولاه من أقاصي ثغور المسلمين نائبا عنه فإنه عز وشرف وسمود ذكر بقدر بعد تلك الطرق عن موضع السلطان وإن رأى وال أن عهده أتاه فهو عزله في الوقت [ ص 20 ] وكذلك إن نظر في أمره فهو عزله ولا يلبث أن يرى مثله إلا أن يرى مثله إلا أن يكون منتظرا ولدا فإنه يصيب حينئذ غلاما وكذا لو رأى أنه طلق امرأته فإنه يعزل ومن حمل إلى أمير أو رئيس طعاما أصابه حزن ثم أتاه الفرح وأصاب مالا من حيث لا يرجو ووضع الأمير السلطان قلنسوته أو حلته أو قباءه أو منطقته توانيا في سلطانه ولبسه إياه قيامه بأسباب سياسته ولبسه خفا جديدا فوز بمال أهل الشريك والذمة وعزل الوالي في النوم ولايته ومن تأمر في المنام من العبيد صار حرا أو عابدا لا يتقيد بالدنيا ويرجع أمير نفسه
24. إمام الصلاة:
هو المتكفل الضامن وربما دلت رؤيته على الخوف وربما دلت على علو القدر والرياسة والتقدم والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر وربما دل على الحاجب والولد والوالدة أو الأستاذ فإذا صار في المنام إماما وصلى بالناس في جمع متوجها إلى القبلة بطهارة كاملة لا يزيد فيها ولا ينقص فإن كان أهلا للولاية تولى أو الحكم أو التصدي لما فيه نفع الناس حصل له وربما أدخل نفسه في ضمان أو تكفل بجماعة أو شارك قوما يرجو منهم خيرا وإن كان قد صلى بالناس إلى غير القبلة خان أصحابه وابتدع بدعة وربما ارتكب أمرا محظورا والناس يطلبونه به عنده
- ومن رأى أنه يؤم قوما في الصلاة فإنه يلي ولاية يعدل فيها بعد أن تستقيم قبلته وتتم صلاته أو يأمر قوما أو ينهاهم
- ومن رأى أنه يؤم مجهولين في موضع مجهول ولا يدري ما يقرأ فهو في شرف الموت وإن رأى امرأة أنها تؤم الرجال فإنها تموت لأنها لا تصلح للإمامة فلا يكون ذلك إلا عند الموت تتقدم أمامهم وهم يصلون عليها وكذلك لو رأى رجلا أعجميا لا يحسن الصلاة ولا القراءة أنه يؤم قوما
- ومن رأى أنه صلى بقوم قائما وهم جلوس فإنه لا يقصر في حقوقهم ويقصرون في حقه أو تدل رؤياه على أنه يتعهد قوما مرضى فإن صلى بهم قاعدا وهم قيام وقعود فإنه لا يقصر في أمر يتولاه فإن صلى بقوم قيام وقعود فإنه يلي أمر الأغنياء والفقراء فإن صلى بهم قاعدا وهم قعود فإنهم يبتلون بغرق أو سرقة ثياب أو فقر فإن رأى أنه يصلي بالنساء فإنه يلي أمر قوم ضعاف فإن أم الناس على جنبه أو مضطجعا وعليه ثياب بيض وينكر موضعه ولا يقرأ في صلاته ولا يكبر فإنه يموت ويصلي الناس عليه فإن رأى الوالي كأنه يؤم الناس عزل وذهب ماله ومن صلى بالرجال والنساء نال القضاء بين الناس إن كان أهلا لذلك وإلا نال التوسط والإصلاح بين الناس
- ومن رأى أنه أتم الصلاة بالناس تمت ولايته فإن انقطعت ولايته ولم تتنفذ أحكامه ولا كلامه وإن صلى وحده [ ص 21 ] والقوم يصلون فرادى فإنهم خوارج وإن صلى صلاة نافلة دخل في ضمان لا يضره فإن كان القوم جعلوه إماما فإنه يرث فإن رأى كأنه يؤم بالناس ولا يحسن أن يقرأ فإنه يطلب شيئا ولا يجده ومن صلى بقوم فوق سطح فإنه يحسن إلى أقوام ويكون له صيت من جهة قرض أو صدقة
25. أذان:
الأذان في المنام يدل على الحج في أشهر الحج وربما دل على النميمة والإعلام بما يثير الحركة والانتقال والتجهيز للحرب وربما دل الأذان على السرقة وقد يدل الأذان على علو الدرجة والمنصب والرفعة والكلمة المسموعة والزوجة للأعزب وربما دل الأذان على الأخبار الصحيحة فإن أذن إلى غير القبلة أو أذن بغير العربية أو كان مع ذلك أسود الوجه ربما أخبر بالكذب والنميمة وربما دل ذلك على البدع والخوارج في ذلك البلد والمؤذن هو الداعي إلى الخير والسمسار أو العاقد للأنكحة أو رسول الملك أو حاجبه أو المنادي في الجيش فإن أذن أذانا تاما وكان ذلك في أشهر الحج ربما دل ذلك على الحج فإن أذنت المرأة في المنام في مأذنة الجامع ظهر في البلد بدعة عظيمة وإن أذن الصبيان الصغار استولى الجهال أو الخوارج على الملك خصوصا إن كان الأذان في غير الوقت
- ومن رأى أنه يؤذن على منارة وكان أهلا للولاية نال ولاية بقدر ما بلغ صوته وانتهى إليه وإن لم يكن أهلا للولاية كثرت أعداؤه ونال رياسة عليهم وإن كان تاجرا ربح في تجارته وقد يدل الأذان على الدعاء والبر والطاعات وفعل الخير ويدل الأذان على الأمن والنجاة من كيد الشيطان
- ومن رأى أنه يؤذن في بئر فإن كان في بلاد الكفر دعا الناس إلى منهاج الدين وإن كان في بلاد المسلمين فإنه جاسوس وربما كان صاحب بدعة يدعو الناس إليها
- ومن رأى أنه يؤذن فإن كان من أهل الديانة فإنه يأمر بالمعروف وإن كان فاسقا ضرب
- ومن رأى أنه يؤذن ولا يجيبه أحد فإنه من قوم ظلمة
- ومن رأى أنه يؤذن على سطح جاره فإنه يخونه في امرأته
- ومن رأى أنه يؤذن فوق سطح الكعبة فإنه مبتدع أو يسب أصحاب النبي صلى الله عليه و سلم
- ومن رأى أنه يؤذن مضطجعا فإن امرأته تستغيب الناس وتؤذيهم بلسانها وإن كان عازبا تزوج
- ومن رأى أنه يؤذن في سوقه فهو جاسوس اللصوص
