المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : ** ( وســــام الــــرجــــولـــه )**


... زوجة الغريب ...
(س 08:23 AM) 23/02/2011,
[CENTER]


[CENTER][SIZE=6][COLOR=purple][FONT=Simplified Arabic]من هو آدم ؟؟ من هو الرجل؟؟

الرجل هو إنسان في المقام الأول له تفكيره الخاص به ويميزه عن الجنس الآخر .
الرجل هو الإنسان الذي يملك إحساساً قوياً حاداً
يستطيع به التفكير السليم واتخاذ القرارات المناسبة
في الأوقات المختلفة يسيطر على نفسه في جميع الأوقات
يملك القدرة على تحدي الأفكار الخاطئة في مجتمعه
وان كانت في أزمان مختلفة شيئاً صحيحاً
إن كل من يحمل هذه الصفات يستطيع فعلاً أن ينال شرف كلمة رجل
أهم شي في الرجل هو الإحساس أي انه يحس بما حوله
ويكون حريصاً على اتخاذ القرار المناسب في الموقف الذي يكون فيه
ويكون اختياره مراعياً لكل شيء
بما فيه الدين ومخافة الله عز وجل وفكرته ومبادئه
وقيمه التي تربى عليها أو ما يكون قد ترسخ في فكره
من أفكار يرى هو بنفسه أنها صحيحة
و إذا فكرت قليلاً تجد أن هناك أشياء أنت لا تستطيع فعلها
:
:
أي أن تحاول التفكير بالشيء الذي تقدر على القيام به أو لا بحيث يكون ذلك تفكيراً داخلياً تستشعر به وترى إن كنت قادراً أم لا
فالرجل الحقيقي هو من يجد ذلك فعلاً أي أن ما لا يستطيع فعله من نفسه هو في الحقيقة لا يجوز فعله
فمن هنا يأتي الرجال الحقيقيون أصحاب القرار النابع من النفس
ويمكن بذلك القياس على أشياء غير معروفة لدينا بالنسبة لمدى صحتها
هذا معنى كلمة الإحساس وبعده يأتي العقل
والرجل الحقيقي هو من يفكر بعقله ويكون حازماً حتى مع نفسه ويذكر ماله وما عليه
ويفكر بالشيء من جميع النواحي حتى يكون القرار عادلاً
(( الرجال مواقف ))
لقد ترددت هذه الكلمة على مسامعنا كثيراً
لأنها مكتشفة أنواع الرجال
لأن الموقف هو الذي يكشف عن المستور وعن تفكير الرجل الحقيقي وعن الرجل المزيف
بطريقة تصرفه بعدم اندفاعه .. بحزمه .. بصبره .. بالتفكير عادلاً
:
:
من بعدها
قبل اتخاذ القرار يجب أن يفكر كثيراً ليس بعقله وإنما بإحساسه ولا أقصد هنا المشاعر لأن المشاعر تفكر بالعطف دائماً ولكن أقصد الضمير أو الإنسان الداخلي
:
:
فكر قبل القرار وقل في عقلك
هل أشعر شعوراً بسيطاً باني ظلمت أحداً ؟؟
هل يراودني شعور بأن قراري خاطئ ؟؟
إذا كانت الإجابة نعم
:
:
:
فاحذر أن تقوم بما نويت عليه لأنك لن ترحم نفسك من التأنيب بعد أن تفعل هذا القرار
وإن لم تؤنب نفسك فأنت بلا شك من أشباه الرجال
!!!
وكل هذا ينبع من الإحساس
(( الرجل والصداقة )) للصداقة مفهوم آخر عند الرجال
فهي كل شيء ... هي الإحساس بالصديق وما يشعر به و كأنك هو
أن تضع نفسك مكانه في مشكلته أن تفكر إلى النهاية معه في حل لما به
ولا تقل له (( والله لا أعرف )) لأنها ليست الحل
تباحثا في حل لمشكلة
أنت تقف معه وقفة رجل بكل شي تستطع عليه وإن كان مستحيلاً .. لأنك لن تستطيع الرضوخ للمشكلة بدون حل
وتحاول مع صديقك أكثر للبحث عن الحل المناسب لأنه إذا ارتاح فهذا يعني راحتك أنت وراحته هو من بعد راحتك لأنه صديقك .. وما يشغلك يشغله .... لأجلك أنت حتى لو كان ما بك لأجله
[I][FONT=Simplified Arabic]الصديق يفعل ما يمليه عليه ضميره وفكره ودين

...الــغــريــب...
(س 02:11 PM) 23/02/2011,
شكراً اكتير الكِ

... زوجة الغريب ...
(س 05:51 AM) 27/02/2011,
مشكور ع مرورك الغالي ع قلبي

موعد مع الغروب
(س 08:17 AM) 27/02/2011,
كلمات رائعة ,,, سلمت أناملك .

... زوجة الغريب ...
(س 12:40 PM) 01/03/2011,
شكراً موعد مع الغروب

الضبياني
(س 02:40 PM) 01/03/2011,
زوجة الغريب
كلام جميل يستحق منا الوقوف وتكرار قرائته
مره واثنتان وثلاث .
تقبلي مروري ولك تحياتي