- ومن رأى أنه يؤذن على باب السلطان فإنه يشهد شهادة حق والأذان في الأزقة والأسواق يدل على حياة طيبة وقيل من رأى أنه يؤذن في قافلة فإنه يتهم في سرقة والأذان أيضا يدل على مفارقة الشريك
- ومن رأى أنه يؤذن في مكان خراب عمر وكثر الناس فيه
- ومن رأى أنه يؤذن في الحمام فإنه يحم بحمى والأذان أو رفع الصوت بذكر الله تعالى دال على التقرب من الأكابر خصوصا إن كان بصوت مليح [ ص 22 ] وأنصت الناس له وأما إن بدل الأذان أو كان يلعب فيه أو في ذكر الله تعالى أو هو مكشوف العورة دل على استهتار رديء ونكد
- ومن رأى أنه يؤذن على قوم مجتمعين فإنه يدعو أقواما إلى حق وهم ظالمون وربما دل الأذان على التفقه في الدين وقد يكون الأذان دعاء إلى أمر من قبل السلطان
- ومن رأى أنه يؤذن ولا يحفظ التكبير والتهليل فإنه يشمت بعدوه
- ومن رأى أنه يؤذن في السماء وقد أجابه الناس فإنه رجل يدعو الناس إلى خير فيجيبونه وربما حج كل من استجاب
- ومن رأى أنه أذن مرة أو مرتين وأقام وصلى صلاة فريضة رزق حجا وعمرة
- ومن رأى كأنه يؤذن على تل أصاب ولاية من رجل أعجمي وإن لم يكن للولاية أهلا فإنه يصيب تجارة رابحة أو حرفة عزيزة فإن رأى أنه نقص من الأذان أو زاد فيه أو غير ألفاظه فإنه يظلم الناس بقدر الزيادة والنقصان
- ومن رأى كأنه يؤذن على حائط فإنه يدعو رجالا إلى الصلح وإن أذن فوق بيت فإنه يموت أهله
- ومن رأى صبيا يؤذن فإنه براءة لوالديه من كذب وبهتان
- ومن رأى كأنه يؤذن في سبيل اللهو واللعب سلب عقله ومن سمع أذانا في السوق فإنه موت رجل من أهل السوق ومن أذن في مزبلة فإنه يدعو أحمق إلى الصلح ولا يقبل منه
26. إقامة الصلاة:
في المنام دالة على إنجاز الوعد وبلوغ المرام وعلى الفرج لمن هو في شدة
- ومن رأى كأنه أقام الصلاة على باب أو سرير فإنه يموت
- ومن رأى محبوسا كأنه يقيم الصلاة أو يصلي قائما فإنه يطلق منه وإن رأى غير محبوس أنه يقيم له أمور بيع يحسن الثناء فيه عليه
- ومن رأى أنه أذن وأقام فإنه يقيم سنة ويميت بدعة
27. اعتكاف:
الإنسان في المنام انعكاف من دل المكان عليه أي الذي اعتكف فيه فإن اعتكف في المنام في كنيسة انعكف على امرأة زانية وإن اعتكف في مسجد انعكف على الخير أو على امرأة صالحة وإن اعتكف في حانوت انعكف على معيشة
28. إحرام الإنسان:
بالحج أو بالعمرة في المنام يدل على زواج الأعزب وطلاق المتزوج وإن كان مريضا مات وتجرد من المخيط وإن كان من أهل الشر تجرد لطلب الحرام خصوصا إن كانت الرؤيا في غير زمن الحج أو كان مع إحرامه أسود الوجه أو بادي العورة فإن قتل في المنام وهو محرم صيدا له من النعم غرم مثله في اليقظة فإن قتل في المنام نعامة غرم في اليقظة بدنة وفي حمار الوحش بقرة وهكذا
- ومن رأى أنه أحرم هو وزوجته فإنه يطلقها وتصير حراما عليه
29. استلام الحجر الأسود:
في المنام دليل على مبايعة الخلفاء والملوك أو التوبة على يد إمام عالم وربما دل ذلك على [ ص 23 ] تقبيل الولد أو الزوجة أو الحليل وربما دل ذلك على الخدمة لأرباب المناصب كالأحكام أو طلب الشهادة وأسجالها عليهم
- ومن رأى كأنه مس الحجر الأسود فقيل إنه يقتدي بإمام من أهل الحجاز
30. الأضحية:
في المنام دليل على الوفاء بالنذر والإخلاص من الشدائد وسلامة المريض وربما دل ذلك على الأرزاق والفوائد من قبل المواشي وإن كان عابرا أخطأ في عبارته واعتبر ما يتقرب به الإنسان إلى الله تعالى من الأضحية فإن قرب في المنام بدنة ربما أتى إلى الجمعة في أول ساعة وإن قرب بقرة ربما أتى إلى الجمعة في ثاني ساعة وإن قرب كبشا ربما أتى إلى الجمعة في ثالث ساعة وإن قرب في المنام دجاجة ربما أتى إلى الجمعة في رابع ساعة وإن قرب في المنام بيضة ربما أتى إلى الجمعة في خامس ساعة وربما دلت الأضحية على التحكم في قسمة المال وأما الأضحية فبشارة بالفرج من جميع الهموم وظهور البركة فإن كان صاحب الرؤيا امرأة حاملا فإنها تلد ابنا صالحا
- ومن رأى أنه ضحى ببدنه أو بقرة أو كبش فإنه يعتق رقابا
- ومن رأى أنه ضحى وهو عبد عتق فإن كان صاحب الرؤيا أسيرا تخلص وإن رآه مديون قضى دينه أو فقير أسير أو خائف أمن أو لم يحج حج أو محارب نصر أو مغموم فرج عنه
- ومن رأى كأنه يقسم في الناس لحم قربانه خرج من همومه ونال عزا وشرفا
- ومن رأى كأنه سرق شيئا من القربان فإنه يكذب على الله وقال بعض المعبرين إن المريض إذا رأى أنه ضحى دلت رؤيته على موته وقال بعضهم إنه ينال الشفاء
31. استغفار:
الإنسان في المنام يدل على سعة الرزق ومن استغفر من غير صلاة يدل على الزيادة في العمر وربما دل الاستغفار على النصر ودفع البلايا
- ومن رأى أنه يستغفر الله فإن الله يغفر له ويرزقه مالا وولدا وخادما وجنانا وأنهارا فإن رأى أنه سكت عن الاستغفار فإنه منافق فإن رأت امرأة يقال لها استغفري فإنها تزني
- ومن رأى كأنه يستغفر الله تعالى رزق مالا حلالا وولدا فإن رأى كأنه فرغ من الصلاة ثم استغفر الله تعالى ووجهه إلى القبلة فإنه يستجاب دعاؤه وإن كان إلى غير القبلة يذنب ذنبا ويتوب عنه



  _ رد مع اقتباس
قديم (س 11:44 مساءً) 16/07/2009, رقم المشاركة : 48
معلومات العضو
آل فايع
( جزاه الله الجنة )

الصورة الرمزية آل فايع

إحصائية العضو







آل فايع غير متواجد حالياً


رد: الآن فسر حلمك - قاموس تفسير الأحلام -

32. إسلام:
الإنسان في المنام استقامة في الدين فإن رأى مشرك أنه قد أسلم ورأى أنه يصلي نحو القبلة أو رأى أنه شكر الله تعالى هدي للإسلام وإن كان في دار الشرك فرأى في منامه أنه تحول إلى دار الإسلام فإنه يموت عاجلا فإن رأى مسلم كأنه أسلم ثانيا من الآفات وكل مشرك رأى في منامه أو رآه غيره كأنه في الجنة أو حلى أساور من فضة فإنه يسلم
- ومن رأى من المشركين كأنه كان ميتا فحي فإنه يسلم وكذلك إذا رأى سعة صدر أو رأى نفسه في سفينة في بحر فإنه يسلم ومن تلفظ بالشهادتين من أهل الذمة في المنام خلص من شدته أو اهتدى بعد غيه [ ص 24 ] إن كان مختارا وإن كان مكرها وقع في محذور وإن كان مرتدا في اليقظة ورأى في المنام أنه تلفظ بالشهادتين راجع أبويه بعد هجره لهما أو عاد إلى محل خرج عنه أو إلى سبب كان يعمله وإن كان مسلما شهد بالحق أو اشتهر بالصدق
33. الأمان من حرب:
في المنام دليل على الأمن من الخوف وربما دل على الهداية بعد الضلالة خصوصا إن كان الإنسان في اليقظة خائفا والأمن خوف كما أن الخوف أمن
34. أسر الإنسان:
في المنام دليل على الخير والرزق والإسرار في المنام احتباس البول وهو في اللغة كذلك والإسرار في المنام إطلاع على الإسرار وإن كان قد فقد شيئا رزق خيرا منه
- ومن رأى في منامه أنه أسير فلا خير فيه على كل حال ويصيبه هم شديد
35. أداء الشهادة:
في المنام يدل على الخروج عن العهدة والوفاء بالنذر وإبلاغ الرسالة وقضاء الدين والطمع في الوديعة والحقد والجراءة على المعاصي وربما دل على المرض
36. إماطة الأذى عن الطريق:
في المنام تدل على الغيرة في الدين واليقظة أو على الأزواج والأولاد والتحفظ في الكلام وتدل على غفران الذنوب والآثام بسبب لين الكلام أو كثرة الصدقة وربما دل ذلك على علو المنصب والأمر والنهي والتولية والعزل فإن وضع في الطريق شوكا أو حجارة أو ما يتأذى الناس به دل على الفحش في الكلام والأذى باللسان واليد وربما صار قاطع على أبناء السبيل فإن كان فاعل ذلك حاكما دل على جوره وظلمه وتكليفه الناس ما لا يطيقون من حادث يحدثه أو نائب ينصبه لتولية مظالم الناس
37. الأمر بالمعروف:
في المنام كمن يأمر الناس بالصلاة أو الشهادتين أو يعظهم فإن ذلك دليل على الإيمان بالله تعالى والقيام بحقه وإن كان أهلا للولاية تولى أو للحكم تحكم وكذلك إن رأى في المنام أنه أراق خمرا أو كسر بربطا أو رمى نرادا أو ما أشبه ذلك فإن ذلك يدل على الإيمان وإنشائه على يد فاعل ذلك وربما دل حدوث على أمر يوجب الصبر وأما الأمر بالمنكر والنهي عن المعروف في المنام فإنه دليل على النفاق
38. إجارة الإنسان:
في المنام لشيء من ملكه دالة على الأمن من الخوف والإجارة من الشدائد وربما دلت الإجارة على النكاح والمستأجر في المنام رجل يخدع صاحب الإجارة ويغره ويحثه على أمر مطرب وإن انخدع تبرأ منه وتركه في الهلكة
39. الإعارة:
من رأى في المنام أنه استعار شيئا أو أعاره فإن كان ذلك الشيء محبوبا فإنه ينال خيرا موفقا لا يدوم وإن كان مكروها نال كراهة لا تدوم لأن العارية شيء لا يبقى وقيل من استعار دابة فإن المعير يتحمل [ ص 25 ] مؤنة المستعير
40. إيلاء الإنسان:
من امرأته في المنام دال على الهم والنكد وعلى ما يوجب اليمين بالآباء والأمهات وترجيح ذلك على اليمين بالله تعالى لأن الإيلاء في اللغة اليمين على كل شيء
41. الأسد:
في المنام سلطان شديد ظالم غاشم مجاهر مسلط لجراءته وربما دل على الموت لأنه يقتنص الأرواح وربما دلت رؤيته على عافية المريض واللبوة امرأة شريرة عسوفة عزيزة الولد والهزبر تدل رؤيته على الجهل والخيلاء والعجب والعنت والتيه والدلال وقيل الأسد في المنام عدو مسلط
- ومن رأى الأسد من حيث لا يراه وهرب منه الرائي فإنه ينجو مما يخاف وينال الحكمة والعلم
- ومن رأى الأسد قرب منه واستقبله ناله هم من سلطان ثم ينجو منه
- ومن رأى الأسد صرعه ولم يقتله فإنه يحم حمى دائمة فإن السبع لا تفارقه الحمى أو يسجن لأن الحمى سجن لله تعالى
- ومن رأى أنه يصارع الأسد مرض لأن المرض يتلف اللحم ومن صارع الأسد تلف لحمه
- ومن رأى أنه أخذ شيئا من لحم الأسد أو عظمه أو شعره نال مالا من سلطان أو عدو مسلط ومن ركب السبع وهو يخافه ركب مصيبة أو أمرا لا يمكنه التقدم عنه ولا التأخر وإن كان لا يخافه فهو عدو يقهره
- ومن رأى أنه ضاجع الأسد وهو لا يخافه أمن من مرض
- ومن رأى السبع دخل إلى دار وفيها مريض فإنه يموت وإن لم يكن فيها مريض دل على الخوف من السلطان
- ومن رأى أنه يتخوف من أسد ولم يعاينه فإنه أمن له من عدوه
- ومن رأى أنه عاين الأسد ورآه عنده دون أن يخالطه فإنه يصيبه فزع من سلطان ولا يضره ذلك وربما دلت رؤية ذلك على الموت وقرب الأجل
- ومن رأى الأسد في بيته فإنه يصيب سلطانا وطول حياة
- ومن رأى الأسد نابه منه شيء فإنه يناله من عدو مسلط بقدر ذلك
- ومن رأى أنه قاتل أسدا فإنه يقاتل عدوا مسلطا
- ومن رأى أنه ينكح لبوة فإنه ينجو من شدائد كثيرة ويظفر بعدوه ويعلو أمره ويكون ذا صيت في الناس
- ومن رأى أنه يأكل لحم أسد فإنه يصيب مالا وغنى من سلطان أو يظفر بعدوه
- ومن رأى أن أكل رأس الأسد فإنه يصيب سلطانا عظيما ومالا كثيرا
- ومن رأى أنه يأكل شيئا من أعضاء الأسد فإنه يصيب مال عدو مسلط بقدر ذلك العضو من الأعضاء
- ومن رأى أنه أصاب من جلد أسد أو من شعره أو شيء منه فأنه يصيب مال عدو مسلط وربما كان ميراثا والأسد يدل على المحارب وعلى اللص المختلس والعامل الجائر وصاحب الشرط والطالب وأما دخول الأسد المدينة فإنه طاعون أو شدة أو سلطان جبار أو عدو يدخل عليهم إلا أن يدخل في الجامع ويعلو على المنبر فإنه سلطان يجور [ ص 26 ] على الناس وينالهم من بلاء ومخافة وجرو الأسد ولد
وقيل من رأى كأنه قتل أسدا نجا من الأحزان كلها ومن تحول أسدا صار ظالما على قدر حاله وقيل اللبوة ابنة ملك

. الأيل:
هو التيس الحبلى تدل رؤيته في المنام على التاج والوقار والهيبة وقمع الأعداء والسفل وربما دلت على رجل غريب في بعض المفاوز والجبال والثغور له رياسة ومطعمه حلال
- ومن رأى كأن رأسه تحول رأس أيل نال رياسة وولاية
43. الأرنب:
في المنام امرأة ومن أخذها تزوجها فإن ذبحها فهي زوجة غير باقية وقيل الأرنب يدل على رجل جبان وقيل الأرنب امرأة سوء فمن رأى أنه أصاب أرنبا فإنه يصيب امرأة كذلك
- ومن رأى أنه أصاب من لحمها أو جلدها فإنه خير قليل يصيبه من امرأة
- ومن رأى أنه أصاب من ولدها فإنه يصيبه هم أو مصيبة أو نصب
44. ابن آوى:
في المنام رجل يمنع الحقوق أربابها وهو من المسوخ وتدل رؤيته على المكتسب في الشر والخصام وتدل رؤيته على الألفة واجتماع على اللهو واللعب
45. ابن عرس:
في المنام رجل سفيه ظالم قاس قليل الرحمة فمن رأى أنه دخل داره دخلها مكار وهو من المسوخ أيضا وهو دابة حمراء دون السنور تألف البيوت معادية للفار
46. أرضة:
رؤيتها في المنام تدل على المنازعة في العلم وطلب الجدال
- ومن رأى في كيسع أو عصاه أرضة فإنه قد دل على موته
47. إبليس اللعين:
في المنام يدل على السهو قال رجل للحسن : يا أبا سعيد أينام إبليس ؟ قال فتبسم وقال : لو نام لوجدنا راحة ورؤيته في المنام دالة على العالم المبتدع ويدل على ترك الصلاة والكذب والاختلاس واكتساب الذنوب والآثار وطول العمر وتدل رؤيته على المكر والخديعة والسحر والفرقة بين الزوجين قياسا على قصته مع آدم عليه السلام وربما دلت رؤيته على الارتداد عن الدين لأنه كان عابدا لله تعالى فعاد بمخالفته مطرودا مبعدا ثم هو في التأويل دال على الملك الكافر المقيم بالبحر المجهز للجنود والخيل والرجل قال الله تعالى : { وأجلب عليهم بخيلك ورجلك } فإن رأى أنه صار إبليس أصيب في بصره أو ارتد عن دينه أو عاش مبعودا ومات مكمودا ورزق نسلا ومالا وانتصر على أعدائه بمكر وإن كان أهلا للملك ملك وكان في زمانه يأمر بالمنكر وينهى عن المعروف
- ومن رأى كأنه قتل إبليس فإنه يمكر بماكر وخداعة وإن كان صالحا عفيفا فإنه يقنط من أمر الله
48. إوز:
رؤيته في المنام دالة على نساء ذوات أجسام وذكر ومال فإذا صوتن في مكانه فهي صوائح ونوائح
- ومن رأى أنه يرعى الإوز فإنه يلي قوما ذوي رفعة وينال من [ ص 27 ] جهتهم أموالا وقيل إن الإوز رجل ذو هم وحزن وسلطان في البر والبحر والإوز بري وبلدي فالبري تدل على أرباب الأسفار كالتجار في البر والبحر والبلدي أهل أو أحزان أو أزواج أو أملاك أو جوار أو عبيد أو حراس وربما دلت الإوزة على المرأة الجميلة أو السمينة وصراخهن في المكان هم ونكد بسبب موت أو حرق أو غرق وبيض الإوز لمن رأى أنه يملكه مال كثير لمن يأخذه
49. إبرة:
هي في المنام دالة للأعزب على الزوجية وللفقير على ستر الحال
- ومن رأى أنه أصاب إبرة فإن الإبرة لصاحبها سبب ما يطلب من صلاح أمره وجمعه أو التئامه ونحو ذلك فإن كان فيها خيط وكان يخيط بها فإنه يلتئم شأنه ويجتمع له ما كان من أمره متفرقا
- ومن رأى أن إبرته التي يخيط بها انكسرت أو انخرمت أو انتزعت منه فإنه يتفرق شأنه ويفسد أمره
- ومن رأى أنها ضاعت منه أو سرقت فإنه يسرق على ذلك ثم لا يتم ولا يتفرق شأنه والإبرة أيضا دالة على امرأة لإدخال الخيط فيها وكذلك المسلة فمن رأى أن بيده مسلة فإن كانت له امرأة حبلى ولدت له ابنة وإن لم يكن هناك حمل فإن ذلك سفر له والإبرة في الرؤيا رجل مؤلف وامرأة مؤلفة فإن رأى أنه يأكل إبرة فإنه يفضي سره إلى من يضره
- ومن رأى أنه غرز إبرة في إنسان فإنه يطعن ويقع فيه من هو أقوى منه والإبرة سبب صلاح الأمر وكذلك لو كان اثنتين أو ثلاثة أو أربعة فما كان منها بخيط فإن تصديق التئام أمر صاحبها أقرب ومبلغ ذلك بقدر ما خاطبه وما كان من الإبر قليلا يعمل به ويخيط خير من كثير لا يعمل منها وأسرع تصديقا وإن خاطها ثيابا للناس فإنه ينصحهم ويسعى بالصلاح بينهم لأن النصاح هو الخياط في لغة العرب والإبرة المنصحة والخيط الناصح وإن خيط ثيابه استغنى إن كان فقيرا واجتمع شمله إن كان مبددا وانصلح حاله إن كان فاسدا وأما إن كان رفي بها قطعا فإنه يتوب من غيبة أو يستغفر من إثم إذا رفاه صحيحا متقنا والاعتذار بالباطل وتاب من تبعته ولم يتحلل من صاحب الظلامة ومنه يقال في المثل من اغتاب فقد خرق ومن تاب فقد رفأ
50. إبريق:
تدل رؤيته في المنام على التوبة للعاصي والولد الذكر للحامل وربما دل على الغلام المطلع على الأسرار وجمع أباريق أعمال صالحة موجبة لدخول الجنة وربما دل الإبريق على السيف لأنه من أسمائه فإن غلت قيمته في المنام دل على رفع قدر من دل عليه ويدل الإبريق على اللعب والضحك والقهقهة وكذلك الحكم فيما يشبه من الأواني
51. إسكاف:
وهو أنواع أحدها صانع أخفاف النساء فتدل رؤيته على عاقد الأنكحة أو القواد وصانع أخفاف الرجال فهو دال على الخدم والأسفار وكذلك [ ص 28 ] الزرابيل وصانع السراميذ تدل على الرزق والسعي في الكسب والأولاد والأزواج وعلى وضع الشيء في محله إذا فعل ذلك في المنام وربما دلت رؤيته على من يجري الخير على يديه من الدين والدنيا والإسكاف المجهول رجل قاسم المواريث عادل فيها وكذلك الصرم فإن جلود الحيوان مواريث والحذاء نخاس الجواري لتزين أمور النساء لأن النعل امرأة



  _ رد مع اقتباس
قديم (س 11:46 مساءً) 16/07/2009, رقم المشاركة : 49
معلومات العضو
آل فايع
( جزاه الله الجنة )

الصورة الرمزية آل فايع

إحصائية العضو







آل فايع غير متواجد حالياً


رد: الآن فسر حلمك - قاموس تفسير الأحلام -

. انشراح:
الإنسان في المنام يدل على التوبة للعاصي وللكافر على إسلامه وإن كان الرائي في ضيق فرج عنه
53. انقباض:
الإنسان في المنام يدل على القبض في الرزق الذي هو ضد البسط وربما دل على الانقباض على نتائج الذنوب في اليقظة ونتيجتها في الدنيا
54. إسراع:
الإنسان في المنام يدل على إبطاء الحركات إلا أن يكون المسرع مريضا فإنه يدل على موته وربما دل الإسراع في المنام على الإسراع على الأعمال الصالحة والمبادرة إليها هذا إن انتهى إسراعه إلى ما يدل على الخير وإن انتهى إسراعه إلى ما يدل على الشر دل على الردة عن الإسلام أو الإقدام على ما يندم عليه
55. أرض:
هي في المنام لها تأويل وكل أرض على حسبها وجوهرها فأرض المحشر رؤيتها في المنام دالة على حفظ الأسرار والغنى بعد الافتقار والأمن من الخوف وصدق الوعد وربما دلت على الزوجة الجليلة البكر الجميلة أو المنصب العظيم القليل الحظ وعلى الهدى والتوبة وكذلك إن رأى ظهر الحوت أو الثور الحامل للأرض ولم تتغير ولم تزل دل على أن الملك يخلع نفسه أو يخلع نائبه ولم تتغير أحوال العالم وأرض الدار عمارة عما يبسط فيها من حصير وبساط وغير ذلك أو على من يقوم بكنسها ومصلحتها أو من يجمع عليها من أهل وعشيرة فيما رئي فيها من صلاح أو فساد على من دلت عليه أما أرض الفلاحة فإنها دالة على زرعها وإنشائها وخصبها وجدتها وآلة حرثها ودرسها وفلاحها فما حصل فيها من نبت معتاد أو رائحة طيبة أو زهر أو نور أو ري أو سهل أو علو أو خشن عاد إلى من ذكرناه وأما أرض الحارة فإنها تدل على الأسفار للتجار وأرباب المعايش عليها كالمكارية والجمالين وأشباههم فزوال عقباتها وقلع حجارتها وبيان طرقها واستقامتها في المنام دليل على الربح للمسافر عليها وتسهيل أمورهم وزوال همهم وسرعة مراحلهم وأما الأرض المعروفة فإنها دالة على الحاكم عليها بإيجار أو إرث أو حفر فما حصل فيها من طول وقصر عن الحد المحدود عاد ذلك على الحاكم عليها ممن ذكرناه وأما الأرض المجهولة فإنها دالة على الأم والوالد والزوج [ ص 29 ] والزوجة والشريك والأمين والوارثة على ما يملك من دار أو دابة أو أمة وعلى ما يجلس عليه من فراش أو غيره وتدل الأرض على دور الزناة والفسقة واللهو واللعب والأرض امرأة نمامة لا تكتم سرا وتدل الأرض على الجدل أو العلم أو الفصاحة وتدل على الدنيا والسماء على الآخرة وربما دلت الأرض والسماء على الضرتين اللتين لا يستطيع أحد أن يجمع بينهما غير الله تعالى فإن رأى أن الأرض تشققت دل على البدل وإظهار المحرمات والمنكرات وربما دل تشققها على جودتها بالنمو والبركة وطول الأرض ومدها عن عادتها دليل على خلاص المسجون وولادة الحامل وامتدادها عن عاداتها رزق فإن رأى أنه ملك أرضا مرداء تزوج امرأة فقيرة أو عقيما لأن المرداء الخالية من النبات وربما دلت الأرض على ملك لدى السلطان أو الموت والحياة والرزق وعلى من يعمل عليها أي أنه ملك أرضا تزوج إن كان أعزب ورزق ولدا أو شارك شريكا أو ائتمن إنسانا على ماله وسره أو ورث وراثة أو استأجر دارا أو ابتاعها أو اشترى دابة أو أمة أو اشترى عصيرا كل إنسان على قدره وما يليق به وإن لاق به الملك وإن كان الرائي مريضا أفاق من مرضه وقام لأرضه ورزقه وإن كانت الأرض فسيحة حسنة المنظر كان عمله عليها صالحا وإن كان عليها جيف أو رمم بالية أو أقذار كان ما عمله عليها شيئا فإن حدثته الأرض أو سمع منها كلاما ما لا يفهمه دل على الشدة والأراجيف وهتك الأستار فإن رأى أن الأرض زلزلت به ربما دلت تلك على وضع الحامل جنينها فإن رأى الأرض خسفت بمن عليها دل على التيه والعجب والغفلة عن طاعة الله تعالى فإن طويت الأرض من تحته دل على فراغ عمله أو طلاق زوجته أو ذهاب منصبه فإن استحالت الأرض إلى حفر أو حديد أو حجر ربما تعذر حمل زوجته أو انتقل إلى صنعة غير صنعته وربما رزق مالا من كسبه أو وجد معدنا فإن رأى أرضا في المنام ارتفع قدره عند الناس أو تبتل للرياضة وكسر النفس فإن حمل الأرض ولا يجد لها ثقلا دل على ظلم غيره في أرضه وعلى أنه يطوقها في عنقه أو على أن يصير جبارا يثير الأرض وينقلها على كتفه ويعان على ذلك وربما صار حضريا أو نطاعا فإن أكل الأرض دل على أنه ينال من سعيه عليها فائدته أو عاد عليه من زرعه عليها فائدة وربما باع ما يجلس عليه أو يركبه أو يطؤه ويأكل ثمنه فإن رأى أن الأرض انشقت وابتلعته دل على الخجل وتعذر الأسباب وربما سافر ويسجن أو صار ممنونا
- ومن رأى أنه في أرض واسعة مستوية لا يعرفها وهي تشبه الصحراء فإنه يسافر سفرا عاجلا
- ومن رأى أنه يجلس على الأرض فإنه يتمكن منها [ ص 30 ] ويعلو عليها
- ومن رأى أنه يضرب الأرض بيده أو بشيء فإنه يسافر للتجارة
- ومن رأى أنه يأكل من الأرض فإنه يصيب مالا بقدر ما أكل منها
- ومن رأى أنه خرج من أرض جدبة إلى أرض خصبة فإنه ينتقل من بدعة إلى سنة وإن خرج من أرض خصبة إلى جدبة فإنه بضد ذلك وإن رأى مؤمل سفر أنه يخرج من أرض إلى أرض فإنه يسافر ويكون حاله في سفره على قدر حال تلك الأرض من سعة أو ضيق أو خصب أو جدب وإن رأى ذلك عامل بلد عزل عنه وإن كانت عنده جارية باعها أو امرأة طلقها أو تزوج أخرى عليها
- ومن رأى أنه باع أرضا وخرج عنها إلى غيرها فإن كان مريضا مات وإن كان غنيا افتقر
- ومن رأى أنه زلق على الأرض أو ينفض يده من التراب يفتقر وإن كان مريضا مات وصار إلى التراب
- ومن رأى أنه يغيب في الأرض ولم ير هناك حفرة فإن ذلك سفر في طلب الدنيا ويموت فيه
- ومن رأى أن الأرض طويت له فإنه يموت سريعا
- ومن رأى أنها تشمرت له فإنها طول حياته
- ومن رأى أنه يمشي من أرض متواليا جائيا وذاهبا طاف على امرأته أو جاريته أو دوام السفر من أرض إلى أرض
- ومن رأى أن الأرض ابتلعته وخسفت به فإن كان من أهل الشر فإنه عقوبة تنزل به أو سفر بعيد أو يخاف أن لا يرجى
- ومن رأى أن الأرض ابتلعته من غير خسف فإنه مسافر سفرا بعيدا
- ومن رأى أن الأرض تزلزلت وأصابها خسف فإن ذلك بلاء ينزل بتلك الأرض من سلطانها أو حر أو برد أو قحط أو خوف شديد
- ومن رأى أن الأرض انشقت وخرج منها دابة تكلم الناس فإنه يرى شيئا يتعجب منه وربما دل على قرب أجله وربما كان آية عظيمة عامة تظهر للناس ليعتبروا والأرض تدل على الدنيا من ملكها على قدر اتساعها وكبرها وضيقها وصغرها وتدل الأرض المعروفة على المدينة التي هو فيها وعلى أهلها وسكانها وإن رأى كأن الأرض انشقت فخرج منها شاب ظهر بين أهلها عداوة فإن خرج شيخ سعد جدهم ونالوا خصبا وإن انشقت ولم يخرج منها شيء ولم يدخل فيها شيء حدث في الأرض حادث شر فإن خرج منها سبع دل على ظهور سلطان ظالم فإن خرج منها حية فهي عذاب باق في تلك الناحية فإن انشقت الأرض بالنبات نال أهلها خصبا فإن رأى أنه يحفر الأرض ويأكل منها نال مالا بمكر لأن الحفر مكر ومن تولى طي الأرض بيده نال ملكا وقيل إن طي الأرض لمن أصابه ميراث وضيق الأرض ضيق المعيشة ومن كلمته الأرض بالخير نال في الدنيا والدين ومن كلمته بكلام توبيخ فليتق الله فإنه مال حرام فإن رأى محلة أو أرضا [ ص 31 ] طويت على الناس فإنه يقع هناك موت أو قتال يموت فيه أقوام بقدر الذي طويت عليه أو ينالهم ضيق أو قحط أو شدة
56. أهرام مصر وغيرها:
رؤيتها في المنام دالة على الأخبار الغريبة من الأمم السالفة والمواعظ والفكر وربما دلت رؤيتها على التزوج للأعزب بأهل الشرك أو الأعجاز أو معاشرة أولئك أو التمذهب بمذاهب أهل البدعة أو الاهتمام بطلب الفنون أو العلوم الدراسية وربما دلت رؤية ذلك على العمر الطويل وعلى مواضع اللهو واللعب والمعازف والرقص والخمور وأماكن التصوير كالكنائس أو مواضع الرقم والنسج والحياكة
57. أتون الكاس:
في المنام يدل على نائب الملك الذي يجبي إليه الأموال وهو يتصرف فيها لملكه والأتون من الإيتان والأتون أمر جليل على كل حال سرور فمن رأى أنه يبني أتونا فإنه ينال ولاية وسلطانا فإذا لم يكن متجملا فإنه كان يشغل الناس بشيء عظيم
58. إيوان:
في المنام إذا كان كسرويا فهو ظهور عدل أو تجديد ملك ويدل على المال والولد والجاه والإيوان إذا كان مبنيا من اللبن فهو امرأة قروية صاحبة دين وبالجص دنيا محدودة وبالآجر مال حرام يصير إليه وقيل امرأة منافقة
59. آجر:
هو في المنام رجل جليل فيه وربما كان من نسل المجوس
60. اسطوانة:
من خشب أو طين أو جص فهي في المنام قيم دار أو خادم أهل الدار أو حامل ثقلهم ومؤنتهم ويقوى على ما يكلفوه فيما يحدث فيها ففي ذلك الذي نسب إليه
61. أترج:
الأترجة في المنام دالة على المرأة المباركة ذات الأولاد أو العصبات الأشراف وربما دلت على الرجل المؤمن أو القارئ القرآن وتدل على العلم والعمل والثناء الجميل وربما دلت الأترجة على الألفة والمحبة وقيل الواحدة ولد والكثير شيء طيب ومنهم من كرهها وعبرها بالمعنى وقال أنها تدل على النفاق لأن ظاهرها مخالف لباطنها والأترجة الخضراء تدل على خصب السنة وصحة جسم صاحب الرؤيا إذا اقتطفها والأترجة الصفراء خصب السنة مع مريض وقيل الأترج امرأة عجمية شريفة غنية فإن رأى كأنها قطعها نصفين رزق منها بنتا وابنا يكثر مرضهما فإن رأت امرأة في منامها كأن على رأسها إكليلا من شجرة الأترج تزوجها رجل حسن الذكر والدين فإن رأت في حجرها أترجة ولدت ابنا مباركا فإن رأى رجل كأن امرأة أعطته أترجة ولدت له ابنا ورمي الرجل لآخر أترجة يدل على طلب مصاهرة وربما كانت الأترجة الواحدة دولة فإن أكله وكان حلوا كان مالا مجموعا وإن كان حامضا فهو يسير

62. أجاص:
في وقته رزق أو غائب جاء أو يجيء وفي غير وقته مرض أو هم فإن رأى مريض أنه [ ص 32 ] يأكل أجاصا فإنه يبرأ
63. آس:
تدل رؤيته في المنام للمريض على الصحة واعتدال القوام وستر الوجه بالشعر أو القد بالكسوة وربما دل على قطع الإياس مما يرجو تحصيله وهو المرسين وقيل هو رجل واف بالعهود فمن رأى على رأسه إكليلا من آس رجلا كان أو امرأة فهو زوج يدوم بقاؤه أو امرأة باقية وكذلك شمه ومن رآه فهو خير باق فإن رأى أنه يغرس آسا فإنه يعمل الأمور بالتدبير والآس ودباق عمارة باقية ولاية وفرج باق وقد يدل الآس على المال
64. أقحوان:
في المنام صديق لمن أخذ منه شيئا وقيل امرأة جميلة فمن رأى أنه التقط أقحوانا من سفح جبل فإن الملك يعطيه جارية وقيل الأقحوان يد على قرابة امرأة صاحب الرؤيا
65. أرجوان:
هو في المنام امرأة عفيفة فمن التقطه قبل امرأة غنية حسنة لها خطاب كثيرون وأقرباء جمة
66. أقاح:
في المنام يدل على ذات الحسن والجمال
67. ازادرخت:
رؤيته في المنام تدل على رجل حسن الثناء لحسن زهره
68. أرز:
في المنام مال فيه نصب وشغب وهم يدل على الربح إن كان مطبوخا
69. آبنوس:
في المنام امرأة هندية موسرة أو رجل صلب موسر
70. آجام:
في المنام رجال لا ينتفع بصحبتهم وفيهم وغل لأن أصل الوغل الشجر الملتف والصياد يختفي فيها فيرمي الصيد من حيث لا يعلم فإن كانت الأجمة ملكا لغيره فإنه يقاتل أقواما هذه صفتهم فيظهر بهم
71. أكارع:
من رأى أنه يأكل الأكارع ويمتص عظمها فإنه يأكل مال يتيم وقيل من أكل أكارع يأكل مال أشراف الناس لأن الأكارع والغنم أشراف أموال الناس



  _ رد مع اقتباس
قديم (س 11:55 مساءً) 16/07/2009, رقم المشاركة : 50
معلومات العضو
آل فايع
( جزاه الله الجنة )

الصورة الرمزية آل فايع

إحصائية العضو







آل فايع غير متواجد حالياً


رد: الآن فسر حلمك - قاموس تفسير الأحلام -

. أنفحة:
في المنام مال مع نسك وورع
73. أقط:
مال عزيز لذيذ وشهوات شتى
74. إلية الشاة:
في المنام دالة على الألية أي الحلف وعلى التمني وربما دلت على النعمة الوافرة والعلم النافع والذخيرة الصالحة من علم وولد والألية مال المرأة
75. أكل الإنسان:
في المنام في الإناء قنع وصلب إلا أن يكون الإناء محرما كإناء الفضة أو الذهب فإنه مال حرام وإفراط في الديون والأكل بين الناس شهوة ومضغ ما يبلغ تهاون في الكسب والعمل وبلع ما يمضغ دين وتعجيل للأجل فإن استحال الطعم بما هو خير منه دل على صلاح الباطن وإن استحال إلى مرارة أو حموضة دل على تغير الأزواج والأعمال فإن أكل بيمينه اقتدى بالسنة وإن أكل بشماله أطاع عدوه وجافى صديقه وإن التقم من يد غيره رزق عفة وتوكلا وربما مرض وعجز عن التناول بيده وإن كان من لون حقير انحط قدره وأكل كمأة أمر ونهي وأناة وزيادة عمر وشفاء للمريض ونكاح للأعزب وعلم وهداية ورزق وصناعته ومرض وأكل القرع [ ص 33 ] دليل على الهدى وإتباع السنة والفطنة
- ومن رأى أن غيره دعاه إلى الغداء دلت رؤياه على سفر بعيد فإن دعاه إلى الأكل نصف النهار فإنه يستريح من تعب فإن دعاه إلى العشاء فإنه يخدع رجلا ويمكر به قبل أن يخدعه هو
- ومن رأى أنه أكل طعاما وانهضم فإنه يحرص على السعي في حرفته
- ومن رأى أنه أكل لحم نفسه فإنه يأكل من ماله ومكنوزه فإن أكل لحم غيره فإن كان نيئا فإنه يغتابه أو أحدا من أقربائه وإن كان مطبوخا أو مشويا فإنه يأكل مال غيره
76. إكليل الملك:
مال زائد وعلم وولد والإكليل للمرأة رجل أعجمي وللرجال ذهاب ما ينسب إليه إلا أن الذهب مكروه وإن رأى تاجر أنه وضع الإكليل على رأسه أو سلبه فإنه يذهب ماله فإن وضعه ذو سلطان أصابه خطأ في دينه وإذا رأى الملك أن إكليله أو تاجه وضع عن رأسه أو سلب زال ملكه
77. اصطرلاب:
في المنام خادم الرؤساء وإنسان متصل بالسلطان فمن رأى أنه أصاب اصطرلابا فإنه يصحب إنسانا كذلك وينتفع به على قدر ما رآه في المنام وربما كان متغيرا لأمر ليست له عزيمة صحيحة ولا وفاء ولا مروءة
78. اكاف:
تدل رؤيته في المنام على امرأة أعجمية غير شريفة ولا حسيبة تحل من زوجها محل الخادمة وركوب الرجل الاكاف يدل على توبته على المظلمة بعد طول تنعمه فيها
79. أرجوحة:
وهي المتخذة من الحبل
- ومن رأى في منامه أنه يتمرجح فيها فإنه فاسد الاعتقاد في دينه
80. اسم:
إذا تحول اسم الإنسان في المنام إلى غيره فيعبر عنه بالضأل فسعد بالسعادة وسالم بالسلامة وإن تحول إلى ذي عاهة كالعمى والعرج فإنه يبلى بذلك
- ومن رأى أنه يدعى بغير اسمه فإن دعي باسم قبيح فإنه يظهر به عيب فاحش أو مرض فادح وإن دعي باسم حسن نال عزا وشرفا وكرامة على حسب ما يقتضي معنى ذلك الاسم
81. إسهال الطبيعة:
في المنام تفريط وتبذير في المال والقبض والانعصار شح وبخل

. استسقاء:
في المنام وهو المرض المعروف يدل على المهانة والذل
83. احتقان الإنسان:
في المنام إذا كان بما ينبغي استعماله على جرى العادة دل على رواج ما في طبقة مخزنة من بضاعة كاسدة أو علة معنوية أو كسح مرحاضه واستراح بذلك وإن احتقن بما ينبغي استعماله أو حقنه من ليس له بذلك عادة على الإطلاع على المساوي أو نهبت داره أو نقبها أو نبش ميته من قبره ونقله إلى غيره أو أكره على إخراج الزكاة أو ما عنده من الودائع
- ومن رأى أنه يحتقن من داء يجده من نفسه فإنه يرجع إلى أمر له فيه صلاح في دينه وإن احتقن من غير داء يجده فإنه يرجع في عدة يعدها إنسانا أو نذره على نفسه أو في كلام تكلم به أو في عظة خرجت منه ونحو ذلك وربما كان [ ص 34 ] من غضب شديد يبتلى به
84. استلقاء الإنسان:
في المنام على قفاه قوى أمر فمن رأى كأنه مستلق على قفاه قوي أمره وأقبلت دنياه أو صارت الدنيا تحت يده لأن الأرض مفسد قوي
- ومن رأى أنه استلقى على قفاه وكان فمه مفتوحا فخرج منه أرغفة فإن تدبيره ينقص ودولته تزول ويفوز بأمره غيره
85. انتباه الإنسان:
من منامه في المنام يدل على حركة الجد وإقباله والتوبة والربح والفائدة والقدوم من السفر
86. إقرار الإنسان:
في المنام بعبودية إنسان إقرار بعداوته وإن أقر بالذنب والمعصية ينال عزا وشرفا وتوبة والإقرار بقتل الإنسان يدل على نيل ولاية ورياسة أو أمن
87. إمهال الإنسان:
في المنام يدل على العذاب وإن رأى كأنه أمهل رجلا في غضب فإنه يعذبه عذابا شديدا
88. استراق السمع:
في المنام كذب ونميمة وربما يصير مسترق السمع مكروها من جهة السلطان وأما الاستماع فمن رأى كأنه يستمع فإن كان تاجرا استقال من عقدة بيع وإن كان واليا عزل وإن رأى كأنه يستمع على الإنسان فإنه يريد هتك ستره وفضيحته
- ومن رأى كأنه يسمع أقاويل ويتبع أحسنها فإنه ينال بشارة فإن رأى كأنه يسمع ويجعل نفسه أنه لا يسمع فإنه يكذب ويتعود ذلك
89. أم الإنسان:
في المنام أولى به في أحكام التأويل من أبيه فإن رأى أمه قد ولدته فإن كان مريضا دل على موته لأن الميت يلف في الخرق كما يلف الصغير وإن كان صحيحا فإن كان فقيرا وسع عليه لأن الصغير كلفته على غيره وإن كان غنيا ضيق عليه في تصرفه وكسبه لأن الصغير مضيق عليه في أحواله
90. أخ الإنسان:
إذا رآه في منامه وكذلك الجد والعم والخال ومن له نصيب في الميراث دل ذلك على الشرك في المال والمساعدين وربما دل بعضهم على بعض كذلك
91. التفات الإنسان:
في منامه طمع يرمي بصاحبه خصوصا الالتفات في الصلاة فإن كان الالتفات لمحذور يخافه كمثل حية أو أسد فإن ذلك دليل على الحذر من الزوجة والأولاد لأنهم أعداؤه والالتفات في الصلاة يدل على التطلع إلى الدنيا وزينتها والإعراض عن الآخرة والميل مع الأهواء

. أزار:
هو في المنام امرأة حرة فإن رأت امرأة أن لها إزارا أحمر مصقولا فإنها تتهم بريبة فإن خرجت من دارها فيه فإن تلك الريبة تشيع منها فإن رأت برجلها مع ذلك خفا فإنها تتهم بريبة تبقى فيها وأزار المرأة يدل على زواجها
93. أف:
كلمة تضجر
- ومن رأى في منامه أنه يقولها فإنه عاق لوالديه قال الله تعالى : { لا تقل لهما أف ولا تنهرهما }
94. أب:
الإنسان في المنام المراد وخير ما يرى الرجل في منامه أبواه أو أجداده أو جداته أو أحد أقاربه
- ومن رأى في منامه أباه فإن [ ص 35 ] كان محتاجا جاءه رزقه من حيث لا يحتسب أو جاد أحد عليه وإن كان له غائب قدم عليه وإن كان به ألم أفاق منه
- ومن رأى أن أباه أسكن بنيانا ورفع هو سمكه فإنه يتم صنائع أبيه التي كانت له في دين أو دنيا ويحكمها
95. أشنان:
من رأى في منامه أنه غسل يديه بأشنان فإنه إياس له مما يطلب وقيل لا بأس بذلك وهو حسن وقيل إلا أن يكون من زفر أو نتن فهو دليل على زوال الهم والنكد وقضاء الحاجة وقيل غسل اليدين بالأشنان يدل على انقطاع الصداقة ويدل على انقطاع الخصومة وقيل إنه نجاة من الخوف وقيل إنه توبة من الذنوب
96. إطلاع:
الإنسان في المنام على مستور عليه ربما دل على العلم الغامض أو الصنعة الجليلة إن كان المستور من أهل العلم والمكيدة يعلمها إن كان غير ذلك وربما دل على الإطلاع على سر من أسرار الله تعالى من كنز أو معدن يطلع عليه
97. انقلاب الإنسان:
على وجهه في المنام يدل على الشرك بالله تعالى وخسران الدنيا والآخرة وإن انقلب من وجهه على قفاه تاب إلى الله تعالى ودل على مواجهته للناس والانكباب على الوجه يدل على أمراض الجوف وإن كان الرائي امرأة أعرضت عن زوجها
98. إرعاد الإنسان:
في منامه يدل على الإرعاد من مرض أو هم أو كبر وربما دل ذلك على شفاء المريض وحدة مزاجه وظهور قوته يقال أرعد فلان إذا اجتهد وقام في الأمر



  _ رد مع اقتباس

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 40 ( الأعضاء 0 والزوار 40)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

عناوين مشابهة
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
قصر الأحلام ღღღ فارس الأحلام ღ الدانه ღ عسير العــام 12 (س 02:04 صباحاً) 27/08/2008
تفسير جزء عم كاملا ( تفسير 37 سورة بالصوت والصورة) لشيخنا الدكتور محمد سعيد رسلان Aboabdalah - الدعوة إلى الله ، والفقه والمواعظ والإرشاد ، والتغطيات والمقالات : 1 (س 01:27 مساءً) 19/10/2007
(مظلومه)::لم تعد..في قاموس حياتي...؟؟؟ بن عزان شاطئ الخــاطر من بوح الخواطـر 6 (س 01:31 صباحاً) 28/03/2007
قاموس لهجة عسير صديق الجميع عسير العــام 5 (س 12:17 صباحاً) 31/12/2006

Ads Management Version 3.0.1 by Saeed Al-Atwi

 
روابط هامة بـ منتدى عسير  >> الاتصال بنا - عسير - الأرشيف - الأعلى 

المشاركات والآراء المطروحة بمنتديات عسير لاتعبر عن رأي إدارة الموقع ولا تمثل إلا رأي أصحابها فقط